المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ،،، كل شئ عن طلبات التعبير ،،،


بندر الشوووق
12-Oct-2010, 08:59 AM
سوف نجمع في هذه الصفحه بعض الموضوعات الخاصه بموضوعات مادة التعبير
التي يستفيد من خلالها جميع الطلاب والطالبات

واللي عنده أي نموذج يضعه هنا من أجل الفائده للجميع

بندر الشوووق
12-Oct-2010, 09:00 AM
(( أنا وورقة التقويم ) مقال شخصي للصف الثالث متوسط


نظرت إلى التقويم .. قلبت صفحاته .. كلا لم يبق إلا أيام قليلة .. وتفتح أبواب الفصل الثاني
ما أسرع أيامي .. مضت وكأني في سباق معها ..
رحلت إلى عالمي المطموس بجبروت الآخرين وقسوة قلبي ما أضعفني أمامهم وأمام شهواتي ..
أحسست بشعور غريب وكأني بين مد وجزر ..
مرت أيامي مؤلمة بين صراخ وبكاء وجدال وسذاجة أصدقاء وذنوووب ومعاصي وتقصير ..
لقد طفح الكيل أحسست برغبة شديدة في البكاء ..
لعلها تذهب أحزاني والامي مع حرقة دموووعي المهدورة
تساقطت دموعي على أوراق التقويم ..
مزقت أوراق الأيام الماضية ..
عسى أن تتبعثر ذكرياتي ..
فتبحث ولا تجد لها مكان لتوضع في ذاكرة الزمن ..
فقلبي المرهف لم يعد بيديه حملها ..،،
تذكرت ملامة الناس .. عندما أخبروني بأني تشاؤم يمشي على الأرض
فكرت كثيرا ..
أوقاتا تراودني أسئلة تثبطني ..
كيف أكون متفائلة وما حولي لا يدعو إلى التفاؤل ؟؟
ولقد كثرت وعظمت ذنووبي ..
و أوقاتا أقول لا بيدي الكثير لأجعل قلبي الحزين يتفاءل ويبتسم للحياة حتى وإن كانت ابتسامته مترهلة ..
آه ..
كأني في صراااع مع نفسي ..
وكأني طفل احتار في اختيار إحدى اللعبتين يريدهما معا ..
أعصابي على وشك التلف ..
ذهبت للوضوء لأصلي ركعتين للبارئ ..
لأشعر بالراحة ..
هدأت وأمسكت مصحفي ..
توقفت برهة ..
قرأت قوله تعالى ( قل يا عبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعا إنه هو الغفور الرحيم ) الزمر
سكت .. قرأتها مرة أخرى .. وما زلت أرددها ..
تجمعت الدموع في عيني .. وقلبي تتضارب نبضاته ..
أيقنت إني أوشكت على الوصول ..،،
هدأت نفسي .. واطمئن قلبي .. وتغير حالي ..
سجدت لمن يسمعني .. ويفهمني .. ويرحم ويرفق بحالي ..
دعووووته من صميم قلبي ومن جوف فؤادي ..
أحسست بأن نورا أشعل في صدري ..
وأن سكينة أنزلت على قلبي ..
شعرت براحة لو رآها الملوك لقاتلوني عليها بالسيوف ..
وأحسست بعظمة خالقي وجوده وحلمه عليّ ..
أخر كلماتي :
إلهي إن عظمت ذنوبي كثرة *** فلقد علمت بأن عفوك أعظم

بندر الشوووق
12-Oct-2010, 09:01 AM
حوار


هذا حوار بين سيجارة وسواك
السواك : السلام عليكم
السيجارة : أهلاً وسهلاً
السواك : كيف الحال ياسيجارة ؟
السيجارة : بخير وأنت ؟
السواك : بخير ولله الحمد
هل تسمحي لي ياسيجارة بالكلام والنقاش معكِ ؟
السيجارة : حسناً لا بأس
السواك : أبدى حواري بسؤال صغير : مافائدة وجودك في هذه الحياة ؟
السيجارة : لأنعش وأزيد من يتعاطاني حيوية ونشاطا وتسلية .ً
السواك : لكن الملاحظ ياسيجارة والواقع عكس ما تقولين !!!
السيجارة : هكذا أنتم تسيؤن الظن بالآخرين .
السواك : لم نسئ الظن بك بل هذا الواقع والمشاهد .
السيجارة : على العموم أنا مقتنعة برأيي وهدفي في الحياة
على الرغم من قصر حياتي التي لا تتعدى دقائق أو أقل إلا أنني
سعيدة عندمايحرقني الآخرين ويتمتعوا بالهدوء والاسترخاء
فأنا أقضي حياتي في سبيل متعة الآخرين وإنعاشهم .



السواك : بئست الحياة ياسيجارة !
أقل من دقيقة أو دقيقتين وتحرقي نفسك من أجل دمار صحة الآخرين
وذهاب أموالهم وتقولي مقتنعة بهدفك في الحياة ؟!!!


السيجارة : طيب بالله عليك ياعود مافائدتك بالحياة أنت ؟
السواك : أشكرك على سؤالك وفائدتي في الحياة عظيمة
لو لم يكن فيها إلا رضاء الرب عن كل من استعملني لكفى
فقد صح عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال ( السواك مطهرة للفم
مرضاة للرب )
وأي فائدة أعظم من رضى الرب على من استعملني ؟
إني من نبتة طيبة فكان لزاماً أن أكون طيباً وذا رائحة طيبة
فأنا أسعى لتطهير الفم وإزالة ماعلق به من أوساخ
ودائما رطب يستعملني الكبير والصغير وفي أماكن طيبة
كالمساجد وفي أوقات طيبة كذلك بين الأذانين مثلاً
فهي نعمة من الله أن أكون طيباً ويستخدمني الطيبين
فخلاصة هدفي في الحياة أن يستخدمني الناس وأزيل ما علق
في أفواههم من أوساخ ويرضي ربي عليهم .


ولو قارنا بين حياتك ياسيجارة وحياتي لرأيت العجب العجاب
السيجارة : هات ماعندك


السواك :
أنا طيب كما ذكرت لك ورائحتي طيبة وحياتي أطول من حياتك
ويضعني الناس في الغالب في في جيب الصدر
ناهيك عن أن استخدامي مطهرة للفم مرضاة للرب
وحتى سعري زهيد جداً واستخداماتي في أماكن طيبة وأوقات طيبة
فكل مواصفات الطيب والكرم فيني
أما أنتي ياسيجارة والعياذ بالله منكِ
فلا أرى من يستخدمك إلا من هم ضعاف الإيمان والعقول
رائحة كريهة ونبات سوء وتُحرَقين بالنار ثم تداسي بالأقدام
هكذا يفعل بكِ من أفنيتي عمرك القصير من أجل سعادته وانبساطه !!!


السيجارة : مقاطعة غاضبة
نعم أنا قلت لك أن هدفي هو إسعاد من يستخدمني وهذا كان هدفي الظاهر
أما هدفي المخفي هو حرقه من داخله كي يتقطع إرباً إرباً
فلا تظن أنني غافلة عن إهانتهم لي بعد تضحيتي


السواك : ألم أقل لكٍ أنك خبيثة ؟ ثم تتهميني أني
أسيئ الظن بك ؟؟؟!!!
لكن ياليت قومي يعلمون
خسارة مال وقبل ذلك دين وعقل
أسأل الله أن يعافي كل من ابتلى بك
وليثق كل من أصبتيه بشرك أنه إن تركك بعدما عرف سوء نواياك
أن الله سيعوضه خيراً منك ،،


اذهبي بلا رجعة
لا بارك الله فيمن صنعك وتاجر بكِ
وأسأل الله أن يعافي كل مبتلى بكِ


آمين

بندر الشوووق
12-Oct-2010, 09:02 AM
تقرير

حالة المكتبة المدرسية

تعد المكتبة المدرسية من أهم المرافق التي يستفيد منها الطالب ويقضي فيها وقتاً ممتعاً ولأهمية هذا المرفق الحيوي عقد أمين المكتبة اجتماعاً خاصاً بجماعة المكتبة في يوم 0000 الموافق \ \ 1426 بهدف إعداد تقرير عن حالة المكتبة من أجل التعرف على النقاط التالية :
1- عدد الكتب بالمكتبة
2- عدد الكتب التالفة
3- عدد مقاعد المطالعة ، ومدى صلاحيتها
4- حالة التكييف
5- الكتب المهمة التي تحتاجها المكتبة
6- توصيات لزيادة نشاط المكتبة

وقد قامت جماعة المكتبة بعقد اجتماع أولي قسمت فيه الجماعة إلى ثلاث مجموعات مهمة المجموعة الاولى حصر الكتب التالفة والثانية الكشف عن حالة التكييف والاثاث والثالثة جمع المعلومات عن احتياج المكتبة من الكتب

النتائج :
1- عدد الكتب المدرسية الصالحة هو 2200
2- عدد الكتب التالفة 15 كتاب
3- عدد المقاعد 30 مقعداً وكلها بحالة جيدة
4- في المكتبة ثلاثة مكيفات لكن صوتها عال ومزعج

التوصيات :
1- فتح المكتبة مساء ليتمكن الطلاب من الاستفادة منها
2- تشجيع المرتادين والمستعيرين بوضع برامج للمسابقات وتقديم جوائز محفزة
3- إصلاك الكتب التالفة وتجليدها من قبل الطلاب
إيجاد ركن للانترنت

معدو التقرير 0000000000

بندر الشوووق
12-Oct-2010, 09:03 AM
رسالة عتاب

بسم الله الرحمن الرحيم

أخي وصديقي / ............................
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، وبعد :
الأسبوع الماضي كان حفل تخرجك وقد دعوت أصحابك وزملائك وجميع أقاربك وقد سمعت بأنها كانت ليلة مميزة ورااائعة فلماذا يارعاك الله لم تدعني أم أنك نسيت أو تناسيت تلك الأخوة التي كانت بيننا لم أكن أتوقع منك هذه الهفوة التي آلمتني وكدرت خاطري حتى أني من شدة القلق لم أنم تلك الليلة وفي الحقيقة غضبت منك وقلت سوف أذهب إليهم وأكدر عليهم صفوهم بمواجهتك هناك وإحراجك لكن تحاملت من أجلك وتصبرت لرابطة القداسة التي بيننا 0 آمل أن تبرر لي ذلك التصرف وأرجو أن أجد عندك مايطفي لوعتي ويعيد توازن نفسيتي 0


أنا في انتظارك على أحر من الجمر

أخوك العاتب /

بندر الشوووق
12-Oct-2010, 09:03 AM
رسالة النصح

بسم الله الرحمن الرحيم

أخي وصديقي / ............................
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، وبعد :
سمعت عنك ياأخي أموراً لاتسر الصديق المخلص وذلك ماشاع من إهمالك دروسك وانشغالك باللعب عن المذاكرة وغيابك المتكرر عن المدرسة
أخي كن كعهدي بك وظني فيك ولا تدعني أسمع مايؤلمني . أقلع عما أنت عليه من الإهمال والتقصير في مذاكرة دروسك وواظب على الحضور ولا تتأخر عن يومك الدراسي . واجتهد ليكون النجاح حليفك وستجد مني كل عون ومساعدة .

حقق الله آمالك وسدد على دروب الخير خطاك .

أخوك / ........................

بندر الشوووق
12-Oct-2010, 09:04 AM
رسالة تعزية

بسم الله الرحمن الرحيم

لأخي الفاضل / 000000000000000

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لقد آلمنا نبأ وفاة والدكم ، وفجعنا كما فجعكم ، فعند الله نحتسبه ، وإنا لله وإنا إليه راجعون
أخي ، أحسن الله عزاءك وعظم الله أجرك ، إن لله ماأخذ وله ماأعطى وكل شيء عنده بأجل مسمى ، فلتصبر ولتحتسب 0 نرجو الله أن يغفر له ، وأن يرحمه ، وأن يسكنه فسيح جناته 0 وألهمك ووالدتك وإخوتك الصبر والسلوان

أخوك / 00000000000000

بندر الشوووق
12-Oct-2010, 09:05 AM
قصة قصيرة

يحكى أن رجلاً غنيّاً كان على قدرٍ كبير من الثراء ، وكان في أكثر أوقاته مشغولاً في إدارة أعماله وشؤونه المالية ، ولا يجد الوقت الكافي للجلوس مع زوجته وعائلته جلسات فيها شيء من الراحة وهدوء البال .وكان له جار فقير الحال لا يكاد يجد قوت يومه ، ولكنه كان سعيداً في حياته ، وفي كلّ يوم كان يجلس الساعات الطوال مع زوجته وأفراد عائلته .
وكانت زوجة الرجل الغنيّ ترى هذه العائلة الفقيرة وتحسدهم على تلك السعادة التي تفتقدها ، وهي الثريّة الغنية ، ويتمتع بها هؤلاء الفقراء الذين لا يملكون شيئاً.
وتحدثت ذات يوم مع زوجها وقالت له : يا رجل ماذا تنفعنا هذه الأموال الكثيرة ونحن لا نجد طعماً للسعادة ، ولا يكاد الواحد منا يرى الآخر ، بينما هذه العائلة الفقيرة التي تعيش بجوارنا لا يهمها من أمور الدنيا شيء ، وهم في غاية السعادة والهناء .
وفكّر الرجل الغنيّ هنيهةً ثم وعد زوجته أن يتفرّغ لهم ، وأن يخصّص بعضاً من وقته ليقضيه معهم في جلسات هادئة هانئة .
وفي اليوم التالي أرسل الرجل الغنيّ من يدعو إليه جاره الفقير ، واستغرب الرجل الفقير تلك الدعوة ، فليس من عادة ذلك الرجل أن يدعوه ، أو حتّى يشعر به ، فذهب إليه وعندما وصل استقبله الرجل الغنيّ بلطفٍ وأكرمه وتحدّث معه بهدوء وقال له : أراك يا أخي تجلس كلّ يومك في البيت ، ألا تجد عملاً تعمل به .
فقال الرجلُ الفقير : والله يا أخي ليس عندي ما أعمل به ، فأقضي لذلك كل وقتي في البيت .
فقال له الغني : ما رأيك لو أعطيتك بعض المال كرأسمالٍ تشتري به بيضاً وتبيعه كلّ يوم وتربح منه ، وبذلك تعمل وتطعم عيالك ، ولا ترجع لي مالي إلا بعد أن تتحسن أحوالك ، ويصبح لديك رأسمال كافٍ تعمل به .
وافق الرجل الفقير ووجدها فرصة سانحة ليعمل ويرتزق ويطعم عياله بكرامة ، وأخذ المال من الرجل الغني ، وعاد أدراجه .
وفي الصباح ذهب إلى السوق واشترى بيضاً وأخذ يبيع ويشتري ، وكان في ساعات الفراغ بدل أن يجلس مع أفراد عائلته ، يأخذ في تصنيف تلك البيوض فيضع الكبيرة في جهة ، ويضـع الصغيرة في جهة أخـرى ، حتى يبيع كلّ صنفٍ منها بسعر .
وبعد عدة أيام نظر الرجل الغنيّ من شرفة منزله إلى جاره الفقير فوجده مشغولاً في عدّ بيوضه وتصنيفها ، فابتسم ابتسامة عريضة ملؤها الخبث والدهاء . وقال لزوجته : أهذا هو الرجل الذي تقولين إنه يقضي كلّ أوقاته مع زوجتـه وأولاده ، انظري إليه ماذا يفعل الآن .
ونظرت المرأة فرأت ذلك الرجل مشغولاً على تلك الحالة ، فتعجبت لتغيّر أحواله ، ولكنها لم تعرف السبب الذي سلب منه تلك السعادة التي كانت تحسده عليها . بينما كان زوجها يشيح بوجهه ويحدِّق في الفراغ ليخفي ابتسامة خبيثة كانت ترتسم على شفتيه 0

بندر الشوووق
12-Oct-2010, 09:06 AM
المناظرة

مناظرة بين السماء والأرض



جالتِ السّماء فى ذلك المِضمار وصالت ونوّهتْ برفيع قدرها وقالت:
تبارَك الذى جعل فى السماء بروجاً ومنح أشرف الخلق إلىَّ مروجا وقدمنى فى الذكر فى محكم الذكر وشرفنى بحسن القسم وأتحفنى بأوفر القسم وقدسنى من النقائص والعيوب واطلعنى على الغوامض والغيوب وقد ورد ان الرب ينزل الىَّ كل ليلة فيولى من تعرض لنفحاته بره ونيله فيا لها من تحفة جليلة ومنحة جزيلة يحق لى ان أَجر بها ذيول العزة والأفتخار وكيف لا والوجود باثره باسط الى ايدى الذلة والافتقار فلى العز الباذخ والمجد الاثيل الشامخ لتفردى بالرفعة والسمو وعلو المنزلة دون غلوّ.


فقالت لها الأرض:


ويك لقد اكثرت نزراً وارتكبت بما فهت به وزرا أما انه لا يعجب بنفسه عاقل ولا يأمن مكر ربه إلا غافل ومن ادعى ما ليس له بقوله او فعله فهلاكه اقرب اليه من شرَاك نَعله وقد قيل من سعادة جدك وقوفك حدك ومن فعل ما شاء لقى ما ساء وما كفاك ان خطرت فى ميادين التّيه والاعجاب حتى عرضت لشتمى ان هذا لشئ عجاب وهل اختصك الله بالذكر او اقسم بك دونى فى الذكر او آثرك بالتقديم فى جميع كلامه القديم حتى ترديت بالكبرياء وتعديت طور الحياء.
اذا لم تخش عاقبة الليالى...ولم تستح فأصنع ما تشاء
فلا وأبيك ما فى العيش خيرا...ولا الدنيا إذا ذهب الحياء
وكيف تزدرين أهلى بالذنوب والمعاصى وأنت تعلمين ان الله هو الآخذ بالنواصى.


فقابلتها السماء بوجه قد قطبته ومجَن قد قلبته وقالت لها فى الحال:


أيتها القانعة بالمحال ما كنت أحسب انك تتجراين على مبارزة مثلى وتنكرين على ما ترنمت به من شواهد مجدى وفضلى وهل خِلت ان التحدث بالنعم مما يلام على مع أنه أَمر مندوب اليه ومن أمثال ذوى الفطنة والعقل ليس من العدل سرعة العذل ولم جحدت ظهور شمس كمالى وهل لك من االفضائل والفواضل كما لى ولكن لك عندى عذرا جليا وان كنت (لقد جئت شيئا فريا)
قد تنكر العين ضوء الشمس من رمد ...وينكر الفم طعم الماء من سقم
ولو رأيت ما فيك من المساوى عياناً لما ثنيت الى حلبة المفاخرة عناناً فأنّى تفوزين بأشراف الاقدار وانت موضع الفَضلات والأقذار وما هذا التطاول والاقدام ووجهك موطى النعال والاقدام ان هذا الا فعل مكابر دعوَى عريضة وعجز ظاهر وهل يحق للكثيف ان يتغالى على اللطيف ام ينبغى للوضيع ان يتعالى على الرفيع.


فقالت لها الارض:
ايتها المعتزة بطوالع اقمارها والمغترة بلوامع انوارها(ما كل بيضاء شحمة ولا كل حمراء لحمة ) فبما تزعمين انك اتقى منى وانقى وما عند الله خير وابقى وانت واقفة لى على اقدام الخدمة جارية فى قضاء مآربى بحسب الحكمة كفلك الحق بحمل مؤونتى وكفلك بمساعدتى ومعونتى ووكلك بايقاد سراجى ومصباحى ووكلك الى القيام بشؤونى فى ليلى وصباحى وليس علوك شاهد لك بالرتبة العليه فضلا عن ان يوجب لك مقام الافضلية (فما كل مرتفع نجد ولا كل متعاظم ذو شرف ومجد)


وان علانى من دونى فلا عجب...لى أسوة بانحطاط الشمس عن زحل


فمن أعظم ما فُقتُ به حسنا وجمالا وكدت باخمسى أطأ الثرَياّ فضلا وكمالا تكوين الله منى وجود سيد الوجود فافرغ على به خلع المكارم والجود فهو بدر الكمال وشمس الجمال


واجمل منك لم تر قط عين...وأكمل منك لم تلد النساء
خلقت مبرءاً من كل عيٍْب...كأنك قد خلقت كما تشاءُ


فأكرم به من نبى آسرّنى به وأرْضى كيف لا ولولاه ما خلق سماء ولا أرضا وجعلنى له مسجدا وطهورا وأقر به عينى بطوناً وظهورا.


فأبرقت السماء وأرعدت وأرغَتْ وأ**دَت وقالت:


إن لم تَََتََخََطّ خُطّةََ المكابَرة وتتخلّى عن هذه المثابرة لاغرقنّك فى بحار طّوفانى أو احرقنّك بصواعق نيرانى وهل أمتطيت السّما كين أو انتعلت الفَرْقَديْن حتى تفتخرى علىّ وتشيرى بالذّمّ الىّ وتلك شهادة لى بالكمال ولقد صدق من قال


واذ اتتك مذمتى من ناقص... فهى شهادة لى بانى كاملُ


أم حسبْتِ انّ لك فى ذلك حجّة فخاطرْت بنفسك فى ركوب هذه اللُّجّة وكنت كالباحث عن حَتْفُه بظِلْفه والجادِع مارن أنْفَهِ بكفّه.


لكل داءِ دواءُ يُتَطبُّ به... إلاّ الحماقةَ اعيتْ منْ يُدَاوِيها


أما دعواك أنى واقفةٌ لك علىأاقدام الخدمة فهى مما يوجبُ لى عليكِ شكر الفضل والنعمة فلو تفكرت ان خادم القوم هو السيد والمولى وعرفت الفاضل من المفضول أو تدبرت أن اليد العليا خير من اليد السفلى لاستقلت من هذا الفضول فإن فى قيامى بشئونك أوضح أمارَة – وأمّا قولك منى سيّد الوجود ومن اصطفاهم لحضرته الملك الودود فان كنت تفتخرين بأشباحهم الظّاهرة فأنا أفتخرُ بأرواحهم الطّاهرة أم علمت أنها فى ملكوتى تغدُ وتروح وبوارِدَىْ بسِطى وقَبضى تشدو وتنوح فانا أوْلى بهم وأحرى بالافتخار بحزْبهم.


فلمّا سمعت (الارض من السماء) مقالة تقُطٌرُ من خلالها الدماء أطرقت لمحة بارقٍ خاطف أو نغبةَ طائرٍ خائف ثم قنّعتْ رأسها وصعدَت أنفاسها وقالت:


لقد اكثرت يا هذه من اللَّغظ وما آثرتِ الصّواب على الغَلَط فعلامَ تهزئين بى وتستخفين بحسبى ونسبى وإلام تنقضين عُرَى أدلتى ولا تعامليننى بالتى وحتّام تقابليننى بأنواع التأنيب ولم لا تقفى على حقيقتى بالتَّنقير والتنقيب أحسبتِ أن الجسم ما خُلق إلا عبثا ولا كان للنَّفس النفيسة إلا جدثا وفى ميدانه تتسابقُ الفهوم وتتدرك عوارف المعارف و العلوم وبه ترتقى الأرواح فى مراقى الفلاح وكيف لا يكون مقدساً من كل غيْ و مَيْنٍ وهو لا يفتْرُ عن تسبيح بارئهِ طرْفة عيْنٍ وإلى متى أنتِ عليَّ متحامله وعلى آية العدْل و الإحسانُ متماحِلة وأنا لكِ أسمعُ من خادم وأطوعُ من خاتم على أن لى من الفضائل ما ثبت بأصحّ البراهين و الدلائل أمّا فِىَّ بقعةًٌ من اشرف البقاع على الإطلاق لضمّها أعضاء من تمَّم اللهُ به مكارم الاخلاق وفى روضة من رياض الجنة كما افصحتْ عن ذلك ألسنةُ السنه ومنّى الكعبة و المشعرُ الحرام و الحجرُ و زمزمُ و الركنُ والمقام وعلىّ بُيوتُ الله تشدُّ إليها الرّحال و يُسبح له فيها بالغدوّ والآصال رجال و أخرجَ منّى طيّبات الرّزق فأكرم به عباده وأتمّ نعمتهُ عليهم فجعل الشكر عليها عبادة و ناهيك بم اشتملت عليه من الرياض و الغياض ذات الأنهار و الحياض التى تشفى بنسيمها العليل وتنفى ببرد زلالها حر الغليل.
لم لا اهيم على الرياض وطيبها ...وأظل منها تحت ظل صافى
والزهر يضحك لى بثغر باسم...والنهر يلقانى بقلب صافى


فأسفرت عن بدر طلعتها( السماء ) وهى تزهو فى برد السنا و السناء و قالت تناجى نفسها عند مآرق السمر حتام أُريها السُّهى و ترينى القمر ثم عطفت عليها تقول وهى تسطو وتصول:


أيتها المتعدية لمفاضلتى و المتصدية لمناضلتى متى قيس الترب بالعسجد او شبه الحصى بال**رجد ان افتخرتى بشرف هاتيك البقاع التى زها بها منك اليَفاع والقاع فأين أنت من عرش الرحمن الذى تعكف عليه أرواح أهل الإيمان وأين أنت من البيت المعمور والكرسى المكلل بالنور وكيف تفتخرين على بروضة من رياض الجنة وهى علىّ بأسرها فضلا من الله ومنة أم كيف تزعمين أنه كتب لك بأوفر الحظوظ وعندى القلم الاعلى واللوح المحفوظ وأما ازدهاؤك بالحياض والأنهار والرياض المبتهجة بورود الوردِ والأزهار فليت شعرى هل حويت تلك المعانى الا بنفحات غيوثى وأمطارى أم أشرقت منك هاتيك المغانى إلا بلمحات شموسى وأقمارى فكيف تباهيننى بما منحتك إياه وعطرت أرجاءك بأريج نشره وريَّاه ويا عجباً منك كلما لاح علىَّ شعار الحزن خطرتِ فى أبهى حلة من حلل الملاحة والحسن وان افترت ثغور بدور أُنسى وقرت ببديع جمالى عين شمسى زفرت زفرة القيظ وكدت أن تتميزى من الغيظ ما هذا الجفاء يا قليلة الوفاء وهل صفت أوقاتك الا بوجودى أو طابت أوقاتك الا بوابل كرمى وجودى ولو قطعت عنك لطائف الأمداد لخلعت ملابس الأنس ولبست ثياب الحداد أو حجبت عنك الشموس والاقمار لما ميزت بين الليل والنهار فهلا كنت بفضلى معترفة حيث إنك من بحر فيضى مغترفة.


فنزعت (الأرض) عن مقاتلتها وعلمت أنها لا قبل لها بمقابلتها وحين عجزت عن العوم فى بحرها واستسلمت تمائمها لسحرها بسطت لها بساط العتاب متمثلة بقول ذى اللطف والاداب:


إذا ذهب العتاب فليس ود... ويبقى الود ما بقى العتاب


ثم قالت اعلمى أيتها الموسومة بسلامة الصدر الموصوفة بسمو المنزلة وعلو القدر أن الله ما قارن اسمى بأسمك ولا قابل صورة جسمى بجسمك إلا لمناسبة عظيمة وأُلفة بيننا قديمة فلا تشمتى بنا الأعداء وتسيئى الأحباء والأوداء فإن ذلك من أعظم الرزايا وأشد المحن والبلايا
كل المصائب قد تمر على الفتى... فتهون غير شماتة الأعداء


ألا وان العبد محل النقص والخلل وهل يسوغ لأحد أن يبرئ نفسه من الزلل ومن يسلم من القًدْح ولو كان أقومَ من القِدْح
ومن ذا الذى تُرضى سجاياه كلها... كفى المرء فضلاً أن تُعد معايبه


هذا – وإنّ لى مفاخرَ لا تنكر ومآثر تجل عن أن تحصر كما أنك فى الفضل أشهرُ من نارٍ على علم وأجل من ان يحصى ثناءً عليك لسان القلم فإلى متى ونحن فى جدالٍ وجلاد نتطاعن بأسنة ألسنة حداد وهل ينبغى ان يجر بعضنا على بعض ذيل الكبر والصلف ولكن عفا الله عما سلف وهذه لعمرى حقيقة أمرى فانظرى الىّ بعين الرضا وأصفحى بحقك عما مضى.


ولما سمعت (السماء) هذه المقالة التى تجنحُ الى طلب السلم والإقالة قالت لها:


مآربُ لا حفاوة ومشربُ قد وجدت له حلاوة وما ندبت اليه من المودة والألفة فلأمر ما جدع قصير أنفه ولو لم تلقى الىّ القِياد لعانيتِ منّى ما دونه خرْط القِتاد ولكن لا حرَج عليك ولا ضيْر فانك اخترت الصُلح والصلحُ خير وكيف جعلت العتابَ شرطاً بين الأحباب أو ما سمعت قول بعض أولى الألباب.
اذا كنت فى كل الأمور معاتباً...صديقك لم تلْق الذى لا تُعاتبه
وإن أنْت لم تشرب مراراً على القذَى...ظمئْت وأى الناس تصفو مشاربه
وهاأنا رادةٌ اليك عوائد إحسانى وموائدَ جودى وامتنانى فقرّى عيناً وطيبى نفساَ وتيهى إبتهاجا وأنساً وأبشرى ببُلوغ الوطَر وزوال البُؤس والخطر فسجدتِ الأرض شكراً وهامت نشوةً وسُكراً وتهلل وجهها سروراً وأمتلأت طرباً وحبوراً.

بندر الشوووق
12-Oct-2010, 09:07 AM
مـــــــــــــذكرات
يوم السبت :
اليوم لدي أعمال كثيرة وأنا لم أنام ليلة البارحة إلا متأخرة دخلت المعلمة علينا في الحصة الأولى ( الفيزياء) كل طالبة تخرج ورقة للاختبار يالله لم أتمكن من المذاكرة جيداً وأيضا كنت اساعد أختى خلود في رسم بعض اللوحات . انتهى وقت الاختبار ولم أتمكن من حل الأسئلة كاملة كنت مهمومة في ذلك اليوم حتى آخر حصة فأنا في السنة الأخيرة . وصلت إلى البيت وجدت خلود فسألتني عن الاختبار فبوزت في وجهها وتركتها ثم نمت إلى المغربية لأتمكن من السهر للمذاكرة فلا أريد أن ألحق الرياضيات بالفيزياء سهرت تلك الليلة بين معادلات ونضريات معقدة مثل حياتي التي أحس بالتعقييد فيها في كل شيئ.

يوم الأحد :
أحس في هذا اليوم أنني مستعدة جيداً للاختبار دخلت الاستاذة فوزية مدرسة الرياضيات وأنا أريد أن أعوض ما فاتني ثم دخلت بعدها امرأة غريبة ثم بدأت الأستاذة فوزية بكتابة الدرس على السبورة الله البنات كل وحدة في تناظر في الثانية قالت المعلمة لا اختبار اليوم طفشت منها كثيرا لماذا لأني ذاكرت جيدا لم تختبرنا فالحياة تسير عكس ما أريد حتى في أبس أموري بعد ذلك عرفنا السبب وهو أن تلك المرأة الغريبة كانت المشرفة فحولت المعلمة الحصة إلى للشرح من أجل يا الله كل ذلك من أجل المشرفة ونحن لا قيمة لنا سهرت وتعبت ولم أستفد شيئ ياليتك يامشرفة جئت يوم السبت من أجل أن نرتاح من اختبار الفيزياء . البنات ارتحن لأنهم يقلن لم يذاكرن جيداً قالت لي منال الحمدلله ياسهام لم نختبر رياضيات قلت لها الحمدلله لكن وددت لو أننا اختبرنا لأني بصراحة البارحة تعبت في المذاكرة ...رجعت إلى البيت فقالت لي أمي هاه ياسهام كيف الرياضيات قلت لها للأسف لم نختبر يا أمي قالت لعله خير لك قلت الحمدلله غيري مريولك ياسهام وتعالي للغداء قلت حسنا نعم إنني جوعانة المقصف كان مزحوما فلم استطع أن اشتري وأيضا المقصف اكله ليس تماما نزلت وتغديت خلود أين السلطة قالت شوفيها جنب أمي ثم قالت تصدقين ياسهام أن اللوحات اعجبت الأستاذة كثيرا قلت شوفي يا حبيبتي من رسمها لك .

يوم الاثنين
سهام اسرعي الباص جاء وأنا أقول جئتكم جئتكم دخلت الطابور فقابلتني المديرة ما الذي أخرك ياسهام أنت وخلود قلت الباص تأخر العذر المعروف قالت لا تتأخري مرة أخرى قلت حسنا . اليوم ليس لدينا اختبارات يعني ( فلة ) دخلت الأستاذة خلاص يابنات اتركن الكلام المهم هذه الأستاذة أنا أموت فيها يعجبني كل شيئ فيها لبسها شرحها بسمتها بس غزل هذه مدرسة العربي قالت احضرتم الخاطرة واجب الاسبوع الماضي بعض البنات لم يحضرنها وتعذرن بالاختبارات الدورية ولأنها طيبة كما قلت لكم اعطتهن فرصة أخرى . مر ذلك اليوم جميل وأنا في بالي مهمومة من يوم الثلاثاء.
يوم الثلاثاء :
استيقظت مبكرا رغم تأخري في النوم لكن بسبب الانجليزي وما أدراك ما الانجليزي ومعلمته الشديدة آه لا أعرف للانجليزي رغم تفوق أختي ليلى فيه . هاه يابنات جاهزات للاختبار نعم قلنها برؤوسنا كالمعتاد المهم وزعت الاسئلة لكن الحمدلله القطعة التي ركزت عليها جاءت رغم أني أنظر إلى آخر كلمة في السؤال وأجيب من القطعة بالكلمة التي بعدها وعلى الله ... في الحصة الثانية جاءت المعلمة سلمى وطلبتني غريبة هي لا تدرسني في شيئ لكن ياترى ما السبب ؟ قالت أختك خلود لا تهتم بوجباتها فما الحل هذه المرة أخبرتك لأني أعلم أنك أنت وأختك مؤدبتان في المرة الأخرى سأتخذ ا الإجراء اللازم قلت لها خيراً يا أستاذة سلمى وشكراً لك على هذا التقدير وإن شاء الله لا تتكرر . في الباص خلود كيف الحال قالت أرجوك ياسوسو لا تعلمين أمي ما راح أروح ملكة بنت خالتي سمية نتفاهم في البيت المهم كنت أميرة على خلود المسكينة عشان ما أعلم أمي .

يوم الأربعاء :
لم أداوم المدرسة أحسست بالتعب فلم أداوم
منال : خلود وين سهام اليوم خلود تحس بتعب يعني دلع وهي تنظر لبعيد عشان تصحا وتتجهز من بدري لملكة سمية المهم يا خلود هذي درجتها في الفيزياء لا تعطين أمك أعطيها هي
خلود طيب ياسهام أمس أنا خدامة عنك لكن اليوم بأخذ حقي ايش هذي الدرحة في الفيزياء
رجعت خلود ودخلت عليه وهي مبتسمة أبيك ياسهام تستشوري لي شعري قلت لها مش فاضية لا بتستشوري لي شعري قلت لها وبعد تنفخين علي اسكتي ياخلود ولا بأقول لأمي على موضوع الواجبات وتمنعك من الذهاب قالت خلود وعندي لك خبر حلو اليوم علمتني منال اعطتني درجة الفيزياء وياشينها من درجة اسكتي وصكت الباب كم الدرجة ووين الورقة ما راح أعطيك حتى نتفق أو أعلم أمي لا يا حبيبتي نتفق لا تعلمين أمي
الأربعاء في الليل الكل يتجهز وانا فرحانة أني اليوم جاهزة من بدري لكن جالسة كوفية عند الست خلود انتهينا من التجهيز
أخي يدق علينا اطلعوا أخاف العشاء يفوتني ذهبنا إلى بيت خالتي وكل شيئ جاهز باركت لسمية وأعطيتها الهدية وانا أفكر في الفيزياء ...... انتهى

بندر الشوووق
12-Oct-2010, 09:13 AM
مقال وصفي




الــــــــــــقـــــــــــمــــــــــــر

كوكب مقره سماءنا ،،،،، أنواره تشعل الجمال في وجودنا ،،،

بإشراقاته نعرف بدايات شهورنا ومنتهاها ،،،،،،

هو زينة السماء ،،،، الساهر مع المحبين والمحزونين ،،،

فالقمر يتميز بوجهين ،،، نعم وجهين ،،،

وجه مشرق يبعث رسائل المحبين والمبتعدين وأشواقهم ،،

أشواقهم لمن يحبونهم ولمن هم مبتعدين عن محيطاتهم ووجودهم ،،،

ووجه مظلم يقضي جل وقته مع من صدتهم الحياة بأقدارها ،،،

مع من وقفت الأقدار في وجوههم ،،، وابتلاهم الله بالمصائب في حياتهم

القمر له جاذبية تحرك البحار وتزيد في اضطرابها ،،،

فيكون توترها مدعاة ( للمد والجزر ) ،،، على شواطئنا ،،،

القمر ملك متوج على عرش السماء ،،،

والنجوم جواري تخدمه في وجوده وغيابه ،،

القمر ذلك الأسطورة

هو في أصله صحاري لا تنمو بها زرع ولا يوجد به ماء ،،،

لا من يسكنه ،،،، ولا من يشتاق لأراضيه ،،،

القمر حبيبي وحبيب المحبين والمحزونين وكل من تتحرك في نفسه مشاعر الجمال ،،،

ولكنني أحن عليه ،،، وأشفق عليه ،،، فهو صحاري ظلماء ،،،

ولكنه سيبقى ذلك الملك المتوهج في سماءنا وفي سويداء قلوبنا ،،،

بندر الشوووق
12-Oct-2010, 09:13 AM
مقال وصفي ( 2 )

بينما كنت جالسةً على شاطئ الرمال الذهبية أحدق في تلك الأمواج المتلاطمة وأرى ارتطامها بتلك الصخور هذه ، وتلك الأصداف مبعثرة من حولي وخيوط الشمس الذهبية تعانق تلك الأمواج وتحمل معها أشواق المحبين...
وأرى السفن تشق البحار وتجول بين شواطئ تلك البلدان وهاهي تلك الرياح تعانق شراعها المنصوبة وتدفعه بهمة إلى الأمام فأتذكر ما يتردد على مسامعي من كلمات معلمتي وهي تدفعني للمثابرة واقتحام بحور العلم والغوص وراء عميق مكنوناتها....
أما جناحي النورس وهما يصافحان السحب سحابةً بعد الأخرى ويمضيان مودعين فيذكراني بأيامي الماضية
ووداعي لأحبائي في مراحل عمري المختلفة...
ولما حل الغروب وأحاطت بالكون حمرة الشفق تذكرت أن الختام آت ولابد من لحظات الوداع فتمنيت لو أني أمسكت بإحدى خيوط الشمس و أرحل معها في الفضاء الكوني اللا محدود..
ما أجمل أمواج البحر الساحرة !! تمنيت لو أنها تأخذني إلى عالمها وأهيم مخلفةً حولي هموم هذه الدنيا الوضيعة

ولكن..

ماكل ما يتمنى المرء يدركه****تجري الرياح بما لا تتشتهي السفن

بندر الشوووق
12-Oct-2010, 09:14 AM
رسالة اعتذار

صديقتي العزيزة ..



حينما صحوت اليوم .. على واقع أنك لستِ معي ..
أحسست بشوقي اليكِ
أحسست بحاجتي اليكـ ..
أحسست بمقدار الألم الذي سببته لكِ
لم أعرف قدرك صديقتي .. ومكانتك لدي إلا بعد
أن جربت ألم بعدكـ .. وقسوة المكان من بعدكِ
وابتعاد الناس من حولي ..
حينها فقط ..!!! عرفت كم أخطأت في حقكِ
وعرفت كم آذيتكِ .. وأبكيتكِ



فهذه هي رسالتي اليكِ .. أخرجها من أعماق قلبي
لتصل إلى أعماق قلبكِ
أعتذر فيها عن كل جرحـ سببته لكـ ..
تلك هي رسالتي تصلكِ خجلى ..!! ترغب في كرمكِ
وقبول سماحكِ
أعتذر جدا عن كل ألم سببته لكِ
وعن كل دمعة أجريتها في عينيكِ
وكل حزن أجتاح روحكِ
أعتذر جدا .. جدا .. جدا .. فهل تقبلين أسفي ؟؟؟



أخــــتــــــك



" ................."



التاريخ

بندر الشوووق
12-Oct-2010, 09:15 AM
هذه بعض الاستبانات


استبانه
1- هل درست القرآن الكريم في طفولتك؟
لا نعم 
2- هل دراسة التربية الإسلامية والقرآن الكريم من الدراسات المحببة لك الآن..؟
لا نعم 
3- هل تؤيد زيادة حصص التربية الإسلامية عما هي عليه الآن؟
لا نعم 
4- إذا كانت إجابتك بنعم ، فأي فروع التربية الإسلامية ترغب في زيادة حصصها؟
 قرآن كريم  حديث شريف
البحوث تلاوة 
5- هل تؤيد إضافة أو زيادة أخرى على منهج التربية الإسلامية لطلاب المرحلة الثانوية؟
لا نعم 
6- هل تؤيد تدريس أو إعطاء حصة التربية الإسلامية في المسجد؟
لا نعم 
7- هل ترغب في دراسة التربية الإسلامية بالوسائل التعليمية الحديثة ؟ أم من المعلم فقط؟
لا نعم 
8- إذا كانت إجابتك (بنعم) فهل تؤيد الوسائل التعليمية التقليدية وأجهزة التسجيل؟
نعم لا
9- إذا كانت إجابتك (بلا) فهل تؤيد استخدام التقنية المتطورة مثل البروجكتور والكمبيوتر؟
لا نعم 

10- هل ترى أن استخدام أية وسيلة تعليمية خلاف المصحف الشريف تفيد في حصة التلاوة؟
لا نعم 
11- إذا كانت إجابتك (بنعم) فأي الوسائل التعليمية تراها مفيدة لك في حصة التلاوة؟
1- …………….. 2- ……………… 3-………………
4- …………….. 5- ………………. 6- ……………..
12- هل تؤيد دراسة التربية الإسلامية من خلال القنوات التلفزيونية التعليمية ؟
لا نعم 
13- هل ترى أن وسائل الإعلام (تلفاز – راديو – جرائد ) تقوم بالدور المنوط بها لترغيب الشباب والطلاب في دراسة التربية الإسلامية؟
لا نعم 
14- هل تعتقد أن متغيرات العصر تؤثر في دراسة التربية الإسلامية عند طلاب المرحلة الثانوية؟
 لانعم
15- هل ترى أن جهاز التلفاز والقنوات المحلية تؤدي دورها المطلوب في الثقافة الإسلامية وترغيب الشباب والطلاب في دراسة التربية الإسلامية؟
 نعم  لا
16- إذا كانت إجابتك (بنعم ) فأي القنوات الفضائية تؤدي دوراً بارزاً؟
1- …..………….. 2- ………..……
3- ……..……….. 4- ……………..
17- هل ترى أن الفضائيات العربية تؤدي دوراً إعلامياً إسلامياً ثقافياً تجاه حماية الشباب والترغيب في دراسة التربية الإسلامية؟
لا نعم 
18- هل ترى أن الأسرة العربية تشجع أبنائها على دراسة القرآن الكريم والتربية الإسلامية؟
لا نعم 
19- هل ترى أن امتحانات التربية الإسلامية مناسبة لأهمية المادة من وجهة نظرك؟
 نعم  لا
20- إذا كانت إجابتك (بنعم) ، فهل تؤيد فكرة ضرورة حفظ طلاب المرحلة الثانوية لجزء معين من القرآن الكريم؟
لا نعم 
21- هل كانت استفادتك الإيمانية كافية ومؤثرة عند دراستك للتربية الإسلامية؟
لا نعم 
22- إذا كانت إجابتك (بلا) وضح الأسباب التي تعيق الاستفادة.
1- …..………….. 2- ………..……
3- ……..……….. 4- ……………..
23- هل حدث تغير في سلوكياتك اليومية ونمط حياتك نتيجة دراستك لمادة التربية الإسلامية؟
لا نعم 
24- عندما تصبح لك أسرة في المستقبل ،هل تعلم أولادك القرآن الكريم في الصغر وترغبهم في مادة التربية الإسلامية؟
لا نعم 

بندر الشوووق
12-Oct-2010, 09:16 AM
إستبانة تحديد أنماط التعلم عند الطلاب
الإسم: :––––––– ––– التاريخ:––––––– ––
نعم غير متأكد لا
1 أحب مشاهدة التلفاز أكثر من القراءة
2 أستطيع جمع الأرقام في ذهني بسرعة
3 أحب دائما أن أنجح في عملي
4 أغني و أدندن لنفسي أحياناً
5 أحب الفن
6 أحب نوادي الأنشطة بعد الدوام المدرسي
7 أحب الألعاب و التربية الرياضية
8 أحب القراءة و القصص
9 أحب أن أكون نظيفا و مرتباً
10 أحب أن أمارس الألعاب لوحدي
11 أستمع للأصوات عندما أسير في الشارع
12 أحب الفوازيرالمنحنية ( المتعرجة)
13 أكون صداقات بسهولة / و لا أحب أن أتشاجر
14 لا أستطيع أن أمكث طويلاً في مكان واحد
15 أحدث والدي عن يومي المدرسي
16 أحب ان اطبخ
17 أحب أن أفوز في المناقشات دائماً
18 أستطيع أن أقلد الموسيقي و النغمات
19 أنا مغرم بالخرائط و الرسوم البيانية
20 أحب العمل في فريق ( العمل في مجموعات)
21 أحرك يدي عندما أتحدث
22 أستطيع تذكر القصائد الشعرية
23 ارتب الأشياء ترتيبا منطقيا
24 أحب أن أعمل الأشياء لوحدي بدون أي مساعدة
25 أحب الموسيقي
26 عندي أفكار عظيمة /كبرى
27 أعتني بأصدقائي عندما يكونوا في ضائقة
28 أحب أن ألعب لعبة ( lego) تركيب الأشياء
* انه من الضروري على كل معلم ان يحدد نمطه التعلمي اولا ثم يوظف الاستبانة السابقة حتى يحدد انماط التعلم عند طلابه. والاهم بعد ذلك ان يوائم انشطته لتتناسب مع ميول ورغبات وحاجات وانماط تعلم طلابه حتى يكون تعلمهم له معنى ومرتبطا بواقعهم الحياتي.

مفتاح استبانة أنماط التعلم

النمط المتعلم اللغوي المتعلم المنطقي المتعلم الخيالي المتعلم الموسيقي المتعلم الحركي (الرياضي) المتعلم الإجتماعي المتعلم الإنعزالي (الفردي)
الفقرات 8،15،17,22
2,23 1,5,12,19,26 4,11,18,25 7,14,16,21,28 6,13,20,27 3,9,10,24

بندر الشوووق
12-Oct-2010, 09:20 AM
مسرحية رائعه بعنوان( مسيــــرة التعليــــــــم)


مسرحيتان قصيرة يمكن تمثيلها بسهولة
مسيرة التعليم يفتح الستار على ولد وبنت يجلس كلامنهما في طرف المسرح ينظر كلا منهما للآخر بحزنمحمد: هيا يا صفية لنسألالتاريخ عن بلدناصفية: لقد عرفنا تاريخ بلدنا ولكنني في شوق شديد لمعرفة مسيرةالتعليم في بلديكيف بدأت ؟ ومتى ؟ وكيف تطورت ؟ وما الصعوبات التي واجهتهاالعملية التعليمية؟محمد:أجل يا أختاه إنني متلهف للقاء التاريخ لمعرفة المزيدعن تاريخ بلاديأين أنت أيها التاريخ ؟ إننا نحتاج إليك أين أنت ؟صفيه : ياتاريخ اخرج لنا واسقنا من فيضك إنا ننتظرك بشوق ولهفة
(تطفأ الأنوار وتركزالإضاءة على ركن من المسرح في هذه الأثناء يدخل رجل كبير في السن ذو لحية بيضاءكبيرة يحمل كتابا كبيرا وعصا )
صفية : لقد أتى مرحبا بكم حمد : كنت واثقاانك ستلبي النداء فأنت أهل لذاك
" تضاء الأنوار جميعها يتوجه محمد وصفية إلىالرجل المسن "
محمد : أيها التاريخ أنا في حاجة إلى علمك ومواعظك.
صفيه : نعمأيها التاريخ لقد اشتقنا إلى حديثك الشيق ورواياتك الممتعة والمفيدة التاريخ : وعن ماذا تريداني أن أحدثكما هذه المرة ؟محمد :عن عمان . صفية : عن التعليم في عمان متى بدأ وكيف ؟محمد: ما مراحل تطوره وكيف أصبح ألان كل شي التاريخ : " بتنهد " هيه يا أولادي إن عمان قطعت شوطا كبيرا في مجال التعليم صفيه : لقدجعلتني اكثر إصرارا على معرفة كل شي التاريخ سأروي لكم الحكاية منبدايتها
(لم يكن التعليم متاحا قبل عام 1970 إلا لفئة بسيطة وفي مسقط وصلالة فقطولم يكن للإناث حظ في التعليم)
صفيه: وكم كان عدد المدارس في ذلكالوقت؟التاريخ : ثلاث مدارس فقطمحمد بدهشة : ثلاث فقط الحمد لله الذي انعمعلينا بالعلمالتاريخ : انظروا كيف كان حال التعليم قبل النهضة
"يبدأ هنانشيد يتحدث عن التعليم قبل النهضة ويبين فيه صعوبة تحصيل العلم "
صفيه: ماذا حدثبعد ذلك ؟التاريخ: بعد النهضة نادى جلالة السلطان بضرورة الاهتمام بالتعليموكان نداؤه واضحا ومعبرا
" يستحب لو نأتي بتسجيل خاص لصاحب الجلالة يتحدث فيهعن التعليم"
محمد : إذن بدأت عجلة التعليم في الدوران التاريخ : أجل ولقد أنشئت المدارس والمعاهد والكليات وتنوع التعليم في مراحله المختلفة صفية : وماذا كان نصيب الفتاة من التعليم ؟ التاريخ: لقد حظيت بنفس الاهتمام وحصلت على فرصة التعليم
صفية : الشكر لله والثناء والتقدير لباني عمان جلالة السلطان التاريخ: ولم تقف العجلة عند هذا الحد بل واصلت تقدمها بإنشاء جامعة السلطان قابوس لتكون صرحا علميا ينهل منه أبناء عمان وبناتها
" يتخلل العرض هنا نشيد حولا لتعليم وتطوره وحصول الفتاة على حق التعليم "
محمد: ياله من إنجاز رائع العلم جميل ومفيدالتاريخ :لقد حقق التعليم العام دوره على أكمل وجه ولقد ساهم هذا التعليم في تخريج عدد كبير من أبناء عمان في شتى المجالات والتخصصات المختلفة صفية : اجل هو كذلك فلقد كان هذا التعليم هو الممر الأمن لأبناء عمان في مواجهةالمصاعب التي كانت تعيق الجهود المبذولة في سبيل محو الأمية محمد : نعم ياأختاه وأنا أسجل لك أيها التاريخ إني استفدت من التعليم استفادة كبيرةالتاريخ: سأستعرض عليكم ما قدمه التعليم العام من خدمات لأبناء عمان
" تبدأ هنا لوحةالتعليم العام"
محمد: مرحى لك أيها العلم ما أجملك وما أروع صفاتك وأفعالك صفيه: أيها التاريخ حدثنا اكثر عن التعليم في عمان كيف تتطور واصبح فيهذه الصورة المشرقة؟التاريخ :التطور في أنظمة التعليم في العالم من حولكم جعلالمسؤولين يدرسون إمكانية تطوير التعليم في عمانمحمد: وماذا حدث؟ هل تتطورالتعليم ؟ كيف؟التاريخ: التعليم الأساسيمحمد وصفيه معا :التعليم الأساسيالتاريخ : نعم التعليم الأساسي لقد أدخلت السلطنة التعليم الأساسي على مناهجالتعليم في عمان في الصفوف الأولىمحمد: وما فوائد هذا التعليم على أبناء عمان؟صفيه : حدثنا عن هذا التعليم أيها التاريخالتاريخ : هو سيتحدث عننفسه
"تبدأ هنا لوحة التعليم الأساسي"
صفية : إن هذا لحلم جميل الطالب يفكريبدع يستكشف بالله كم تمنيت لو تعود بي السنون إلى الوراء وأحظى بهذهالفرصةمحمد: لا تنسي فضل التعليم العام عليك يا صفية ولا تجحديهصفيه : كلاكلا لم اقصد التقليل من التعليم العام لقد أفادني كثيرا وعلمني ولولاه لما وصلت إلىهذا القدر من العلم والمعرفة ولكني اقصد ان فرصة التعليم في ظل إمكانيات التعليمالأساسي تعطي العقل فرص كثيرة للإبداعالتاريخ :صدقت يا صفية العلم يتطور ولولاالتعليم العام لما اهتدت العقول إلى فكرة التعليم الأساسيمحمد: ما أجمل العلم ! وما أروعك يا بلادي ! وما أعظمك من قائد يا قابوس ! دمت ذخرا لعمانوشعبهاالتاريخ : ها قد وصلنا إلى نهاية المطاف هل استفدتما شيئا من قصة التعليموتطوره في عمان ؟صفيه : شكرا جزيلا لك أيها التاريخ لقد تعرفت اليوم على اجملمنجزات بلاديمحمد: أنت عظيم أيها التاريخ بفضلك عرفنا تاريخنا وبك توثق الأمم إنجازتها فشكرا جزيلا لكالتاريخ :اذا دعونا ننشد نشيد العلم معا
" يتوسطالتاريخ المسرح وعلى جانبيه محمد وصفية وبجوارها التعليم العام والتعليم الأساسيوخلفهم الكورال وينشدون النشيد في لوحة ختامية معبرة "

يسدل الستار نهايةالاوبريت

بندر الشوووق
12-Oct-2010, 09:21 AM
مسرحية بعنوان نظافة الطاولات

نـــــظافة الطــاولاتيفتح الستار على منظر لفصلدراسي . بنتان الأولى جالسة والثانية تدخل عليها الصفمريم :يا سلام ما أحلىهذا الحذاء يا فاطمة !
فاطمة بغرور :أعجبك الحذاء الجديد يامريم؟مريم:أعجبني فقط انه غاية في الروعة من أين اشتريته يا فاطمة ؟فاطمةمن السوق يا عزيزتيمريم:أعرف انه من السوق ولكن من أي محل اشتريته؟فاطمة : من محل في الركن الأيسر من السوق محل جديد و بضاعته جميلة جدامريم : هيا يافاطمة صفي لي المكان وأنا سأعرفه مباشرةفاطمة : لا لا أنا سأرسم لكِ خريطةبالموقع فأنا لا احب إن أتكلم كثيرامريم : حسنا حسنا ارسمي لي الخريطة هيا هيا
( في هذه الأثناء تدخل عليهما طالبة ثالثة وتستمع للحوار القائم ولكنها تقفبعيدا
" فاطمة تخرج قلما وتبدأ بالكتابة على الطاولة"
فاطمة : انظري هنامدخل السوق وهنا المكتبة الحديثة بعد المكتبة بثلاثة محلات
" تتدخل البنتالواقفة بعيدا وتصرخ بغضب واستنكار"
هدى: ما هذا يا فاطمة ماذا تفعلين؟فاطمة وقد بدت غاضبة فزعة : ماذا حل بك ما الذي حدث حتى ثرتي فجأة؟هدىلماذا تكتبين على الطاولة؟فاطمة باستهزاء وسخرية : هذا ما جعلك تثورين ألا ترينأنني ارسم خريطة لمريم أدلها بها على مكان مامريم : نعم يا هدى فلقد أعجبنيحذاء فاطمة وأريد أن اشتري مثله انظري إليه أليس جميلا؟هدى : ولكن ليس منالصواب أن ترسمي على الطاولة يا فاطمةفاطمة : ولماذا لا ارسم عليها إنهاطاولتي وأنا حرة فيها ارسم اكسر حسب رغبتيهدى عندي لكِ سؤالان وبعد ذلك افعليما شئتفاطمة :تفضلي يا أستاذه هدىهدى: كيف وجدتي الطاولة في أول العامالدراسي ؟ نظيفة أم كما ترينها الآن وقد كتبتي عليها؟فاطمة بارتباك : ا أ أ ... نظيفة ولكن ولكن ما هو السؤال الثاني؟هدى ما رأيك لو أتيت إلى بيتكم وقمتبالكتابة على جدرانه بالدهان ماذا ستفعلين؟فاطمة بغضب واضطراب : ماذا تقولينسأعقابك على ذلك عقابا شديداهدى : ولماذا تعاقبيني ؟فاطمة : توسخين بيتناوتريديني أن أسامحك؟هدى : هذا ما أردت أنا أقوله لك ان الطاولات والأثاثالمدرسي ملك للمدرسة وطالباتهافمثلما وجدتها نظيفة واجب عليك أن تحافظي علىنظافتها وان لا نرضى لأنفسنا ما لا نرضاه عليهافاطمة بخجل : صدقتي يا أختاهواعدك إنني لن أقوم بأي عمل فيه ضرر بأدوات ومرافق المدرسةمريم :أحسنت يا هدىلقد أدركت الآن أهمية المحافظة على النظافةهدى نعم يا أخوات علينا جميعا أننحافظ على نظافتنا ونظافة مدرستنامريم تخرج ورقة : خذي يا فاطمة وارسمي لي مكانالمحل هنا افضلهدى : هكذا أفضل وأنظف ولا تنسي رمي الورقة في سلة المهملات بعداستخدامك لهامريم : لا تخافي يا عزيزتي فلقد أدركت أهمية النظافة ولكن دعوناجميعا نقول وبصوت واحد
" فلنحافظ على نظافة بيئتنا المدرسية

بندر الشوووق
12-Oct-2010, 09:23 AM
رسائل الطلب والشكوى



الأهداف التعليمية :
1. أن يتعرف الطالب على عناصر الرسالة .
2. أن يكتب رسالتي طلب وشكوى.
] تعريف الرسائل:
مخاطبة الغائب بواسطة الكتابة .
أنواعها :
للرسائل أنواع كثيرة منها : الطلب ، الشكوى ، الشكر ، التهنئة ،الدعوة ، النصح،العتاب ،الاعتذار،الاستعطاف ، التعزية ....
عناصرها :
تتكون الرسالة من العناصر التالية : البسملة ،المرسِل ، المرسَل إليه ، السلام ، الـمحتوى،الخاتمة ، التاريخ ، العنوان .
ورسالة الطلب هي : رسالة تتضمن طلب خدمة معينة : كطلب هاتف ، أو إيصال التيار الكهربائي إلى المنزل
ورسالة الشكوى هي : رسالة لأحد المسؤولين تتضمن معاناة من مشكلة محددة ، كضعف التبريد داخل الفصل ، أو فوضى الحركة المرورية قرب المدرسة .
خطوات التنفيذ :
1. توجه بعض الأسئلة مثل : متى يكتب الإنسان رسالة ؟ ما الموضوعات التي تتناولها الرسالة ؟ كيف نكتب رسالة ؟


2. عرض مجموعة نماذج لرسائل الطلب من شركة الاتصالات، أو شركة الكهرباء أو الـمرور أو.......،وتوزيعها على الطلاب مع بيان طريقة تعبئتها.
3. عرض نماذج لرسائل الطلب والشكوى، ومناقشتها لـمعرفة عناصرها .
4. طلب كتابة رسائل الطلب والشكوى .

النماذج :
1 _ رسالة طلب :


بسم الله الرحمن الرحيم


سعادة مدير مدرسة الهدى المتوسطة وفقه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، وبعد :
أرجو من سعادتكم التكرم بإعادة اختباري في الـمواد الثلاث التي لم أتمكن من حضور الاختبار فيها لظروفي الصحية . وبرفقه التقرير الطبي عن حالتي الصحية .
والسلام عليكم ورحمة الله
الطالب/ أحمد سلام
الصف الأول الـمتوسط (فصل1/ أ )


10/ 10/ 1431هـ



2_ رسالة شكوى :بسم الله الرحمن الرحيم

سعادة مدير مدرسة الهدى المتوسطة وفقه الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ... وبعد
نحيط سعادتكم علمًا بأن مكيف الهواء في فصلنا لا يعمل بصورة حسنة .
نرجو التكرم بإصلاحه ، شاكرين تجاوبكم .



وتقبلوا تحياتنا وتقديرنا .


أبناؤكم طلاب الصف الأول الـمتوسط (فصل1/ ب )

بندر الشوووق
12-Oct-2010, 09:24 AM
تحقيق صحفي

يعد الهاتف الجوال من أهم الأجهزة الحديثة التي نستخدمها في حياتنا اليومية لقضاء احتياجاتنا الهامة والضرورية وقد انتشر في الآونة الأخيرة في المملكة وبمعدلات عالية حتى وصل مستخدمو الجوال حسب إحصائيات شركة الاتصالات إلى أكثر من 8.5ملايين مشترك وهذا أمر طبيعي ومن حق أي مواطن ومقيم أن يحصل على الخدمة ولكن غير الطبيعي أن تجد أطفالاً صغاراً تتراوح أعمارهم من 8سنوات إلى 15سنة يملكون هواتف خاصة بهم ويمكن ملاحظة ذلك في الأماكن العامة والملاهي وقصور الأفراح وما يثير الاستغراب أنهم يمتلكون أجهزة محظورة بها كاميرات تصوير وتسجيل فيديو قد يستخدمها الطفل في تصوير العوائل فضولاً منه ليس لهدف في نفسه كما أن أضرارها الصحية على الأطفال كبيرة جداً وهم يحملونها ويعتبرونها نوعاً من الترف وسط تشجيع من أولياء الأمور الذين وفروا لهم الجهاز وشريحة الاتصال التي قد يكون ضررها عليهم أكثر من نفعها صحيا واجتماعياً .
"الرياض" تسلط الضوء على هذه الظاهرة التي تنامت بشكل خطير في أوساط الشعب السعودي والتقت الأطراف المعنية بذلك من الصغار وأولياء أمورهم في عدد من مناطق ومحافظات المملكة أثناء الإجازة الصيفية حيث التقينا في البداية الشاب محمد ناصر البقمي الذي يبلغ من العمر 14عاماً من الرياض يحمل بيده جوالاً بكاميرا و قال أنني امتلك جوالاً منذ 3سنوات ولا يمكن أن استغني عنه إطلاقا لأنه يعتبر جسر التواصل بيني وبين أفراد أسرتي أثناء ذهابي للمدرسة والرحلات مع الزملاء أو تجولي في السوق حيث يطمئن علي والدي ووالدتي عند تحديدهم لموقعي وعن سؤاله عن استخدامه لكاميرا التصوير في الجوال قال نعم استخدمها في بعض الصور التذكارية في مواقع الملاهي والرحلات.
وقال عزام مشعل العاكور من جدة الذي لم يتجاوز عمره الثالثة عشرة أنا لايمكن بأي حال من الأحوال أن استغني عن الهاتف الجوال بعد أن قدمه والدي كهدية لنجاحي من الابتدائية حيث أقوم بالاتصال على أصدقائي والتواصل معهم ومعرفة أماكن تواجدهم ووالداي مرتاحان من امتلاكي للجوال كونهما يتصلان علي ويعرفان أين أتواجد وعن سؤاله لماذا وقع اختيارك على هذه النوعية قال لكي أقوم بالتقاط الصور التذكارية والنادرة إضافة إلى أنه يستقبل الرسائل المصورة ومقاطع الفيديو حيث نتبادلها بيننا عن طريق البلوتوث الذي يوجد في هذا الجهاز.
أما الطفلان حاتم الهميجان وسلطان الهويدي من الطائف يحمل كل واحداً منهما جوالاً خاصاً فيه وهما لم يتجاوزا الحادية عشرة من العمر اتفقا على أن الجوال من أهم عناصر التشخيص أسوة بابناء الجيران والزملاء في المدرسة وقالا لم نستطع الحصول عليه إلا بعد إلحاح كبير على الوالدين اللذين رضخا لمطالبنا وإقناعهما بذلك حتى يطمئنان علينا ويحددان أماكن تواجدنا كما إننا نستخدمه في الاتصال على الزملاء للحصول على الواجبات المدرسية.
دور الأسرة في انتشار الظاهرة:
تحدث لنا المواطن عبد الله العقيل وقال إنني اندهش واستغرب عندما أشاهد بعض الأطفال والشباب المراهق يحملون الجوالات في أيديهم في الشوارع والمواقع العامة وفي الحفلات وسط تشجيع من أولياء أمورهم الذين وفروا لهم ذلك دون اكتراث بعواقبه الصحية على الأطفال إضافة لما يسببه من مشاكل اجتماعية لاسيما الجوال الذي يوجد به كاميرا تصوير فكم من عائلة تضررت من ذلك بعد التقاط صور للعوائل في الأسواق وفي حفلات الزواج وهذا دليل على عدم وعي الوالدين بمخاطر الجوال على الطفل ومنه تجاه المجتمع.
بينما قال المواطن منصور محمد:
يجب علينا أن نوازن بين دور الجوال الإيجابي والسلبي مع الأطفال فلو نظرنا لإيجابياته لوجدنا أنها كثيرة جدا حيث يستطيع الأب متابعة ابنه في كل مكان إضافة لما يحتويه الجوال من العاب ومعلومات يستخدمها الطفل للتسلية وهي ذات مردود ممتاز على تنمية قدراته العقلية مع التسليم بوجد بعض الأضرار الصحية التي قد يسببها الجوال على سمع الطفل وكذلك الاستغلال غير الأمثل للمحمول الذي يحتوي على كاميرا في أمور منافية للأدب وهذا مربط الفرس لذا يجب على ولي أمر الطفل مراقبة ابنه ومراقبة مايتم تخزينه في ذاكرة الجوال حتى يكون استخدامه مثالي.
أم فهد ربة منزل متعلمة تقول : إن الجوال أصبح من الضروريات المهمة التي تدخل الطمأنينة إلى قلبي حيث استطعت أن احدد موقعه طول الوقت مما يجعلني أحس انه موجود معي إضافة إلى أنني اعرف مع من يلعب ومع من يمشي في الحي كما انه يخدمنا في الكثير من الأشياء مثل طلبات المنزل عندما اتصل بابني وأقول له احضر معك من السوق الطلبات التالية دون عناء.
بينما قالت ام هدى معلمة : ان وجود الجوال مع الأطفال الصغار من اكبر الأخطاء الجسيمة التي يرتكبها الوالدان لماله من أضرار كثيرة ويمكن للجميع أن يطمئنوا على أبنائهم دون اللجوء لتمليكه جوال قد يتسبب في إذائه وإذاء الآخرين وإزعاجهم بالمكالمات دون مبرر كما يحدث الآن من بعض الأطفال الذين يتصلون على بعض الأرقام دون داع وإنما بسبب الفضول الذي يتميز به الطفل في مثل هذه المرحلة من العمر إضافة إلى مايتم تبادله من رسائل مخلة بالأدب والذوق العام بين فئة الأطفال والشباب الأكبر مهم سنا.
دور التربية والتعليم في التوعية بخطورة الجوال في مثل هذه المرحلة:
وعن نظرة رجال التربية والتعليم تجاه هذه الظاهرة تحدث لنا مشرف النشاط بإدارة التربية والتعليم بمحافظة الطائف الأستاذ محمد سعد بن محيى قائلا في اعتقادي أن السبب في انتشار الجوال بهذه ألطريقة بين الأطفال يعود في الدرجة الأولي لولي الأمر الذي يلبي رغبة الطفل على حساب صحته دون معرفته بما قد يسببه الجوال من أمراض خطيرة على ابنه إضافة إلى أن بعض الأسر تعتبره احد صور التقدم ومواكبة العصر مع العلم أن الجوال يستخدم في الأمور الهامة وليس للاستعراض والتفاخر كما نشاهده الآن وقد شددت وزارة التربية والتعليم على منع حمل الطلاب للجوال واستخدامه في مدارسها مع قيام قسم النشاط في الإدارة بالتوعية والتثقيف بأضرار الجوال على الطفل من خلال الأنشطة المدرسية التي تقام في المدارس والتي لاتتوقف على الضرر الصحي بل يتجاوز ذلك لاكتساب الطفل بعض العادات والسلوك السيئ أثناء تبادل الرسائل في الجوال مع من يكبرونه في السن خاصة المراهقين.
التأثيرات الصحية التي يسببها الجوال للطفل:
"الرياض" التقت الدكتور عبد الله بن فايز الطيار أخصائي المخ والأعصاب بعيادات الطيار التخصصية في الطائف وسألته عن المخاطر التي قد يتعرض لها الطفل أثناء حملة للجوال واستخدامه حيث قال لقد أثبتت الدراسات التي أجريت في الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا على مجموعات مختلفة من الأطفال أن الموجات الكهرومغناطيسية التي تستخدم في ذبذبات الجوال تؤثر على خلايا المخ لاسيما في هذه المرحلة التي تكون فيها الخلايا في مرحلة النمو مشيراً إلى تأثير الذبذبات الكهرومغناطيسية على أنسجة وخلايا الجسم بشكل عام، لأن الهاتف النقال يعتبر جهازاً صغيراً يستخدمه الإنسان بكثرة و يرسل ويستقبل ذبذبات إضافة إلى انه أداة يتأثر بها الجهاز السمعي الداخلي لوجود العصبين العصب السابع والعصب الثامن وهما قريبان جداً من الأذن التي يكون المحمول ملاصق لها تماماً مما يتسبب في إيذاء الدماغ مباشرة لأن الدماغ جهاز حساس جدا ويحوي مجموعة من الأنسجة الدماغية و الألياف والأعصاب الحساسة خاصة لدى الأطفال فالمتحدث حين يقرب هذا الجهاز من الجسم سوف يستقبل ويرسل ذبذبات إلى جسمه مما يتسبب في إعطاب الجهاز العصبي ويؤدي في أبسط الأحوال إلى صداع شديد لدى الطفل وصداع لدى الش
باب وقد ثبت أن بعض أنسجة الدماغ بدأت تتحسس وتتغير وظائفها وقد تحدث بعض الأورام. لذلك يجب عدم ترك الأطفال والمراهقين يستخدمون الجوال لسرعة تأثرهم بالإشعاعات الكهرومغناطيسية حفاظا على سلامتهم.


@ الجوالات أصبحت في متناول معظم الأطفال ليس للضرورة بل لمجرد التباهي أكثر مما هو جهاز يستخدم عند الضرورة.
@يتبادل الأطفال بعض الرسائل التي يخرج بعضها عن نطاق الأدب مما يكسبهم بعض العادات السيئة.
@بعض محلات بيع الجوالات تروج بعض مقاطع الفيديو الفاضحة بأسعار زهيدة.
نغمات خاصة لجولات الصغار لاتراعي الذوق في الأماكن العامة.

بندر الشوووق
12-Oct-2010, 09:25 AM
التلخيص .



أسد وثعبان وفأرين !!!
يحكى أن رجلا كان يتمشى في أدغال إفريقيا حيث الطبيعةالخلابة ، وكان يتمتع بمنظر الأشجار ويستمتع بتغريد العصافير.
وبينما هو مستمتعبتلك المناظر
سمع صوت عدو سريع والصوت في ازدياد ووضوح
والتفت الرجل إلىالخلف
وإذا به يرى أسدا ضخم الجثة منطلق بسرعة نحوه
أخذ الرجل يجري بسرعةوالأسد وراءه
وعندما اخذ الأسد يقترب منه رأى الرجل بئرا قديمة
فقفز الرجلقفزة قوية فإذا هو في البئر
وأمسك بحبل البئر الذي يسحب به الماء
وأخذالرجل يتأرجح داخل البئر
وعندما أخذ أنفاسه وهدأ روعه وسكن زئير الأسد
وإذابه يسمع صوت فحيح ثعبان ضخم الرأس عريض الطول بجوف البئر
وفيما هو يفكر بطريقةيتخلص منها من الأسد والثعبان
إذا بفأرين أسود والآخر أبيض يصعدان إلى أعلىالحبل
وبدءا يقرضان الحبل و أنهلع الرجل خوفا
وأخذ يهز الحبل بيديه بغية إنيذهب الفأرين
وأخذ يزيد عملية الهز حتى أصبح يتأرجح يمينا وشمالا بداخلالبئر
وأخذ يصدم بجوانب البئر
وفيما هو يصطدم أحس بشيء رطب ولزج
واذابذالك الشيء عسل النحل
فقام الرجل بالتذوق منه فأخذ لعقه وكرر ذلك
ومن شدةحلاوة العسل نسي الموقف الذي هو فيه
وفجأة استيقظ الرجل من النوم ، فقد كان حلمامزعجا !!!
وقرر الرجل أن يذهب إلى شخص يفسر له الحلم
وذهب إلى عالم واخبرهبالحلم فضحك الشيخ وقال : ألم تعرف تفسيره ؟؟
قال الرجل: لا.
قال له الأسدالذي يجري ورائك هو ملك الموت
والبئر الذي به الثعبان هو قبرك
والحبل الذيتتعلق به هو عمرك
والفأرين الأسود والأبيض هما الليل والنهار يقصون منعمرك....
قال : والعسل يا شيخ ؟؟قال هي الدنيا من حلاوتها أنستك أن وراءك موتوحساب!!

التلخيص

يحكى أن رجلا كان يسيرفي الأدغال مستمتعا بالمناظر وإذ به يسمع صوت عدو خلفه فالتفت فإذا بأسد يقترببسرعة منه فجرى وقذف بنفسه داخل بئر صادفته متعلقا بحبل الماء .....

والأسديزأر خارجا ولكنه سمع فحيح أفعى كبيرة من داخل البئر فأحس أنه في أمان ما داممتعلقا ولكن ظهر فأران أبيض وأسود تسلقا الحبل وأخذا يقرضانه فحاول الرجل طردهمابهز الحبل والتأرجح دون فائدة وفي إحدى أرجحاته أحس بشيء لزج على كتفه فذاقه فإذاهو عسل فانكب يأكل من العسل ونسي الموقف العصيب الذي هو فيه .
ثم استيقظ من نومهوذهب إلى من يفسر له هذا الحلم المزعج ...
فأخبره عالم
الأسد هو ملكالموت
والبئر التي فيها الثعبان قبرك
والحبل عمرك
و الفأران الليل والنهار
والعسل حلاوة الدنيا أنستك ما أنت مقدم عليه .....

بندر الشوووق
12-Oct-2010, 09:28 AM
تحقيق صحفي:

سبب تأخرنا التعليمي و إصرارنا على الوقوف في الصفوف الأخيرة

اليوم نجد الكم الهائل من يتخرجون سواء ممن يتوظفون أو يكملون مسيرتهم العلمية ولكن لا نجد الإنتاج المتوقع و المطلوب ..
هل الخمول واقع في عقول العرب فيمنعهم من التفكير و الإنجاز والتطوير أم أن الخمول واقع في الدعم المادي والمعنوي ..
ما نوعية الأغلال التي تقيد إنجازاتنا ؟!
نجد دوما أن أكبر طموحنا الحوز على شهادة البكالوريوس .. و إن كانت نظرة الشخص مستقبلية فكر برسالة الدكتوراه ..
ولكن ..
إن أخذها ماذا سينتج ؟؟
لماذا لم نفكر بالإنجاز و التطوير لماذا تظل الأبحاث والإكتشافات من نصيب الغرب و نظل نحن تحت مسمى العالم الثالث والعالم المتأخر ..
همنا الوحيد هو المنصب وكرسي المكتب ..
هل يعقل أن يكون هذا الجيل نظرته سطحية إلى هذا الحد ..
ألا يفكر هذا الجيل ببلده وكيفية الجري في مسارات الرياح دون أن تحذف بنا إلى الوراء ..
أم أن هناك نقص ما يجعلهم محدودي الإنتاج ..
لماذا إذا ابتعث طلابنا إلى الخارج يبدؤون بالإنجاز ..
أين الخلل ؟؟؟


هنا أجريت لقاء مع دكتورة في جامعة الملك عبدالعزيز – بجدة - كلية العلوم - قسم أحياء .....
وكان هذا نتيجة اللقاء ....

1- هل سنرتقي إلى الحد الذي نرغب فيه إن استمرينا على حالنا ؟ ومن المسؤول ؟
كيف لنا أن نرتقي و نحن نبحث عن المنصب .. نبحث عن الصيت قبل أن نفكر أصلا كيف سنصل .. والنظرة المستقبلية عنده معدومة ..
صاحب المنصب يحاول أن يظهر لرؤوساءه أنه " مكفي وموفي" و انه لا يحتاج إلى دعم مادي أو معنوي .. و هذا يعود إلينا بتأثير سلبي وضغوط نفسية ..
بإختصار السبب الرئيسي لرجعتنا هو الفهم الخاطيء للإدارة الناجحة ..

2- لا نجد النجاح يظهر على ملامح هذا الجيل بل إننا لانزال في المؤخرة مالسبب ؟
طلاب الماجستير يدرسون على أيادي دكاترة غير متخصصين في نفس مجال الطلاب بل إنهم مجرد مناقشون يملؤون الفراغ .. فيندفعون منذ بداية طريقهم بشكل خاطيء .. ولا يبدعون لأن همهمهم الشهادة التي ستكون في واجهة سيرتهم الذاتية .. وهنا نجد أننا نعود إلى نفس النقطة وهي التفكير بالمنصب و البحث عن الفائدة ..

3- لا نستطيع أن نحكم على الجميع بالفشل أو الإتكالية .. ولكن أين هي الفئة الناجحة وماذا تفتقد لكي لا تظهر ؟
تفتقد الدعم اللازم للأبحاث العلمية .. فنحن لا نملك مركز أبحاث يحتضن أبحاثنا .. نحن بحاجة ماسة لها .. ونحتاج دعم مادي لنستطيع إتمام بحوثنا .. فهم من يجبروننا إلى اللجوء للخارج .,.
نفتقد أيضا الراحة والحرية .. هناك إرهاق تام لأعضاء هيئة التدريس "" جداول – تصحيح – لجنات – أوراق – معامل "" بالمقابل إذا قارناها بالدول المتقدمة نجد أن اعضاء هيئة التدريس لا يعانون نفس الضغط لأنهم متفرغين تماما لأبحاثهم و محاضراتهم ..

4- إذن لدينا أفكار علمية كبيرة ونمتلك عقول مفكرة ولسنا ذوي عقول فارغة كما يدعي علينا البعض ( الغرب ) ؟
الدول المتقدمة تبدع لأن كل إحتياجاتهم موفرة وكل طلباتهم ملباة .. ونحن نملك العقل و الفكر الذي يحتاج أن يتبنى ولكن لا نملك الدعم الكافي لإتمام أبحاثنا ......... لذلك نبدع إن خرجنا خارج الحدود العربية ..

5- هل هناك تفرقة عنصرية بين الرجال والنساء في مجال التعلم و العمل ؟
نعم هناك تفرقة عنصرية شديدة بين الرجال والنساء .. اعمالي الإضافية ونشاطاتي الداخلية والتي تكون في مصلحة عملي لا تحتسب لي ولا تحتسب من عدد ساعاتي و لا توضع في ملفاتي كما تحتسب لزملاءنا من الدكاترة الرجال ممن تحتسب لهم في ملفهم وعدد ساعاتهم ..

أشكر الدكتورة جزيل الشكر على صراحتها ومحاولتها لإظهار الخلل ..

وهنا ....
إذن بدوري أدعو كل صاحب منصب وكل راعي قرار أن يحاول بإصرار وبحق أن يرفع من بلادنا ومن تقدمها العلمي وأن يحتضن الإبداع ويتبناه فربما نصل إلى مقدمة الدول قريبا فمن يدري ؟؟
فهناك إبداعات يجب أن تدون ...
.................................





الثاني
هوس الشراء

إن هوس الشراء مرض يصيب النساء أكثر من الرجال، وهو لا يقل خطورة عن إدمان المخدرات، وإن النساء المهوسات بالشراء حالة تحصى بأكثر من نصف سكان العالم، وهذا الهوس يساعد النساء المصابات على التخلص من المشاعر المؤلمة والأفكار غير المرغوبة التي تلح عليهن، وقد استغل القائمون علي الحملات الترويجية التجارية ذلك المرض، وأخذوا يتفننون في تقديم العديد من المغريات التي تساعد على زيادة هوس الشراء لديهن.
والسؤال الذي تطرق هنا هل هوس التسوق ينتج بفعل الضغوط أم انه صفة شخصية؟ وهل له علاج، ولهذا التقينا بالدكتور أحمد عبدالسلام اخصائي الطب النفسي للإجابة على هذه التساؤلات.
* ماذا تعني بهوس الشراء؟
لو عرفنا هوس الشراء لا نقول أكثر من انه حالة من الإدمان تصيب المرأة وتفقدها القدرة على السيطرة على إرادتها وتبدأ الحالة بشراء القليل من البضائع التي تشعر المرأة بشيء من الراحة، ثم تتطور الحالة وتأخذ في زيادة مشترياتها لتشعر براحة أكبر، وفي بداية الاصابة تكون سعيدة ولكن بعد ذلك تشعر بالضيق وكآبة وخجل من نفسها، وترى نفسها غير جديرة بالإقدام، ولهذا تصنف المصابات بمثل هذا الهوس إلى نوعين، نوع هوسه فيه عقلانية وبتحكم، ونوع مدمن ليس في شرائه أي نوع من العقلانية أو التحكم ، وتكمن مشكلة المرأة المصابة بهذا الهوس أنها تنكر أنها مصابة بالهوس وتبرر شراءها المستمر بأنها محتاجة لتلك المشتريات.
الفراغ السبب
* ما هي العوامل التي تساعد على زيادة هذا الهوس؟
إن العوامل التي تساعد علي تنشيط هذا الهوس بعضها نابع من ذات المرأة بسبب الرغبة في الهروب من كابوس الفراغ والكآبة والقلق والغضب ورفض الآخرين لها والبعض الآخر راجع إلى مايلي:
1 إن الأسواق الآن صارت مكاناً شاملاً لكل سبل الراحة التي تغري بالشراء فهي تحتوي الآن على مطاعم وحدائق ومعارض وإضاءة ونوافير، وسلالم خاصة للمعاقين، وحضانة يومية للأطفال وعربات مغرية لجرهم أيضا ومن هنا يبدأ الهوس.
2 بعض المحلات تدرس الوجوه المألوفة التي تشتري، وتدرب البائع على حفظ أسماء ال**ائن حتى يتحدث معهم بأسمائهم فيشعر المشتري بخصوصية أكثر ويعود للشراء من جديد.
3 إن بعض المحلات الكبرى توفر لل**ائن أماكن فاخرة للجلوس عند الشراء ويخدم عليه بائع أو بائعة ذات مظهر لائق تشعر المشتري بأنه شخص محبوب ومحترم فترتفع ثقة الفرد المتعب المحبط بنفسه ويعاود الشراء ليستمتع بهذا.
4 التنزيلات التي تعلن عنها المحلات التجارية، التي ماهي إلا حيلة لبعض لأن يصرف.
5 الدعاية التي تعرف ان المرآة تصاب أكثر بالكآبة من الرجل لذلك دائماً تظهر الإعلانات الأفراد الذين يشترون سعداء ممتلئين بالحيوية وأن الآخرين يلتفتون لهم ولهذا تسعى المرأة لشراء البضاعة لأجل هذا الأمل الكاذب.
6 انتشار المجلات التسويقية وكذلك الانترنت.
7 انتشار أسواق السوبر ماركت الذي هو أخطر من الأسواق والتنزيلات والدعايات والتلفزيون لأن كل ما في هذه الأسواق مغر وصار مغلفاً بطريقة تغري أي امرأة مهما كان درجة اتزانها.
الضغوط وهوس التسوق
* كيف تستدل المرأة على أنها مصابة بهوس الشراء؟
قلت في السابق ان المرأة المصابة بهوس الشراء لا تعترف بأنها مهوسة بالتسوق، ولذلك نقدم لها هذه التساؤلات التي تتيح لها فرصة أن تعرف أنها متسوقة عادية أو مهوسة بالتسوق.
1 عندما تشترين هل تشعرين بالذنب لعدم قدرتك على التوقف عن الشراء؟
2 هل تعانين من قلق في النوم وأنت تفكرين في كمية ما صادفته في السوق؟
3 أنت في الشهر تشترين بضاعتين لن تستخدميها أو استخدامك له سيكون نادراً؟
4 هل هناك شجار بينك وبين زوجك علي كثرة الشراء عندك؟
5 عقلك يفكر في التسوق والشراء بشكل كبير.
6 تفكرين في السلف من أجل سداد الديون.
7 تسعين دائماً للمحلات التي تقدم بضائع بالتقسيط.
فإذا اعترفت المرأة بأن لديها بعض النقاط السابقة، بالتأكيد من الممكن أن يكون لديها مشكلة هوس الشراء.
الطفولة السبب
* هل هوس التسوق ينتج بفعل الضغوط أم انه صفة شخصية؟
لا أحد ينكر دور الضغوط في الإصابة بالأمراض لذا فإن هوس الشراء مثله مثل كل الأمراض الضغوط هي السبب الرئيسي في حدوثه وبما أن المرأة أكثر تعرضاً للضغوط من الرجل فلا عجب أن تكون أكثر هوساً في الشراء منه، ولكن هذا لا يمنع أن هذا الهوس ينتج أيضا عن عوامل حدثت في مرحلة الطفولة منها إهمال الأم للابنة أو انشغالها عنها مما يولد لديها إحساسا بعدم الأمان عندما تكبر أو كثرة النقد لها وهي طفلة، وكذلك سيطرة الأهل على الابنة بصورة مبالغ فيها، وفي الأخير الحب المشروط من قبل الوالدين الذي يجعل الطفل يفقد ثقته بنفسه.
زوجي يشجعني
* ما موقف الزوج من هوس زوجته بالشراء؟
للأسف بعض الأزواج يشجعون زوجاتهم على هوس الشراء لأنهم لا تعجبهم المرأة المتوازنة الاقتصادية، وذلك يرجع إلى أن الدراسات أثبتت أن 50% من النساء المصابات بهوس التسوق والشراء يكون الزوج عندهن عنده هوس بشيء آخر كهوس التلفزيون أو هوس بالرياضة، وبذلك هو يشجعها إما لأن يشعر بها أو يعرف مايعينه الاندفاع إلى شيء دون إحساس قدرة الضبط أو أن يشجعها أو يغض النظر عنها حتى تغض النظر هي عن هوسه أو إدمانه.
إلى جانب أن هناك بعض الرجال يريد أن يضطهد زوجته فهو سيكوباتي وكونها تعيش في مشكلة مثل هوس التسوق فهذا يعطيه مبرراً حتى يضطهدها ويحتقرها وينتقدها، بالإضافة إلى أن بعض الأزواج يجد هوسها هذا فرصة ليمارس خيانته براحته أو وسيلة لتعويضها عن عدم قدرته علي منعها العواطف التي تحتاجها والصنف الأخير من الأزواج يسعد بأن زوجته ملتهبة بالشراء بدلا من النضج والثقافة اللذين قد يزعجان لأي سبب.
العلاج هو
* كيف تتخلص المرأة من هذا الهوس؟
قبل الخوض في كيفية التخلص من هوس الشراء لابد أن تضع المرأة المهوسة نصب عينيها أمرين، الأول أن تعترف بأن لديها مشكلة، الثاني أن تسأل نفسها لماذا أصبحت مهووسة بالشراء ؟ ثم بعد ذلك عليها أن تبحث عن يد تعينها على العلاج وفي حالة عدم توفر من يساعدها على العلاج من الممكن أن تلجأ إلى الحيل التالية:
1 اقنعي نفسك بأن ليس كل الألوان تناسبك.
2 اقنعي نفسك بان موديلا آو موديلين فقط يناسبانك.
3 اشتري شيئاً آخر غير الذي تشترينه ككتاب أو شريط علمي.
4 ابتعدي عن المحلات التي تغويك بشجاعة واذهبي للتسوق في المحلات التي لاتغويك بضاعتها.
5 ابعثي أي أحد بدلا منك لشراء شيء تحبينه حتى لاتشترين أكثر مما تريدين.
6 لا تذهبي للشراء مع صديقة عندها هوس الشراء أيضاً.
7 تجنبي التنزيلات.
8 لاتشتري شيئاً قبل أوانه مثل الشراء لحفلة زفاف ستحصل بعد أشهر.
9 كلما طرأ عليك شعور التسوق اربطي التسوق بشيء غير جيد مثل حادث ما يحصل لك.
10 اصرخي ولو بصوت مرتفع كلما دفعتك نفسك للشراء يقول.. أحتاج إليه

بندر الشوووق
12-Oct-2010, 09:30 AM
تحقيق صحفي
من المؤكد أن الايدز هو ذلك الفك المفترس الذي فتح فاهُ يسرق الأمن والامان من قلوب
اسراه .
ونعم أنه وباء وايما وباء انه وباء وانتقام من الله وسخط يعذب به تلك الفئة الضاله
المنحرفه عن طريق الصواب الى طريق الشذوذ والذل والهوان لقد انتشر سريعا
في فترة وجيزه لقد بات من المؤكد بدور المخدرات في انتشار الايدز اذن علينا محاربة
المخدرات اولا بكل الوسائل وليس بالسهل محاربة المخدرات ولكن ليس مستحيلاً .
كلمة صغيره اهمس بها في اذن كل من تورط في عالم الادمان لماذا الغرب وهم الد
اعدائنا يحاربون المخدرات اليس لأنهُ خطير على الشعوب اليس خوفهم هو الذي دفعهم
لمحاربتهِ .
إنهم جزعو على شباب مجتمعهم لأنهم يدركون ان المجتمع لايساوي شيئا اذا لم يكن
الشباب هم روافده وسواعده ولن يقوم مجتمعا الا اذا كان عماده الشباب وهذا المرض
لايمكن فصلهُ عن وباء الايدز لأنه اثبت علميا بأنهما مكملان لبعضهما البعض أو بالاصح
لو ماكانت المخدارات لما كان الايدز هذا ماصرح بهِ الكثير من الاطباء وهذا ماقتبستهُ من كتاب
انا المدمن للاستاذ عبد الله عمر خياط الذي اوضح في معرض كتابهِ انه حضر ندوة في الولايات
المتحده الامريكية تحمل اسم المخدارات وعلاقاتها بالايدز فصرح الاطباء بأنه لولا المخدرات ماكان الايدز
اي ان المخدرات هي السبب الرئيسي للايدز .
هنا يجب محاربة الوباء الاساسي حتى يتسنى لنا ابادة الايدز.
ولله الحمد ان حكومتنا الرشيده ابدت اهتماما واضحا لهذا الوباء فقد اقيمت الندوات والاعلانات وساهم
الكثير من القطاعات الحكومية مثل الشرطة والمرور ووسائل الاعلام في محاربة المخدرات واظهار سلبياته
واضرارهِ والعواقب التي يقع فيها المدمن .
اذن لابد من جعل الايمان بالله سدا منيعا امام هذا الوباء الخطر لأحكام الطوق ان مهربي المخدرات يسعون
دائما وكأنه وحوش كاسره لكسب الكثير من الشباب ضعفاء النفوس لاستقطابهم الى عالمهم الاجرامي
وان الصحوة التي ذاع صيتها للتوقف عن هذا النزيف الدامي قد اصبح كابوسا يهدد ويزعج اصحابه الاوغاد
لعنهم الله.
ان للمخدرات مكاسب جمع ولكن مرجوها المحترفون ماهو هدفهم الاساسي هل هومادي ام ماذا ؟
هذا مقرأتهُ ايضاً في كتاب انا المدمن للاستاذ الخياط وهو يقول ان الهدف الاكبر كما يقول اصحاب
الاختصاص هو تدمير الشباب الذين هم أمل المستقبل وعماده وتحطيم معنوياتهم وتدمير قواهم حتى
لاتقوم للأمة قائمه والعياذ بالله.
وأزيد ان هذا التفكير المشين ليس الاتفكير غربي يهودي بحت ولكن يدبروه عبر من يحمل اسم
الاسلام حتى يتسنى لهم هدفهم الاكبر والمشين هو تدميرنا كشباب ودمير الاسلام .
اخواني اني نادي بصوتي وقلمي وورقي بأن نتجه على الكتب القيمة ومنها كتاب انا المدمن للخياط
لمعرفة اسرار هذا الوباء وحقائق شتى تهمنا .
بكل حب وتفان الى شبابنا امل الغد ان يتقيد بالحب الالهي والروح المؤمنة الخالصه القوية التي عرفناها بعد التأثر
باي تيار فاسق
.




تحقيق صحفي


أطفال الشوارع
تعتبر مشكلة أطفال الشوارع ظاهرةعالمية تفاقمت في الفترة الأخيرة بشكل كبير وقد اهتمت بها الدول التي تكثر فيها هذهالظاهرة لما قد ينتج عنها من مشاكل كثيرة تؤثر في حرمان شريحة كبيرة من هؤلاءالأطفال من إشباع حاجاتهم النفسية والاجتماعية.وهيئة الأمم المتحدة أولت اهتماماًبالغاً بها مما أعطاها بُعداً دولياً أكثر في التركيز عليها حيث عرفتها بأنها: \"أيطفل كان ذكرا أم أنثى يجد في الشارع مأوى له ويعتمد على الشارع في سكنه ومأكلهومشربه بدون رقيب أو إشراف من شخص مسئول\".
وقد أثبتت الإحصاءات العالمية أنهناك من 100 - 150 مليون طفل يهيمون في الشوارع، وفي إحصائية صدرت عن المجلس العربيللطفولة والتنمية عن حجم هذه الظاهرة في العالم العربي بينت أن عددهم يتراوح ما بين 7 -10 ملايين طفل عربي في الشارع.ورغم أنه في دول الخليج العربي لا توجد إحصاءاتدقيقة تبين حجم هذه الظاهرة واتجاهاتها إلا أننا بدأنا نلحظ زيادة في حجمها فيالمدن الرئيسية في المملكة العربية السعودية مما دفع الصحافة المحلية إلى نشر أكثرمن تحقيق صحفي عنها.
وتتفق الدراسات الحديثة عن هذه الظاهرة مع دراسات سابقةلأسبابها حيث بينت أن الفقر وارتفاع عدد أفراد الأسر وضعف التعليم وغياب الدورالمؤثر للأب في الأسرة وافتراق الأسرة بسبب الطلاق تمثل الأسباب الرئيسية لانتشارالباعة والمتسولين من الأطفال في شوارع العاصمة الرياض. ورغم أننا لاحظنا عجزالدوائر الحكومية ذات العلاقة عن إيجاد حل لهذه المشكلة رغم اتفاقهم على أهميةالقضاء عليها مما ساهم في انتشارها بشكل كبير في الفترة الأخيرة.
وقد وجدت هذهالدراسات أن عدد لا يستهان به من هؤلاء الأطفال لا تتجاوز أعمارهم التسع سنوات أيفي سن الدراسة. وما يحزن القلب أننا كنا نشاهد بعضهم في الفترة الصباحية في وقتيفترض أن يكونوا مع أقرانهم داخل المدرسة.
وأطفال الشوارع مشكلة لابد من السعيلدراستها وضع حلول لها من قبل الجهات المختصة المهتمة برعاية الطفولة في المملكة. فهؤلاء الصغار انتهكت طفولتهم وهم معرضون لمخاطر صحية ونفسية واجتماعية كثيرة. فمنالناحية النفسية والانفعالية هذه الفئة عادة ما تكون مصابه بالقلق إلى جانب الحقدعلى المجتمع والعصبية و الحرمان من أبسط حقوقهم مثل اللعب، مع شعورهم بعدم الأمانوالظلم. ومن الناحية الجسدية فهؤلاء الأطفال معرضين لحوادث السيارات أو الأمراضالصدرية والتحرشات الجنسية أو حتى تعلم عادات سيئة. كما أنهم للأسف الشديد يتعرضونلسخرية واستغلال بعض ضعفاء النفوس من المارة. و ويلاحظ عليهم أيضا مشكلات سلوكيةأخرى كالكذب والسرقة والتحايل لعدم توفر الرقابة الأسرية، و يتدني لديهم مستوىالطموح لينحصر في توفير لقمة العيش.
وتأثير هذه الفئة خطير على المجتمع لشعورهمبالحرمان والنقص فقد يلجئوا مستقبلاً إلى الانتقام من هذا المجتمع الذي خذلهم، فهمبحاجة إلى الاستقرار النفسي والاجتماعي والجسدي، كما أن المكوث الطويل بالشارع يؤديإلى عدم التوازن النفسي والعاطفي لدى هؤلاء الأطفال، فالشارع يغرس فيهم الميل إلىالعنف إضافة إلى الشعور بالغبن والظلم الذي يولد لديه الرغبة في الانتقام، أما منالناحية الاجتماعية فإنه يجد نفسه متشبعاً بقيم فرضها الشارع عليه مما يؤدي إلىظهور مجتمع تميزه ثقافة فرعية هي ثقافة وقيم الشارع. وهذه الثقافة والقيم التييكتسبها هؤلاء الأطفال من الشارع تضيف إلى أسرهم هما إلى هم وهي التي تعاني أصلا منمشاكل متعددة.
فالأطفال في مثل هذا العمر يتشربون سلوكياتهم وقيمهم من البيئةالمحيطة بهم الأمر الذي يشكل خطورة على مستقبلهم إذا ما استمدوا هذه الاتجاهاتوالقيم من الكبار والمنحرفين. مما يجعل هؤلاء الأطفال قنابل موقوتة تهدد أمنالمجتمع واستقراره.
وهذا الأمر يلقي بثقله علينا كتربويين في المدارس لتتبعهؤلاء الأطفال والحد من تسربهم ومحاولة دراسة أوضاعهم ومساعدتهم وفق الإمكانياتالمتاحة.
وأي استراتيجية لحل هذه المشكلة برأيي لابد أن تنبني علىمحورين
\"المحور العلاجي\" ويتجلى من خلال تطوير أساليبالاتصال المباشر وتقديم خدمات الرعاية العاجلة لأطفال الشارع ومتابعة تسربهم منالمدارس. ولا يأتي ذلك إلا بتظافر جهود جميع التربويين في المدرسة وليس قصره علىالمرشد الطلابي أو بعض المعلمين المتطوعين. والهدف من هذا المحور هو خلق بيئةمدرسية جاذبة للطلاب.
\"المحور الوقائي\"، الذي يعتمد علىتطوير أساليب وبرامج وسياسات فاعلة بالتعاون مع مؤسسات المجتمع الأخرى مثل وزارةالشئون الاجتماعية والعمل والجمعيات الخيرية بهدف الحد من انتشار الظاهرة، والتعاملالمباشر مع أسبابها والعوامل المرتبطة بنموها وتطورها. مع الاستفادة من التجاربالعديدة التي نجحت في بعض الدول مثل مصر والسودان والاستفادة من تجارب المجلسالعربي للطفولة والتنمية خاصة وأن رئيس هذا المجلس هو صاحب السمو الملكي الأميرطلال بن عبدالعزيز والأمين العام للمجلس هو الدكتور حمد العقلا والمملكة تحتاج فعلالجهود المجلس خاصة مع غياب دور رسمي لعلاج هذه الظاهرة كما أن خبراء المجلس قدأعدوا مشروعاً عربياً للتعامل مع ظاهرة \"أطفال الشوارع\" فما الذي يمنع أن نستفيدمن هذه التجارب \"على الأقل تسترد المملكة بعض الأموال التي تدفعها لميزانية هذاالمجلس\".
وأي حل لا تتكامل فيه مؤسسات المجتمع يعتبر حل ناقص فلا بد من تظافرجهود كثيرة لمؤسسات عدة رسمية وغير رسمية من أهمها برأيي وسائل الأعلام التي لابدأن تعمل على توعية المجتمع بخطورة هذه الظاهرة وأهمية العمل على حلها.
وهناكتجارب ناجحة لعلاج هذه الظاهرة منها ما كان بجهود شخصية للمعلمين مثل جمعية الأملالمصرية التي بدأت فكرتها عندما اجتمع أحد عشر معلمًا بمدرسة كان يرأسها وقتئذ أحدالمعلمين الإنجليز، يدعى \"ريتشارد هيمونلي\"، والذي حكى أثناء اجتماعه بأولياءأمور الطلاب بالمدرسة كيف وجد طفلاً بالشارع ورباه في بيته، وبدأت فكرة أولياءالأمور والمعلمين لإنشاء جمعية لإيواء أطفال الشوارع الذين أصبحوا يتزايدون يومًابعد يوم.
وفي الجبيل الصناعية تجربة جيدة في مساعدة أسر الطلاب المحتاجين بدأتبشكل تطوعي بجهود فردية ثم تطورت لتشمل جميع المعلمين في مدارس الهيئة الملكيةيقومون بدفع مبلغ شهري ثم يشترى به المنسق مواد غذائية لهذه الأسر بالتنسيق معالإرشاد الطلابي الذي يمدهم بأسماء الأسر المحتاجة من واقع عملهمالميداني.

بندر الشوووق
12-Oct-2010, 09:31 AM
تحقيق صحفي
ثالث متوسط ف 1

التدخين..

ليس من عصر كثرت فيه التجارب كعصرنا هذا وكأن الإنسان قد أصيب بهوس التجارب وعدواها في كل ما يمت إلى حياته بصلة. وقد تكون هذه التجارب مجرد واجهه أو مدخل شرعي لممارسة كافة الرغبات والأهواء على اختلاف أنواعها وشذوذها حتى تتحول تلك التجارب أخيرا إلى عادة مستحكمة ظالمة تقود الإنسان حسب هواها ورغباتها. وأكثر ما ينطبق ذلك على عادة التدخين التي تحكمت بعقول الناس على اختلاف مللهم وعلمهم ومشاربهم.


عادة التدخين آفة حضارية كريهة أنزلت بالإنسان العلل والأمراض كتأثيرها السيئ على الغدد الليمفاوية والنخامية والمراكز العصبية وتأثيرها الضار على القلب وضغط الدم والمجاري التنفسية والمعدة والعضلات والعين الخ ...

حقائق علمية عن التدخين والأمراض

الحقيقة الأولى
إن التدخين يسبب أنواعا عديدة من السرطان -أهمها سرطان الرئة- لقد كان سرطان الرئة مرضا نادرا قبل الثلاثينات ..


ما هي البراهين العلمية التي تثبت أن التدخين يسبب سرطان الرئة؟

إن سرطان الرئة مرض نادر جدا بين غير المدخنين

إن نسبة الإصابات تزداد بازدياد عدد السجائر المستهلكة وازدياد مدة التدخين وتقل هذه النسبة تدريجيا عند الإقلاع عن التدخين مما يثبت العلاقة المباشرة بين التدخين وسرطان الرئة



ما هي المادة التي تسبب السرطان؟
إنه لمن الصعب التحقق من ماهية هذه المادة. لقد عزل حتى الآن ما يقارب العشرين من هذه المواد التي يمكن أن تسبب السرطان، إلا أن المادة أو المواد التي تسبب سرطان الرئة في الإنسان لم يتم عزلها حتى الآن بشكل قاطع.

الإقلاع عن التدخين بمساعدة اللاوعي
التغذية السليمة
تهدئة العقل والمشاعر:
تعلم التخيل والتنويم الذاتي

الإقلاع عن التدخين:
- هناك طريقتان لتخفيف الأثر الإدماني للسجائر من أجل الإقلاع عنها نهائياً:
1-الإبر الصينية:
2-سجائر القرنفل:

نسئل الله سبحانه وتعال ان تكون سببا دافعا لمنن قراه للبدا جديا بلاقلاع

عن التدخين وتكون راد ع لمن تستهو به نفسه يوما الخوض في التجربه التدخين

فا البدايه سيجاره والنهايه ماشاء الله به عليم وليكن شعارنا لا للتدخين..

SMART
12-Oct-2010, 08:27 PM
موضوع كامل الدسم عن التعبير
شكرا لك بندر

بندر الشوووق
14-Oct-2010, 01:24 PM
العفوو
وربي يسلمك اخوي صاحب التميز ع اطلالتك المنوره

بندر الشوووق
16-Oct-2010, 01:34 PM
هذه مجموعة تحقيقات صحفية لمادة التعبير


تحقيق صحفي عن المخدرات

المخدرات
المخدرات محرمة بجميع انواعها لضررها البالغ على العقل
والبدن وتأثيرها الكبير على متعاطيها ويحرم تعاطيها بأي وجه
من الوجوه سواء أكان بطريق الاكل ام كان بطريق الشرب ام
التدخين ام الشم ام الحقن ام كان غير ذلك وقد اثبتت التحاليل
الطبية والتجارب العلمية والواقع المحسوس ان المخدرات
بأنواعها المختلفة سبب كبير للامراض العقلية والنفسية و
الاجتماعية وقد وقع الكثير من الشباب في هذا الخطر الذي
لايقدرون مدى خطورتها عليهم بداية بسؤال الشيخ عبدا لله آل الشيخ مفتي المملكة العربية السعودية عن حكم تعاطي المخدرات 0
أن المخدرات محرمه باختلاف أنواعها وطرق تعاطيها0


سألنا احد الشباب (فهد (
وهواحد المتعاطين للمخدرات سابقاً ثم تاب برحمة من الله
وفضل منه
س1:بداية أخ فهد متى بدأت بتعاطي المخدرات؟
بدأت وأنا في الخامسة عشر
س2:من كان وراء تعاطيك المخدرات بالذات في هذا السن
المبكر؟
اصدقاء السوء
س3:وكم مدة استمريت في تعاطي المخدرات؟
خمس سنوات تقريباً
س4:من اين كنت تاتي بالنقود بما انك تتعاطاها سراً؟
في معظم الاحيان اطلبه من الوالدة واحيان اخرى كنا نقوم
انا واصدقائي اصدقاء السوء بالسرقة
س5:وكيف اقلعت عن تعاطي المخدرات ؟
ذهبنا انا واحد اصدقائي للنزهة فأوقفنا السيارة بجانب
احد المساجد فأتى احدهم لدعوتنا لحضور ندوة لاحدى
المشايخ -جزاه الله خيراً- وكانت الندوة عن الموت
وقصص عن الذين يموتون وهم يتعاطون المخدرات
ثم من بعدها قررت التوبة والذهاب الى المستشفى
للعلاج وإخبار ابي بالامر فذهبت مع ابي الى
المستشفى وتعالجت من هذا السم القاتل
س6:وكيف تقبل ابوك الامر عندما علم؟
في البداية اصيب بصدمة لثقته بي ولكن تفهم الموضوع
وشجعني على العلاج قبل تدهور صحتي اكثر
س7:ماهو الحل برأيك لعدم الوقوع في المخدرات؟
1-التمسك بكتاب الله 2-مجالسة الصالحين
3-التمسك بالسنة النبوية 4-عدم الاستسلام للشيطان
5-الاكثار من ذكر الله 6- مجاهدة شهوات النفس
س8: ماهي المشاكل الدينية والاجتماعية والاقتصادية لمتعاطي المخدرات؟
التكاسل عن العبادات ‘ الوقوع في الجريمة ‘ مجالسة أصحاب السوء
ضعف الإنتاج واستنزاف المال‘ ضياع الوقت ‘ كثرة المشاكل الأسرية
العنف وسوء الخلق
س9:كلمِِة أخيرة؟
انصح جميع الشباب بالابتعاد شتى البعد عن اصدقاء السوء والمنحرفين
والتمسك بالدين
وفي الختام نسأل الله لك التوفيق والهداية وشكرا

بندر الشوووق
16-Oct-2010, 01:35 PM
وهذا التحقيق الثاني عن ( الإمتحانات ))

كشفت دراسة علمية قام بها أساتذة التربية في مصر أن نسبة ما يبقى من معلومات في ذهن الطلاب بعد أسبوع واحد فقط من الامتحان لا تتعدى 22% فقط مما كانوا يعرفونه ليلة الامتحان، والسبب في هذا يرجع إلى نوعية الأسئلة التي تحملها الورقة الامتحانية والتي تقيس فقط كمًّا من المعلومات، وربما لا تقيس التراكم المعرفي للطالب منذ بدأ التعليم وحتى تلك اللحظة وإمكانياته العقلية المختلفة.

سلبيات الامتحانات العربية

ويلخص الدكتور "حسن عبد الغفور" مسئول التقويم والامتحانات أبرز السلبيات في نظام الامتحانات في مدارسنا العربية في بعض نقاط:

محدودية دور المعلم (وهو أقرب الناس للطالب) في تقويم الطالب.

عدم تنويع أساليب القياس والتقويم، والاعتماد غير المبرر على الامتحانات التحريرية بدرجة تكاد تكون كاملة.

إتاحة فرص أوسع للغش الفردي والجماعي؛ بسبب نظام الامتحانات ومضمون وطريقة الامتحان.

إتاحة فرص أوسع للدروس الخاصة بغرض التدريب على تحصيل الدرجات في الامتحانات، وليس بغرض رفع مستوى التعلم، وهذه أكبر مشكلات النظام حاليًا.

ارتفاع درجة السرية والغموض والشك حول التصحيح والنتائج، وتعقد إجراءات تصحيح الخطأ عندما يتم اكتشافه.

عدم قياس وتقويم بعض الجوانب المهمة في أداء الطالب، مثل: المواهب الخاصة، أو النمو الخلقي.

بنوك الأسئلة.. منعًا للتسريب وخلافه

وطرح الدكتور "شكري سيد أحمد" رئيس قسم التقويم التربوي بالمركز القومي للامتحانات والتقويم التربوي بمصر فكرة إنشاء بنوك لأسئلة الامتحانات أو الاختبارات المختلفة، التي لا تتضمن إلا نوعية جيدة من الأسئلة، توضع جميعها على جهاز الكمبيوتر؛ بحيث تكون متاحة لجميع المعلمين، وتوفر الوقت والجهد الذي يبذله المعلم في وضع الأسئلة، وتضمن نوعية جيدة من الأسئلة؛ حيث نضمن أن تقيس جميع الجوانب المعرفية والمهارية والسلوكية التي نريد تقييم الطلاب فيها.

وتفيد بنوك الأسئلة في تنفيذ فكرة "تفريد التقويم"؛ حيث يقوم الامتحان أو الاختبار المناسب لظروف كل فرد أو مجموعة أفراد، ويتيح بنك الأسئلة مقارنة بنتائج تطبيق الاختبار على مجموعات مختلفة من التلاميذ على نفس مستوى القياس وبدرجة دقة عالية لإتمام المقارنة، وبما يتيح أيضًا طريقة "لا مركزية تطبيق الاختبارات والامتحانات" وتطبيق اختبارات على المستوى القومي، وتقلل من مشكلة تسرب الأسئلة أو عدم الأمن لها بسبب ضخامة كَمِّ أسئلة البنك، وتفيد بنوك الأسئلة بشكل أكبر في حالة البلدان ذات النظام التعليمي الذي يضم عددًا ضخمًا من المدارس مع قلة الموارد والإمكانات.

ويوضح الدكتور شكري أن تطبيق فكرة بنوك الأسئلة يستلزم توافر اعتمادات مالية كبيرة نسبيًا، خاصة في بداية إنشاء بنك الأسئلة، وكذلك توافر خبراء متخصصين وبرامج Soft ware يسهل استخدامها؛ حيث يعطون شروطًا (أو مواصفات) للكمبيوتر لتصميم عدة نماذج للاختبارات وفقًا لعدد من الخصائص التي تعطى للكمبيوتر لتجهيز هذه الاختبارات.

ويطرح الدكتور شكري طريقة أخرى للاختبارات عن طريق استخدام الكمبيوتر أيضا تعتمد على التفاعل بين الكمبيوتر والطالب، لكنها تعتمد على توافر أعداد كافية من أجهزة الكمبيوتر لجميع الطلاب، وتقوم هذه الطريقة على استخدام الأشكال والصور والرسوم بدلا من الصيغ اللفظية التحريرية أو الشفهية، ويفيد هذا أكثر في حالة الأطفال الصغار حينما تكون اللغة عائقًا في تقديم اختبارات لفظية لهم لقلة رصيدهم اللغوي بسبب صغر سنهم، كذلك حينما تعطى لهم مسائل رياضية قد تكون اللغة اللفظية هي العائق أمام فَهمِهم لها والحد من قدرتهم على حلها؛ حيث يكون الاختبار لقياس القدرة على إجراء المهارة الحسابية أو الرياضية دونما أثر للصياغة اللفظية كعائق.

من الكويت.. الاختبارات التعاونية

أما التجربة الكويتية، فقد تحدث عنها الدكتور "سالم مهنا" الأستاذ بكلية التربية الأساسية بالهيئة العامة للتعليم والتطوير والتدريب بدولة الكويت، قائلاً: تعميم استخدام الكمبيوتر في الامتحانات يحتاج لإمكانيات كبيرة؛ بحيث يكون هناك كمبيوتر لكل طالب أثناء الامتحانات وطوال العام الدراسي للتدريب، بالإضافة إلى اقتناع المسئولين أنفسهم بأهمية استخدام الكمبيوتر لتوفير الإمكانات والميزانيات اللازمة لذلك.

ويوضح د. سالم مهنا قائلا: وهذا ليس متاحًا في كل الدول العربية حتى الآن، لكن هناك بعض أنواع من الاختبارات أو التقويمات التي يمكن أن تطور التعليم من ناحية، وتنمي مهارات الطالب من ناحية أخرى؛ مثل ما يسمى (بالاختبار التعاوني المشترك)، وهو اختبار يقدم لطالبين أو ثلاثة ويحاولون جميعًا الإجابة عنه، أو إنجازه إذا كان تدريبًا عمليًا أو عملاً يدويًا مثل الأنشطة الفنية كالخزف أو الأشغال اليدوية، أو كتابة التقارير عن موضوع معين في شكل بحث مشترك، أو بحث ميداني يعتمد على زيارات لبعض الأماكن وهكذا، وتوزع درجات هذا الاختبار على الطلاب المشاركين بالتساوي، وهي اختبارات تأخذ في اعتبارها تنمية المهارات الاجتماعية والنفسية للطلاب.

البحرين.. ألغت الامتحانات!!

أثارت التجربة البحرينية ردود أفعال مختلفة عندما طرحت خلال المؤتمر بسبب إلغائها للامتحانات، أو بمعنى أدق لربط نتائج الاختبارات بالانتقال من صف لآخر خلال العامين الأولين من التعليم الابتدائي؛ بمعنى أن الطالب في الصف الأول الابتدائي سينتقل إلى الصف الثاني الابتدائي، ولن يرسب أي طالب مهما بلغ مستواه العلمي أو المهاري، وكذلك الأمر بالنسبة للانتقال من الصف الثاني الابتدائي إلى الثالث، فيكفي فقط كتابة تقرير للطلاب، مع التوصية بتوفير برنامج علاجي لجوانب الضعف في التلميذ مع رفعه إلى الصف الدراسي الأعلى، أما في الصف الثالث فإن الطالب لا ينتقل إلى الصف الرابع إذا رسب في مادتين أساسيتين هما اللغة العربية والرياضيات.

ويقول "منصور صياح" الإخصائي التربوي بوزارة التربية والتعليم بالبحرين: منذ نهاية الثمانينيات بدأت البحرين في تطبيق نظام جديد للتقويم بالمدارس الابتدائية يقوم بالأساس على ألا يشعر الطالب بأنه يقوم بأداء امتحان؛ فالأسئلة الشفهية طوال اليوم الدراسي، والأنشطة التي يقوم بها الطلاب، والملاحظة المنظمة من قبل المعلم لسلوك الطالب وأدائه تشكل جميعها تقييمًا للطالب يحتفظ به في الحقيبة المدرسية أو الملف الخاص بكل طالب، وتكفي هي وحدها لتقويم الطلاب في الصفين الأول والثاني الابتدائي.

ويقول أيضا: أما خلال الصفوف (الثالث والرابع والخامس) الابتدائي، فإنه يضاف إلى هذا النوع من التقويم التقويم التحريري أو تقويم الورقة والقلم، لكن نسبة درجات هذا الاختبار التحريري لا تشكل سوى 30% من مجموع درجات الطالب التي يقوم فيها طوال العام الدراسي.

ويكمل منصور: ويطبق هذا النظام على بعض المدارس الإعدادية أيضًا، لكن الأهم من وجهة نظري ألا يكون التطوير في نظام التقويم فقط، بل يشمل البيئة التعليمية وطرق التدريس أيضًا لكي يتطور التعليم بالشكل الذي نبغيه، وفي المرحلة الثانوية كان التطوير في التقويم متناسبًا مع طبيعة الطلاب في هذه المرحلة، فكان التقويم في السابق يعتمد على إعطاء نسبة 85% على امتحانات الفصلين الدراسيين في درجات الطالب النهائية و15% على أعمال السنة.

ويضيف منصور: أما التقويم الحالي فقد ركز على طريقة توزيع الدرجات وتقليل رهبة الامتحانات، عن طريق احتساب درجات الطالب بشكل تراكمي خلال ستة فصول دراسية هي مجموع الفصول الدراسية خلال السنوات الثلاث الثانوية، ولا تشكل نسبة درجات الامتحانات التحريرية سوى 50% فقط من درجات الطالب، والباقي عبارة عن درجات تقويم يومي وأسبوعي وشهري (أعمال السنة).

ويقول أيضا: هذا بالإضافة إلى تطوير نظام المواد الدراسية؛ بحيث يدرس طلاب القسم العلمي بعض مواد القسم الأدبي والعكس صحيح، كما يدرس جميع الطلاب مقررات عملية يختارونها من مقررات التعليم التجاري والصناعي والفني والألعاب الرياضية وغيرها، وتحتسب درجاتها أيضًا من خلال الممارسات العملية والتقويمات المختلفة أيضًا، وذلك حتى يزود الطالب بمهارات وثقافة واسعة مختلفة الأبعاد.

في قطر.. تجربة للمتفوقين فقط

أما التجربة القطرية في تطوير الامتحانات فقد عرضها الدكتور "خالد الحرقان" من جامعة قطر، وأوضح في البداية أن هموم التعليم واحدة في جميع الأقطار العربية، وأن محاولات قطر في تطوير التعليم خلال العامين الأخيرين بدأت بتخريج أولى دفعات المدارس العلمية التي تقتصر على قبول المتفوقين والمتميزين من الطلاب للدراسة بها خلال المرحلة الثانوية، وهي مدراس نموذجية تم تجهيزها بتجهيزات عالية، وتختلف فيها طرق التدريس والاختبارات والتقويم عن باقي مدارس التعليم الثانوي؛ لتعمم التجربة بعد ذلك في أكثر من مدرسة بهدف تطوير نوعية التعليم بما يتفق مع متطلبات العصر الحديث.

وأخيرًا يؤكد الدكتور "سليمان الخضري" رئيس المركز القومي للامتحانات والتقويم التربوي بمصر أن تقسيم درجات تقييم الطالب على عدة مجالات أو على الأنشطة العملية، وقصر درجات الامتحان التحريري على نسبة لا تتجاوز 15% من درجات التقييم النهائي سيقضي على الكثير من مشاكل التعليم، ويزيل التوتر الذي يعاني منه التلميذ والأسر العربية أثناء فترات الامتحانات.

ويستطرد دكتور الخضري: "وكذلك سيحقق هذا النظام التعلم الفعال، ويقضي على مشكلة الدروس الخصوصية والكتب الخارجية وغيرها؛ فتقويم الطالب طوال العام من خلال الاختبارات المعملية والحوارات الشفوية، والبحث في المكتبة والمناظرات وغيرها، يبني شخصية الطالب ويقضي على الرعب السنوي من الامتحان".

ويقول د. الخضري أيضا: "التحدي الآن هو كيفية التغلب على العقبات التي تحول دون تطبيق هذا النظام مثل كثافة الفصول الدراسية، واقتناع الأسر وأولياء الأمور بهذه الضرورة

بندر الشوووق
16-Oct-2010, 01:36 PM
وهذا التحقيق الصحفي الثالث
بعنوان /
عالم الخيالات التــافـهة والغير هادفة في كرتون هذا الزمان

لنأتي إلى هذه الأفلام الكرتونية التي تعرضها سبيس تون والتي أغلبها غير هادفة مطلقاً وليس لها أي معنى بل إن أفكارها هادمة وتركيزها على العنف والأستخفاف بعقول أطفالنا,صحيحِ إنها تبعث البهجة والسرور لدى الطفل ولكن كثيراً من الناس يستهين بالنتائج التي غالباً ماتكون خطيرة فالطفل مُقلد لما يحبه,لايوجد طفل لم يشاهد كرتون فالطفل بطبيعته يحب هذه الرسومات المتحركة وإن كانت لاتجر من وراءها نفعاً (مثل كرتون هذا الوقت) لكنه يراها رائعة فهي تُسليه وتملي وقت فراغة وربما تعجبة حركات أحد الأبطال فيقوم بتقليده,فلا عجب أن ترى ابن أختي يلاكم أخوانه الصغار! ليرينا أنه بطل مثل الكرتون وينسى أن هذا الكرتون مجرد رسومات وورقات ملونة خياليهة وخصوصاًً كرتون هذا الوقت يستحيل حدوثه واقعياً,فهل أتت ليلة أو يوم رأيت فيها رجال تتطاير في السماء وتحارب وهي متعلقة في السماء كالنجوم؟!أم هل رأيت في حياتك شخصاً يحمل كرة صغيرة في يده وعندما يحتاج للمساعده ينادي على تلك الأسماء الغريبه فيخرج له من الكرة مخلوق غريب ويحارب مخلوق الطرف الآخرالذي اخرجه؟؟! ياترى ماذا سيستفيد الأطفال من هذا؟



ويسرنا ان نطرح ذلك على مجموعة من الشباب والشابات ونستبين آراءهم حول ذلك وجاءت آراءهم كالتالي:

(أ.م)مايشاهد الطفل من برامج خلال شاشة التلفاز بالأخص (الأفلام المتحركة) من العوامل التي تؤدي إلى انحراف الطفل لأنها قد تبلد ذكاء الطفل وتضعف عقيدته وتميع خلقه لأن الطفل أشبه مايكون بالمادة (اللدنة) فسرعان مايتشكل بما يشاهده فيأخذ أحط العادات وأقبح الأخلاق ويسير في

طريق الشقاوة بخطى سريعة, فالرسوم المتحركة تلعب دوراً كبيراً في شد انتباه الطفل ويقظته الفكرية والعقلية وتحتل المركز الأول في الأساليب الفكرية المؤثرة في عقله لما لها من متعة ولذة

على الرغم من أن الرسوم المتحركة التي تعرضها الفضائيات لاتعتمد على حقائق ثابتة وإنما على خرافات وأساطير ومشاهد غرائزية لايمكن الأعتماد عليها في تنشئة أطفالنا وهي في الأصل قادمة من دول بعيدة كل البعد عنا في الدين لذلك يمكننا إعتبارها وسيلة من وسائل الهدم مالم نتدارك الأمر..


بينما كان رأي (س.ن)..ماذا تفعلين إذا اعتاد الطفل على أن الاهل لايمانعون مثل هذه البرامج وكبر الطفل وهو يشاهد وبالتالي أصبح من الصعب منعه من هذا, الطفل يجب أن يمنع من ذلك من بداية

مراحل نموه حتى يعتاد على هذا الفعل ولايصبح عنده بأمرٍ غريب , وعلى الأهل مراقبة أطفالهم ومساعدتهم على فعل ذلك وأاريد ان انوه كذلك على الأهل بأن لايشاهدوا أفلام كبار في قنوات متعدده امام أطفالهم وهم يمنعون أطفالهم مشاهدة الأافلام في قنوات الأطفال

ويقول (ح. ع) : (يتكلم عن نفسه قائلاً): حينماكنت صغيراً.... كنت اعشق (باباي)....وكان الشيىء المميز فيه أكل ( السبانخ )اتجهت للمطبخ ذات مره وأخرجت فطائر سبانخ وأكلت كمية كبيره ظناً مني بأني سأكون قوي مثله! هذا يعني بأن الطفل يحب التقليد

وأانهم يتأثرون بما يرون لأن الطفل خياله واسع وهذا الخيال الواسع يستطيع منه أن يبني مستقبل ومنه أيضاً

يرتكب الأخطاء ولكن يمكنه تصحيحها بوسيلة ما وبمساعدة والديه



ولكن مالعلاج وماالحل تجاه هذه الترهات التي تثيرها هذه الفضائيات!

من هنْا قالت (م.ح)..من أجل تنشئة جيل صالح ومقاومة ماتحدثه العولمة في مسميات وأغراض شنيعة لتنشئة أطفالنا, فعقل الطفل خالي ونظيف وطاهر وحينما تنفتح مصاريع خيالاته في بداية تكوين لبنات أفكاره على هذه القذارات التي تدعه يشاهدها بغية تسليته وازالة الفراغ منه وبرأيي أن الحل الأفضل هي المراقبة المستمرة من الأهل على كل مايشاهده الطفل وليس منعه من مشاهدة الأفلام الكرتونية

وكذلك قال (ب.م) الخطأ لايكون من الطفل بل هو صادر من الأاهل وبالأخص الوالدين وهذا الذي أراه أنا الآن حالياً فأعرف امرأه لديها طفلين صغير والآخر أكبر وإن ازعجها الأكبر ترسله للتلفاز وللمنقذه سبيس تون دون أن تعلم الخطورة! فيعتقد الطفل بأن هذا التصرف صحيح ولو كان غير صحيح




الرسوم المتحركة هي من أوائل العناصر التي يتعلم الطفل من خلالها..خاصة وبتعدد القنوات الفضائية أصبحت ساعات البث تقريباً على مدار الساعة وأصبح من الصعوبة إقناع الأطفال بالجلوس لساعات محددة امام التلفاز,ومن الملاحظ أن بعض أفلام الرسوم المتحركة لاترتقي إلى المستوى المطلوب من حيث استخدام بعض الألفاظ المسيئة بالإضافة إلى سيطرة موضوع العنف والقتال وحب الأنتقام وبعض الأخلاقيات السيئة من خلال المشاهد الفاسدة ولذالك لنتعاون جميعاً لنمنع هذا الغزو الفكري ..

بندر الشوووق
16-Oct-2010, 01:37 PM
وهذا التحقيق الصحفي الرابع
بعنوان /

الإعجاب بين الفتيات والعلاقة المثلية

برزت في السنوات الأخيرة ظاهرة تبدو غريبة تنتشر بين الفتيات في المدارس العامة بل وحتى الجامعات والكليات . هذه الظاهرة هي الإعجاب الذي قد يتطور إلى علاقة مثلية قد تأخذ منحى خطيراً ليس فقط على الصعيد النفسي بل الجسدي والعقلي كذلك. فالفتاة تعجب بصديقتها إما لجمالها أو لمظهرها أو للبسها أو لمشيتها او لأسلوبها ورقتها في الكلام لا تجالس إلا هذه الفتاة، ولا تتكلم إلا معها، وتقوم بتقليدها في جميعا شؤونها، وقد يتطور ذلك الإعجاب إلى ما يسمى بالحب حتى يصبح عشقاً وغرام .

حول هذه الظاهرة وبعض أبعادها تدور سطور هذا التحقيق:
الجذور التاريخية لهذه الظاهرة
بداية أكدت الأستاذة ( هدى ) أن التاريخ لم يكن بمغزل عن هذه الظاهرة ولو تتبعنا الجذور التاريخية لهذه العلاقة المثيلة لوجدنا أن هذه الظاهرة عُرفت بين نساء البلاط العباسي؛ ولكنها ظلت محاطة بسرية وبكتمان شديدين .

عوامل وجود هذه الظاهرة بين الفتيات في العصر الحديث
وعن عوامل وجود هذه الظاهرة أوضحت الأستاذة ( هند.)أن الانفتاح على الثقافات الأخرى والتعرف على ما لديها من علاقات وقيم ومن بين ذلك هذا النوع من العلاقة الجنسية - قد فتح الذهن عند بعض فتياتنا للتعلق بمثيلتها في الجنس بالإضافة إلى عوامل وراثية وأخرى بيئية تتعلق بالتنشئة الاجتماعية والنفسية للطفل أو الطفلة.

أسباب وقوع الفتيات في الإعجاب
ترى الأستاذة ( منى )أن أهم أسباب الوقوع في الإعجاب هو ضعف الوازع الديني وخلو القلب من حب الله ورسوله وكذلك الفراغ العاطفي الذي تعيشه الفتاة في محيط البيت بالإضافة إلى الرفقة السيئة والتقليد الأعمى للغير دون تحكيم للعقل و ضعف الشخصية التي تقود إلى عدم التحكم في العواطف والمشاعر، وعدم وجود القدوة الصالحة التي توجه عواطف الفتيات إلى ما ينبغي حبه: كحب الله عزّ وجل ورسوله ، وكذلك المبالغة في المظهر والزينة و التأثر بما تبث وسائل الإعلام من قصص العشاق والمعجبين .

أبرز مظاهر الإعجاب
أما الطالبة (عبير) فنقلت لنا أبرز مظاهر الإعجاب بين الفتيات من تعلق القلب بمحبوبه ، فلا يفكّر ولا يتكلم إلا فيه، ولا يقوم إلا بخدمته، ولا يحب إلا ما يحب، ويكثر مجالسته والحديث معه الأوقات الطويلة من غير فائدة ولا مصلحة. وتبادل الرسائل الغرامية و تبادل الهدايا ووضع الرسومات والكتابات في الدفاتر وفي كل مكان.. ويقوم بالدفاع عنه بالكلام وغيره، ويغار عليه، و بشاكلته في اللباس، وهيئة المشي والكلام وفي كل شـيء.

علاج ظاهرة الإعجاب
تشير الأستاذة (طيف) إلى أن علاج هذه الظاهرة يتحقق بأمور عدة منها تحقيق التوحيد بأنواعه و التعلق الكامل بالله وحده لا شريك له و مراقبته سبحانه وتعالى وأنه سبحانه يمهل ولا يهمل ومن السبل لعلاج هذا المرض كذالك الاشتغال بالهدف الذي خلقنا الله لأجله بفعل الطاعات وترك المنهيات وكذلك تطهير مجتمعاتنا وبيوتنا من المنكرات، وبخاصة القنوات الفضائية الهابطة، والمجلات الساقطة، والأغاني الماجنة،و حفظ الحواس عما حرم الله تعالى و مقاطعة الصديقات السيئات و التوبة والدعاء و الخوف من سوء الخاتمة

وأخيرًا ....
فسوف تبقى هذه الظاهرة موجودة ما لم يكن هنالك تعاون بين المدرسة والمنزل للقضاء عليها , فعلى الأسرة أن تشبع الفراغ العاطفي الذي تعيشه الفتاه ,وفي المقابل يتمثل دور المدرسة في إيضاح مخاطرها والسعي للحيلولة دون انتشارها في المحيط التعليمي والتربوي .

بندر الشوووق
16-Oct-2010, 01:39 PM
وهذا التحقيق الصحفي الخامس
تحت عنوان /





سبب تأخرنا التعليمي و إصرارنا على الوقوف في الصفوف الأخيرة

اليوم نجد الكم الهائل من يتخرجون سواء ممن يتوظفون أو يكملون مسيرتهم العلمية ولكن لا نجد الإنتاج المتوقع و المطلوب ..
هل الخمول واقع في عقول العرب فيمنعهم من التفكير و الإنجاز والتطوير أم أن الخمول واقع في الدعم المادي والمعنوي ..
ما نوعية الأغلال التي تقيد إنجازاتنا ؟!
نجد دوما أن أكبر طموحنا الحوز على شهادة البكالوريوس .. و إن كانت نظرة الشخص مستقبلية فكر برسالة الدكتوراه ..
ولكن ..
إن أخذها ماذا سينتج ؟؟
لماذا لم نفكر بالإنجاز و التطوير لماذا تظل الأبحاث والإكتشافات من نصيب الغرب و نظل نحن تحت مسمى العالم الثالث والعالم المتأخر ..
همنا الوحيد هو المنصب وكرسي المكتب ..
هل يعقل أن يكون هذا الجيل نظرته سطحية إلى هذا الحد ..
ألا يفكر هذا الجيل ببلده وكيفية الجري في مسارات الرياح دون أن تحذف بنا إلى الوراء ..
أم أن هناك نقص ما يجعلهم محدودي الإنتاج ..
لماذا إذا ابتعث طلابنا إلى الخارج يبدؤون بالإنجاز ..
أين الخلل ؟؟؟


هنا أجريت لقاء مع دكتورة في جامعة الملك عبدالعزيز – بجدة - كلية العلوم - قسم أحياء .....
وكان هذا نتيجة اللقاء ....

1- هل سنرتقي إلى الحد الذي نرغب فيه إن استمرينا على حالنا ؟ ومن المسؤول ؟
كيف لنا أن نرتقي و نحن نبحث عن المنصب .. نبحث عن الصيت قبل أن نفكر أصلا كيف سنصل .. والنظرة المستقبلية عنده معدومة ..
صاحب المنصب يحاول أن يظهر لرؤوساءه أنه " مكفي وموفي" و انه لا يحتاج إلى دعم مادي أو معنوي .. و هذا يعود إلينا بتأثير سلبي وضغوط نفسية ..
بإختصار السبب الرئيسي لرجعتنا هو الفهم الخاطيء للإدارة الناجحة ..

2- لا نجد النجاح يظهر على ملامح هذا الجيل بل إننا لانزال في المؤخرة مالسبب ؟
طلاب الماجستير يدرسون على أيادي دكاترة غير متخصصين في نفس مجال الطلاب بل إنهم مجرد مناقشون يملؤون الفراغ .. فيندفعون منذ بداية طريقهم بشكل خاطيء .. ولا يبدعون لأن همهمهم الشهادة التي ستكون في واجهة سيرتهم الذاتية .. وهنا نجد أننا نعود إلى نفس النقطة وهي التفكير بالمنصب و البحث عن الفائدة ..

3- لا نستطيع أن نحكم على الجميع بالفشل أو الإتكالية .. ولكن أين هي الفئة الناجحة وماذا تفتقد لكي لا تظهر ؟
تفتقد الدعم اللازم للأبحاث العلمية .. فنحن لا نملك مركز أبحاث يحتضن أبحاثنا .. نحن بحاجة ماسة لها .. ونحتاج دعم مادي لنستطيع إتمام بحوثنا .. فهم من يجبروننا إلى اللجوء للخارج .,.
نفتقد أيضا الراحة والحرية .. هناك إرهاق تام لأعضاء هيئة التدريس "" جداول – تصحيح – لجنات – أوراق – معامل "" بالمقابل إذا قارناها بالدول المتقدمة نجد أن اعضاء هيئة التدريس لا يعانون نفس الضغط لأنهم متفرغين تماما لأبحاثهم و محاضراتهم ..

4- إذن لدينا أفكار علمية كبيرة ونمتلك عقول مفكرة ولسنا ذوي عقول فارغة كما يدعي علينا البعض ( الغرب ) ؟
الدول المتقدمة تبدع لأن كل إحتياجاتهم موفرة وكل طلباتهم ملباة .. ونحن نملك العقل و الفكر الذي يحتاج أن يتبنى ولكن لا نملك الدعم الكافي لإتمام أبحاثنا ......... لذلك نبدع إن خرجنا خارج الحدود العربية ..

5- هل هناك تفرقة عنصرية بين الرجال والنساء في مجال التعلم و العمل ؟
نعم هناك تفرقة عنصرية شديدة بين الرجال والنساء .. اعمالي الإضافية ونشاطاتي الداخلية والتي تكون في مصلحة عملي لا تحتسب لي ولا تحتسب من عدد ساعاتي و لا توضع في ملفاتي كما تحتسب لزملاءنا من الدكاترة الرجال ممن تحتسب لهم في ملفهم وعدد ساعاتهم ..

أشكر الدكتورة جزيل الشكر على صراحتها ومحاولتها لإظهار الخلل ..

وهنا ....
إذن بدوري أدعو كل صاحب منصب وكل راعي قرار أن يحاول بإصرار وبحق أن يرفع من بلادنا ومن تقدمها العلمي وأن يحتضن الإبداع ويتبناه فربما نصل إلى مقدمة الدول قريبا فمن يدري ؟؟
فهناك إبداعات يجب أن تدون ...

بندر الشوووق
16-Oct-2010, 01:40 PM
الملل .. سبـبــه طبيعة العــمل ؟
بعد انقضاء الإجازة .. و العودة للعمل

تحقيق: د. نهار العتيبي
تعتبر الإجازة الصيفية فرصة لكل من الموظف والطالب معاً في الابتعاد عن جو العمل والدراسة والارتياح بعد مجهود عام كامل فيذهب الموظف وأسرته إلى الأماكن المقدسة للعمرة أو زيارة المسجد النبوي أو لأماكن معينة للسياحة والاستجمام وقضاء وقت للراحة والتسلية المباحة، وسرعان ما تسير الأيام حتى يُقال له انتهت الإجازة وغداً الدوام، فيضجر البعض من ذلك ويشعر بالملل وكأنه لا يريد العمل، فهل لذلك من أسباب؟ فكيف يعود الموظف وكذلك الطالب إلى عمله بعد الإجازة بهمة ونشاط وحماس لإنجاز ما أوكل إليه من أعمال؟ هذا ما سنعرفه في التحقيق التالي..

أسباب الملل

يرى فضيلة الشيخ يوسف بن محمد النفيسة - أستاذ العلوم الشرعية بمتوسطة مالك بن ثابت بمدينة الرياض، أن سبب الملل الذي يعتري الموظف بعد الإجازة وعند العودة للعمل هو بسبب الظروف التي تحيط بالموظف سواء كان ذلك من حيث طبيعة العمل الذي قد يجهد الموظف ويكون شاقاً عليه، أو يكون ذلك العمل يحتاج إلى سفر الموظف لإنجازه أوبسبب الروتين الممل والمتكرر الذي ليس فيه تجديد وتطوير، أو لعدم وجود محفزات وظيفية تشجع الموظف وترفع معنوياته، أو يكون ذلك الملل بسبب البيئة التي يعيش فيها الموظف من حيث وسائل الراحة والمتنفسات التي يذهب إليها الموظف كالحدائق والمتنزهات. ويقول الشيخ النفيسة:

الحمد لله وكفى، والصلاة والسلام على النبي المصطفى..

تختلف نفسيات الموظفين ما بين مقبل متحمس للعودة، ومتذمر منها، ولو رجعنا لماهية العمل والظروف المحيطة به لوجدنا أن لها النصيب الأكبر من التحكم بتلك النفسيات.

فعلى سبيل المثال لا الحصر:

- ذاك الموظف الذي يقضي الساعات الطويلة المجهدة في العمل الميداني، وقلّما يجد متسعاً من الوقت لنفسه وأهله فيخرج في ساعة مبكرة إلى ساعات متأخرة من النهار، فلا أحد يلومه من تذمره من نهاية إجازته وعودته للعمل.

- الموظف الذي يضطره عمله للسفر والبعد عن أهله وأولاده تفصله عنهم مئات الكيلومترات، بل وقد لا يمكنهم اللحاق به لظروف عمله أو عملهم كل هذا يجعله بنفسية تفضل الإجازة على العمل.

- (الروتين) الممل وعدم التجديد من الموظف في عمله والسعي في تطوير نفسه وظيفياً سواءً بالدورات التابعة لدائرة عمله إن وجدت، أو في المعاهد الخاصة.

- عدم وجود المحفزات الوظيفية أو تأخرها - مادية كانت أو معنوية كالترقيات أو ضعف المرتبات أو التكريم المستحق - الدافعة لمزيد من العطاء والانتماء المخلص للعمل تجعل العودة للعمل مملة.

- عدم أو قلة المتنفسات داخل المدينة سواءً التابعة للعمل أو غيرها التي تمكِّن الموظف من الترويح عن النفس والتقليل من الضغط الذي يعانيه في عمله، فيجعله محباً لأيام الإجازة على أيام العمل.

- المباني المتهالكة والأنظمة العقيمة التي تسود في بعض الدوائر لا تدفع لتشجيع الموظف للعودة للعمل.

عدم التخطيط

من جانبه يرى فضيلة الشيخ جمال بن محمد الحمادي - المشرف التربوي وإمام وخطيب جامع الحي الشمالي بمحافظة الدوادمي - أن هناك أسباباً تؤدي بالموظف إلى الملل ولا سيما بعد عودته من إجازته، إلا أنه لا يمكن علاج هذه الأسباب.. فيقول - حفظه الله-:

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده، فإن أبرز الأسباب التي تجعل الكثير من الناس يصابون بالقلق والضجر عندما توشك العطلة على نهايتها هي:

أولاً: عدم التخطيط الدقيق لقضاء الإجازة، حيث تمضي الأيام بسرعة ووقت الإجازة محدود، فإذا عُدم التخطيط الدقيق ضاعت الإجازة بدون فائدة ويشعر الموظف بالقلق لأنه لم يحقق الكثير من أعماله وطموحاته.

ثانياً: التعود على روتين الإجازة من سهر وسفر مما يجعله يصعب عليه التأقلم مع وضع الدوام فيتضجر لهذا التحول.

ثالثاً: عدم محبة بعض الموظفين لعمله، فتجده يعتبر الإجازة فرصة للتخلص منه، لذا يغلب على هذا الصنف القلق والخوف.

رابعاً: كثرة أعباء بعض الأعمال مما تجعل الموظف يقلق منها، خاصة بعد أن شعر بالراحة من عناء العمل.

خامساً: سوء العلاقة مع الرؤساء وبعض الزملاء، تجعل الموظف قلقاً متضجراً حيث إنه سيعود لدوامة المشاكل.

الرضا عن النفس

ومن المهم أن يسعى الإنسان إلى تنظيم نفسه ويعرف بالضبط ما يريد من الإجازة، ومتى وكيف يفعل كل شيء مما خطط له من برامج ترفيهية وأعمال. فمن خلال ذلك يتمكن الفرد من جمع شتات أمره ويستطيع تحقيق أهدافه وبناء على ذلك فإن قدراً من الرضا يتحقق من خلال الاقتناع بإنجاز الكثير من الواجبات والترفيه.

وهناك أمر آخر يتعلق بإخلاص الإنسان في عمله ومحبته له، بل ومحاولة الإبداع فيه وتطوير ذاته، وفي كل ذلك ما يدفعه إلى استقبال عمله بالجد والنشاط..

وإذا ابتعد عن السهر واستمر على ما كان عليه قبل الإجازة وأحسن في التعامل مع زملائه فإنه يقبل على عمله بحيوية ونشاط خاصة إذا استشعر أنه يسهم في رفعة الأمة وبناء كيانه.

عامل مساعدة

ويؤكّد فضيلة الشيخ حمود بن محسن الدعجاني - الداعية وإمام مسجد الصرامي بحي الشهداء بمدينة الرياض - على وجود عوامل تساعد على الجدية في العمل بعد الإجازة، فيقول: أما العوامل التي تساعد الشخص على تهيئة نفسه للعودة للعمل والدراسة؟! فبعد الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وأصحابه ومن اهتدى بهداه .. فإنه بعد أيام قليلة تبدأ الدراسة ويعود الكثير من الموظفين إلى أعمالهم وقبل ذلك يجدر بالشخص أن يهيئ نفسه لهذا الغرض، ومن العوامل التي تساعد على ذلك ما يلي:

1) أن يأخذ قسطاً من الراحة من عناء السفر قبل بداية الدراسة أو العمل.

2) أن يرجع إلى منزله قبل بداية الدراسة أو العمل بوقت كاف حتى يتمكن من الاستعداد للدراسة أو العمل، وليكون متهيئاً نفسي.

3) أن يحرص على النوم مبكراً قبل العودة للدراسة أو العمل وليكون متهيئاً نفسي.

3) أن يحرص على النوم مبكراً قبل العودة للدراسة أو العمل وهذا وإن كان هو السنّة والمطلوب في كل وقت إلا أن بعض الناس اعتادوا السهر في الإجازات مما يؤثّر على نشاطهم العقلي والجسدي.

4) أن يبدأ بشراء احتياجاته المدرسية مبكراً حتى يتجنب الزحام وارتفاع الأسعار وإهدار الكثير من الأوقات في البحث عن حاجاته في المحال التجارية.

5) أن يستحضر النية الصالحة عند بدء دراسته أو عمله ويخلص في أدائهما ليكون مؤدياً للأمانة ومأجوراً على نيته. وفق الله الجميع لكل خير وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.

جاذبية المدرسة

ويرى فضيلة الشيخ محمد الأحمري - أستاذ العلوم الشرعية بمتوسطة عوف بن الحارث، وإمام مسجد الأنفال بحي العريجاء بالرياض - أن الجو المدرسي له تأثير كبير على حب الطالب للمدرسة واشتياقه إليها، فكلما كانت المدرسة تتسم بالنظافة والترتيب والاهتمام بالطالب وتوفير ما يحتاجه من الكتب والمستلزمات الدراسية مع شيء من المرح والرياضة، كان ذلك دافعاً له إلى حب المدرسة وبالتالي المسارعة للحضور إليها في أول يوم من أيام الدراسة..

بينما إذا كانت المدرسة غير مرتبة ولم يتم تنظيفها ولم تُجلب الكتب والمستلزمات الدراسية وكانت هناك شدة بأمر الطلاب بالبقاء في الفصول دون كتب أو مدرس، كان ذلك سبباً للملل والضجر من الحضور إلى المدرسة في أول يوم بعد الإجازة، حيث يقول - حفظه الله -:

إن البداية الجادة في حياة الإنسان تورثه اهتماماً في النفس بذلك العمل، وحرصاً على أدائه بكل حيوية ونشاط، ولا شك أن أبناءنا الطلاب قد استمتعوا بالإجازة الصيفية من بين ترحال في المدن أو استجمام على الشواطئ وغيرها، ولو لم يكن في الإجازة إلا الراحة من اليوم المدرسي بعد أداء الامتحانات والاجتهاد لمدة عام دراسي كامل، لكان ذلك كافي.

وعند العودة من الإجازة وبداية اليوم الدراسي يأتي الطلاب بنفس طيبة وثياب حسنة وابتسامة عريضة، ولكن إذا لم تتهيأ المدرسة لاستقبال هؤلاء الطلبة فسرعان ما تختفي الابتسامة خصوصاً إذا لم ترتب الطاولات التي يجلس عليها الطالب وتنظف الفصول، فإن ذلك قد يؤدي إلى التأثير على نفسيات الطلاب، فهم يخشون من اتساخ الثياب الحسنة بالأتربة الموجودة عند عودتهم إلى المدرسة، كما تسوءهم رؤية الفصول والساحات وقد امتلأت بالأتربة وغيرها، بينما تكون الطاولات مبعثرة في كل مكان ولا يعلم الطالب إلى أي مكان يذهب، ثم يؤمر الطلبة بالجلوس في الفصل دون توفير كتب أو مدرسين يستفيد منهم الطالب داخل الفصل، وكل ذلك قد يسبب لدى الطالب إحباطاً وضيقاً حيث إنه قادم من إجازة دامت أكثر من ثلاثة أشهر ثم يفاجأ من أول ساعة في الدوام بالجلوس في مقاعد متسخة وبدون كتب. وإنني من خلال هذه المجلة الموفقة المباركة أقترح أن يكون اليوم الأول للدراسة نصف يوم ويكون بلا قيود، وأن يكون مفتوحاً لمختلف الأنشطة من رياضية وغيرها، لكي يتشوّق الطالب للمدرسة وتكون بذرة نواة في قلب الطالب محبة لهذه المدرسة. كما يمكن تجنب ملل اليوم الأول باستمرارية الدراسة والجدية فيها إذ فيها يتحول الضيق والضجر إلى ألفة ومحبة ويعتاد على الجد والاجتهاد عندما تستمر الدراسة بعد ذلك وتسير الأمور بشكل منتظم ويكون للمعلم دور هام لا يخفى في تحبيب الطالب إلى المدرسة وتشجيعه على الجد والاجتهاد، فمن جد وجد ومن زرع حصد.

وفي الختام...

يبقى تجاوز فترة العودة من الإجازة مرهوناً بتعاون الموظف أو الطالب مع المسؤول والعمل معاً على علاج السلبيات أو المشاكل التي تنشأ خلال العمل ومحاولة إيجاد الوسائل أو السُبل التي ترتقي بالموظف وتُعين الطالب على التحصيل. ففي المدرسة أو العمل المطلوب تهيئة البيئة الجاذبة، وهذه تكون نتاج تعاون بين الجميع، فمثل هذه البيئة من شأنها تعزيز الإبداع والإخلاص في العمل، حيث تنبني بمرور الأيام دوافع قوية للإنجاز والتطوير، ومن ثم تتحول الإجازة إلى استراحة لالتقاط الأنفاس للعودة بكل همة ونشاط إلى ساحة الإبداع والإنجاز.

بندر الشوووق
16-Oct-2010, 01:41 PM
خير جليس يشكو الإهمال
طالبات يذبحن كتبهم

انتهى عام دراسي مشحون بالدوام اليومي والتحصيل و الاستيعاب والمذاكرة والاختبارات … ثم النتائج أما المفرحة أو المحزنة .
بطل المصارعة السنوية كتاب أنيق … بطباعة فاخرة وتجليد جيد … وأوراق مصقولة … والأهم احتواؤه على معلومات كثيرة .
طالبات يذبحن كتبهم بمجرد انتهاء آخر مادة … وكأنها مهمة وراحت .. أو حاجة وقضيت لا شأن لهن بها ، ولا بما تعلموه منها …. أو استفادت خلالها .
وحاويات الشوارع مملوءة ببعض الكتب … التي يتخلص منها أصحابها .. غير أن لكثيرات منهن لهن رأياً آخر
ووجهنا سؤال لـ ……….. ما رأيك في منظر الكتب بعد خروج الطالبات من الاختبار ؟
………….. تقول : يحزنني ذلك المنظر حيث تقوم بعض الطالبات بعد خروجهن من قاعات الاختبارات وهن يندفعن غير مباليات بتمزيق كتبهن ورميها بصورة عشوائية مدعين انتقامهن منها .
وبعد ذلك قابلت …………. ووجهت لها سؤال ما نصيحتك للطالبات اللاتي يذبحن كتبهن ؟
وتقول ……………. أما أنا فأستغرب وبشدة قيام بعض الطالبات برمي كتبهن وتمزيقها في نهاية العام الدراسي وتقول نصيحتي لهن أن ما تفعلونه خطأ ولا بد من الإحتفاظ بهذه الكتب .,
وسؤالنا لطالبات الثانوية ما اقتراحكن لمن يفعل مثل هذه المناظر ؟
اقترحن مجموعة من طالبات الثانوية …….. منهن . ……….. و ………… و………….
بأن تقوم كل طالبة بإعادة كتبها إلى المدرسة فور الانتهاء من الإختبارات ليستفاد منها على أي طريقة
ووجهنا سؤالنا للمعلمات لإنهن أدرى بما تفعل الطالبات عن هذه المناظر المؤسفة ؟
والمعلمات ومنهن : ………… و …………. و ………..
يقترحن كذلك أن تخصص المدرسة جوائز تشجيعية ومكافآت للطالبات اللاتي يحافظن على كتبهن و إعادتها نظيفة إلى المدرسة بعد نهاية الإختبارات وتقوم الجهات المعنية بطبع الكتب وصنع أغلفة كتب من الأنواع الجيدة .
وتقدمنا بسؤالنا لوالدة الطالبة ……….. ما رأيك كأم بما تفعل بعض الطالبات ؟
تشاركن الرأي والدة الطالبة …………. : بأن يقام حفل لتكريم الطالبات في بداية العام الدراسي المحافظات على كتبهن ممن اعادنها سليمة إلى المدرسة
ووجهنا سؤالنا للمشرفات بأن يقدمن نصيحة للطالبات ؟
والمشرفتان التربويتان ………… و ……………. أن الإذاعة المدرسية تتحمل جانباً من المسؤولية حيث يجب من خلالها توعية الطالبات باضرار رمي الكتب وإهدارها بهذا الشكل غير الحضاري … ولا ننسى أولياء الأمور فقدمنا لهم سؤالنا ما دور المدرسة والبيت بما تفعله بعض الطالبات ؟
أما أولياء أمور الطالبات .. …………….. و ………………
أن دور البيت مع المدرسة هام جداً ومتى ما تم التعاون بينهم فإن النجاح مضمون ويرون بأن تقوم كل طالبة بتوقيع تعهد خطي قبل إستلامها للكتب المدرسية بأن تعيدها للمدرسة سليمة ونظيفة كاملة .
ووجهنا سؤالنا لمديرة المدرسة ما اقتراحك لمن يفعل مثل هذه المناظر ؟
تقول مديرتنا : لابد من خصم درجات من الطالبة التي لم تسلم الكتب للمدرسة نظيفة سليمة
ثم وضعت سؤال لنفسي ما رأي بمن تفعل مثل هذه المناظر ؟
أما قولي أنا كالطالبة : أن تمنح شهادات شكر وتقدير بعد نهاية العام لمن تسلم المقررات سليمة ونظيفة حتى يستفيد منها غيرها .
ووصفنا علاج لهذا : حبذا لو تم وضع صندوق في المدرسة تحت مسمى صندوق الكتاب المدرسي تودع الطالبة كتابها فيه قبل دخولها اللجنة ليكون في ذمة المدرسة بصفة نهائية وأن تعرف ثمن هذا الكتاب والجهود المبذولة لكي يطبع هذا الكتاب وأيضاً أن تعرف النقص الذي يصيب المدارس من كتب وبذلك يتم تأخير المنهج الدراسي .
انتهى

بندر الشوووق
16-Oct-2010, 01:41 PM
تحقيق صحفى مثير عن النساء والسحرة

لماذا تلجأ النساء للسحر؟

محمد عبد الفتاح "صحفي"
"النساء والسحر".. عنوان تصاعد إلى رأسي لموضوع صحفي اعتقدت أنه مثير.. عرضت الفكرة وبدأت في استعراضها قبل التنفيذ.. ولكن تملكني تساؤل غريب مس الضمير الإنساني داخلي وشرع في صب اللعنات على الانحياز الدفين داخلي لبني جنسي من الرجال.. لماذا المرأة؟ هل صحيح ما يشاع أنها الأكثر ترددا على السحرة وأصدقاء الجان؟!

إذن لا بد من إخماد هذا الوجع الضميري المباغت بالتأكد من مصداقية هذا الاعتقاد، وكان لا بد أن تسير هذه الخطة التأكيدية في عدة اتجاهات.. أولا المرأة نفسها.. ثانيا أصدقاء الجان من السحرة.. وثالثا الدراسات الميدانية والبحثية وأهل العلم.. وجاءت الإثارة نفسها من هذه الخطة البحثية.

لقاء مع ساحر :


كانت البداية هي قمة الإثارة فقد قررت أن ألمس لب الموضوع بطريقة مباشرة بمنزل أحد السحرة وأستطلع بنفسي من الأكثر تواجدا لديه وأناقشهم والساحر أيضا بصفتي الصحفية.. وكانت نقطة الانطلاق عندما وصف لي أحد الأصدقاء رجلا مشهورا يتردد عليه عدد كبير من الناس؛ لأنه "يحل المستعصية ويحضر لبن العصفور".. حينها انتفخت أوداجي وامتلأ صدري بالهواء وأنا أقطع حواري وأزقة حي الحسين الشعبي بوسط القاهرة وصولا لمنزل الشيخ "ع. أ".

وبهذه الشجاعة اقتحمت منزله الأشبه بالكوخ الصفيح المكون من قطعتين متداخلتين؛ الأولى صالة استقبال كبيرة ينتشر في أرجائها نساء ورجال، وكانت النساء أكثر بكثير؛ حتى إن بعض الرجال المتواجدين يرجع سبب حضورهم إلى حرصهم على مرافقة زوجاتهم في زيارتهن إلى الشيخ.

المهم أن هذا الأسد الكاسر داخلي المتمثل في شخصيتي الصحفية تحول إلى فأر مذعور، وشعرت أنني مثل بالون ضخم أصابه نصل حاد فتسرب الهواء منه خلسة وانكمشت في طبيعتي المذعورة.. حتى المغادرة لم أقو عليها، وكلما راودني حسي الصحفي لأناقش الموضوع مع الموجودين لعنت هذا الحس وأخرسته، وتسحبت بحجة أنني سأحضر زوجتي وناقشت مساعد الشيخ في بعض الأمور الوهمية، وما إن وصلت لباب الكوخ أطلقت ساقي للريح عائدا لمنزلي وأنا أشعر أن شبح الشيخ الذي لم أره يطاردني!!

إذن من واقع المشاهدة كانت النساء الأكثر تواجدا بالكوخ.. لكن هذا ليس كافيا للحكم، لهذا لجأت لصديق أعرف عنه ولعه بمتابعة عالم السحر والشعوذة، صارحته بحقيقة الموضوع وطلبت منه اصطحابي لبعض هؤلاء ووافق بعد أن أقسمت بأغلظ الأيمان أني لن أوذيهم بذكر أسمائهم.. وبالفعل تمت المقابلة.

في البداية أكدوا لي -وعددهم أربعة- أن المرأة الأكثر ترددا عليهم من الرجال والسبب -كما تمسكوا جميعا- أن السيدة أكثر واقعية من الرجل؛ فهي تلجأ إليهم لثقتها في قدرتهم على حل جميع المشاكل، هذا بالإضافة -كما يؤكدون- إلى أن الجان هو السبب في معظم المشاكل الإنسانية وأنهم لقربهم من الجان يستطيعون التوسط لديهم لحل المشاكل، وشرحوا كيف يتصلون بالجان ويصلون لحل هذه المشاكل.

وبعيدا عن المؤمنين بهذه الأقاويل أو الرافضين لها -وأنا منهم- قال هؤلاء المعالجون من الجان: إن المرأة أكثر سعادة من الرجل في مجتمعنا العربي؛ لأنها أكثر ذكاء منه؛ فهي تستجيب لمطالب الأسياد أكثر، في حين أن الرجل بخيل بطبعه، ويتمثل هذا البخل في امتناع الرجال عن اللجوء إليهم وبالتالي عدم دفع أموال بحجة أن كل هذا خرافات، ولكن البخل هو السبب الحقيقي وراء إحجامهم عن اللجوء إلينا!!

المرأة الخليجية والمصرية :


وبسؤالي عن نوعية المشاكل التي تعانيها النساء وتلجأ بسببها إليهم، اكتشفت ولحسن الحظ أن اثنين من هؤلاء المعالجين من النوع الدولي تتردد عليهما النسوة والرجال من أقطار عربية مختلفة.. أكدا على أن مشاكل المرأة الخليجية تختلف عن مشاكل المرأة المصرية؛ فمشاكل المرأة الخليجية تمثل المصدر الرئيسي لدخلهم، وتنتعش حركة السياحة السحرية لهؤلاء في موسم الصيف وتدفع المرأة الخليجية ما بين 400 إلى 1500 دولار.

أما نوعية مشاكلهن فمختلفة ولكن معظمها بسيط وأقرب للامشكلة -كما يقولان- فهناك من تريد ألا يتزوج عليها زوجها، أو تكيد لنساء أخريات منافسات على قلب الزوج، وذكر أحد هؤلاء أن سيدة خليجية جاءته بابنتها تخبره أن عليها جانا يأكل أكلها لذلك فهي نحيفة ولا يزداد وزنها أبدا!! وطلبت منه أن يزيدها حجما ووزنا، وعندما سألته ماذا فعل لعلاج هذا الأمر أجاب: هذه أسرار أتركها على الله.

الشيء الأعجب أن أحدهما أكد لي أن أسرة خليجية استدعته خصيصا لبلدها وطلبت منه تحضير الأرواح لكي تحضر لها نتائج امتحانات أبنائها الثلاث من الكنترول!! وكان هذا الاستدعاء من الزوجة التي تعتبر من ال**ائن الدائمين لديه صيفا وشتاء.

أما المصريات فمشاكلهن معروفة ومكررة؛ بداية من أحجبة المحبة والبحث عن ابن الحلال، مرورا بأحجبة النكد لمن تكره من النساء، وصولا إلى علاج أمراض عديدة والبحث عن أشياء مفقودة، والأدهى أن نسبة من المترددات عليهم ليس لديهن مشاكل ولكن يحضرن للتقرب للأسياد!

ولدى أحد الشيوخ والمعالجين والعارفين بشؤون السحر والجن كانت الفرصة متاحة لمقابلة عدد من السيدات، كثيرات رفضن الحديث.. ومن اللائي قبلن نختار نموذجين: النموذج الأول سيدة تبدو ريفية (غير متعلمة)، سألتها عن سبب حضورها، أجابت بعد تردد أن لها ابنة تخطت الثلاثين (تعليم متوسط)، ولم تتزوج رغم كثرة خطابها، وقد تمت بالفعل خطبتها عدة مرات ولكن تفشل الزيجة لأسباب غير معروفة في آخر لحظة؛ لهذا حضرت للشيخ بحثا عن الحل أو السبب في هذا النحس.. ورفضت الابنة الحديث، ورفض الشيخ أيضا إخباري بكيفية حل المشكلة.

النموذج الثاني سيدة تدعى "س.م.ع" جامعية متزوجة منذ 5 سنوات ولم تنجب رغم أن الأطباء أخبروها بعدم وجود مانع للإنجاب؛ فحضرت أيضا بحثا عن الحل لدى المبروك!! وعندما سألتها: هل تعتقد أنها ستجد الحل؟ أجابت أنها لا تعتقد في الجان والسحر والسحرة، لكن ما سمعته عن الشيخ هو مساعدته لكثير من السيدات على الإنجاب؛ وهو ما دفعها للحضور حتى لو كانت تبحث عن السراب، لكنه الأمل.

الدراسات تؤكد :


ولتأكيد مسألة أن المرأة الأكثر إقبالا على السحر والسحرة من الرجل وجدنا دراستين تناقشان هذا الأمر؛ الأولى هي الأحدث أعدها الدكتور "محمد عبد العظيم" الباحث بالمركز القومي للبحوث الجنائية الاجتماعية بمصر قبل 4 شهور، أكدت الدراسة على أن نصف نساء مصر يعتقدن في السحر والخرافات، وأن للجان تأثيرًا على مجريات حياتهن، كما أكدت الدراسة أيضا على أن النساء "يتفوقن" كثيرا على الرجال في هذا الأمر، ويصل عدد المترددات على السحرة والمشعوذين من النساء ضعف عدد الرجال.

وأضافت الدراسة أن المصريين رجالا ونساء ينفقون أكثر من 10 مليارات جنيه سنويا على قراءة الطالع وفك السحر والعلاج من الجان، وهناك دجال لكل 240 مصريا ومصرية.

الدراسة الثانية أعدتها الدكتورة "سامية الساعاتي" أستاذة علم الاجتماع بجامعة عين شمس، أكدت هذه الدراسة أيضا على أن النساء هن الأكثر اعتقادا في السحر والشعوذة والأكثر ترددا، وكشفت الدراسة عن أشياء خطيرة أخرى؛ حيث أكدت أن 55% من المترددات على السحرة من المتعلمات، و24% يجدن القراءة والكتابة، و30% من الأميات.. نفس النسب تقريبا تنطبق على الرجال.

وأضافت الدراسة أن 51% من المترددات متزوجات؛ وهو ما يوضح المشاكل الزوجية، و2.1% من العوانس الراغبات في نيل رضا المحبوب.. الطريف أن الدراسة كشفت عن أن 57% من المترددات اعترفن أنهن لم يحققن شيئا، في حين أعرب 42%عن اعتقادهن أنهن استفدن من السحر.

بعد الاطلاع على الدراسة توجهت بالسؤال إلى الدكتورة "سامية الساعاتي" عن رأيها في السبب وراء ارتفاع نسبة المترددات عن المترددين على السحرة، أجابت: الأسباب عديدة، لعل أهمها تفشي الأمية وانعدام الثقافة بمجتمعاتنا العربية التي تتميز أيضا بالاعتقاد في الخرافات والأساطير الشعبية الوهمية عن الجان وقدرته، بالإضافة إلى أنه هروب من الواقع، كما أن المرأة أضعف من الرجل ويستغل المشعوذ أو الساحر هذا الضعف ليخضعها لسيطرته وتستجيب لطلباته إرضاء للجان، كما أن الرجال أكثر عقلانية من النساء ولا يتم خداعهم بسهولة.

كما تؤكد الدكتورة "إجلال إسماعيل" أستاذة علم الاجتماع على كثرة تردد المرأة على المشعوذين عن الرجل، وأرجعت ذلك لأن المرأة أكثر تصديقا للشائعات؛ فهي تصدق بسهولة أن الدجال يستطيع حل مشاكلها، كما أنها تجد في السحر وسيلة سهلة ومريحة لحل الأزمات التي تتعرض لها وتميل للبوح بما يؤرقها بصورة أكبر من الرجل، بالإضافة إلى أن لديها وقت فراغ أطول ومسئوليات أقل!

محاضر الشرطة :


مصدر أمني مصري يكشف لنا المشاكل التي تسببها كثرة تردد النساء على الدجالين، ويقول: إن هذا يهدر أموالهن التي تنفق على السحرة دون فائدة، وتكثر عمليات النصب باسم السحر والاستيلاء على مصوغات وأموال النساء مقابل السحر، وهناك حالات يتم ضرب السيدات فيها بشدة لإخراج الجان وصلت للموت في مرات عديدة، وبعضها يتم بيد أهل السيدة بحجة إراحتها من الجان، والأخطر من ذلك أن المرأة تتعرض للاغتصاب تحت تأثير النصابين من السحرة وأعوانهم!!

وقبل أن نترك هذا المصدر الأمني طلبنا منه إيضاح حقيقة علاقة بعض الفنانين بالسحرة والدجالين؛ فأكد أن الكثير من نجوم المجتمع على علاقة بالدجالين، وإن كانت النسبة الأكبر أيضا للفنانات، ومن واقع محاضر الشرطة يضرب لنا أمثلة؛ فقد تم القبض على دجالة تدعى الشيخة "ق" والتي سميت بساحرة الفنانين، وكشفت للشرطة النقاب عن كوارث في عالم الفن على مدى سنوات من عملها، قالت بأن فنانة تنتمي لأسرة عربية "ش. س" لجأت إليها لتوقع نجما مشهورا أسمر البشرة في حبائل حبها، كما لجأت إليها الممثلة "هـ.ص" لتعمل لها عملا يدفع زوجها لتطليقها، والممثلة الشابة "س. ر" كانت تستشيرها في كل أمورها.

كما كشف المصدر أن راقصة معتزلة كانت تقيم جلسات بمنزلها لأحد الشيوخ تحضرها معظم الفنانات، وروى أشياء عجيبة كانت تحدث بين الممثلتين المصريتين "ن.ع" و"ن.أ" في مجال المنافسة الفنية بينهما

بندر الشوووق
22-Oct-2010, 09:23 PM
موضوع تعبير ( قصة قصيرة )


في ليلة شاتية من ليالي الشتاء وبينما كان الملازم خالد يؤدي عمله اليومي بالقرب من إحدى إشارات المرور إذ لمح سيارة مقبلة نحوه تسير بسرعة جنونية وقد انطلقت كالسهم ضاربة بعرض الحائط كل تعاليم المرور ابتداء من قطع الإشارة والسرعة الزائدة بالإضافة إلى ضرب المنبه بطريقة مزعجة مما أدى إلى تذمر السكان وإزعاجهم وهرعوا إلى الشارع يستطلعون الأمر 0
حاول الملازم خالد اعتراض السيارة فلم يستطع مما اضطره لركوب سيارته (( الدورية )) واللحاق بهذا المتهور وهو يتميز غيظاً على هذا الطائش ويتوعده بإيقاع العقوبات وتسجيل القسائم عليه لردعه ولكل من تسول له نفسه الإقدام على ذلك 00 بينما الملازم خالد غارق بأفكاره إذ يتفاجأ بوجود السيارة إلى جوار بقالة صغيرة في محطة منزوية عن الطريق ففزع إليها ودخل إلى المحل وظل يحملق في الزبائن فلم يجد إلا رجلاً مسناً وطفلاً صغيراً لم يتجاوز العاشرة فسأل صاحب البقالة من آخر من دخل عليك ؟ فأشار مباشرة إلى ذلك الطفل البائس ففغر خالد فاه ويبست شفتاه 0 هل أنت يابني من كان يقود تلك السيارة وأشار إلى مكان وقوفها فقال بنبرة الواثق نعم هو أنا 0 وهل تحمل معك رخصة قيادة يابطل ؟ لا ولكني أجيد القيادة جيداً 0 ماشاء الله جيداً وكدت تودي بحياتنا جميعاً وحياتك قبلنا وتقول جيداً 0 هياّ معي 0 الطفل / إلى أين ياعماه ؟ الملازم / إلى الحجز ياشاطر 0 الطفل وقد بدأ يصرخ ويولول أرجوك ياعم والله لن أعيدها البتة 0 ومن يضمن لي 0 لن أتركك حتى يأتي والدك ويسجل محضراً وتعهداً بذلك 0 وجره الشرطي إلى سيارته ومن ثم إلى المركز ولم يتركه حتى حضر والده في اليوم التالي وأقسم أن ينتبه لولده مرة أخرى وألا يكرر فعلته التي فعلها

بندر الشوووق
22-Oct-2010, 09:25 PM
( قصة قصيرة )

يحكى أن رجلاً غنيّاً كان على قدرٍ كبير من الثراء ، وكان في أكثر أوقاته مشغولاً في إدارة أعماله وشؤونه المالية ، ولا يجد الوقت الكافي للجلوس مع زوجته وعائلته جلسات فيها شيء من الراحة وهدوء البال .وكان له جار فقير الحال لا يكاد يجد قوت يومه ، ولكنه كان سعيداً في حياته ، وفي كلّ يوم كان يجلس الساعات الطوال مع زوجته وأفراد عائلته .
وكانت زوجة الرجل الغنيّ ترى هذه العائلة الفقيرة وتحسدهم على تلك السعادة التي تفتقدها ، وهي الثريّة الغنية ، ويتمتع بها هؤلاء الفقراء الذين لا يملكون شيئاً.
وتحدثت ذات يوم مع زوجها وقالت له : يا رجل ماذا تنفعنا هذه الأموال الكثيرة ونحن لا نجد طعماً للسعادة ، ولا يكاد الواحد منا يرى الآخر ، بينما هذه العائلة الفقيرة التي تعيش بجوارنا لا يهمها من أمور الدنيا شيء ، وهم في غاية السعادة والهناء .
وفكّر الرجل الغنيّ هنيهةً ثم وعد زوجته أن يتفرّغ لهم ، وأن يخصّص بعضاً من وقته ليقضيه معهم في جلسات هادئة هانئة .
وفي اليوم التالي أرسل الرجل الغنيّ من يدعو إليه جاره الفقير ، واستغرب الرجل الفقير تلك الدعوة ، فليس من عادة ذلك الرجل أن يدعوه ، أو حتّى يشعر به ، فذهب إليه وعندما وصل استقبله الرجل الغنيّ بلطفٍ وأكرمه وتحدّث معه بهدوء وقال له : أراك يا أخي تجلس كلّ يومك في البيت ، ألا تجد عملاً تعمل به .
فقال الرجلُ الفقير : والله يا أخي ليس عندي ما أعمل به ، فأقضي لذلك كل وقتي في البيت .
فقال له الغني : ما رأيك لو أعطيتك بعض المال كرأسمالٍ تشتري به بيضاً وتبيعه كلّ يوم وتربح منه ، وبذلك تعمل وتطعم عيالك ، ولا ترجع لي مالي إلا بعد أن تتحسن أحوالك ، ويصبح لديك رأسمال كافٍ تعمل به .
وافق الرجل الفقير ووجدها فرصة سانحة ليعمل ويرتزق ويطعم عياله بكرامة ، وأخذ المال من الرجل الغني ، وعاد أدراجه .
وفي الصباح ذهب إلى السوق واشترى بيضاً وأخذ يبيع ويشتري ، وكان في ساعات الفراغ بدل أن يجلس مع أفراد عائلته ، يأخذ في تصنيف تلك البيوض فيضع الكبيرة في جهة ، ويضـع الصغيرة في جهة أخـرى ، حتى يبيع كلّ صنفٍ منها بسعر .
وبعد عدة أيام نظر الرجل الغنيّ من شرفة منزله إلى جاره الفقير فوجده مشغولاً في عدّ بيوضه وتصنيفها ، فابتسم ابتسامة عريضة ملؤها الخبث والدهاء . وقال لزوجته : أهذا هو الرجل الذي تقولين إنه يقضي كلّ أوقاته مع زوجتـه وأولاده ، انظري إليه ماذا يفعل الآن .
ونظرت المرأة فرأت ذلك الرجل مشغولاً على تلك الحالة ، فتعجبت لتغيّر أحواله ، ولكنها لم تعرف السبب الذي سلب منه تلك السعادة التي كانت تحسده عليها . بينما كان زوجها يشيح بوجهه ويحدِّق في الفراغ ليخفي ابتسامة خبيثة كانت ترتسم على شفتيه .

بندر الشوووق
22-Oct-2010, 09:29 PM
قصة قصيرة حكاية (مجنون ليلى)



يتراءى لبعضهم أحياناً وخاصة ممن يظهر الود والاحترام والتقرب من الآخرين , أن استعمال الألقاب التي تطلق على الآخرين , أو ما تعارف الآخرون على إطلاقه عليهم , وسيلة للتقرب ونيل الرضى والوصول إلى الهدف , ومثل هذا التصرف يأتي عادة من صاحب الحاجة إلى من هو قادر على تلبيتها وقضائها , فيصوغ عبارته صياغة تبدو للوهلة الأولى متقنة لا خلل فيها ولا زلل كما في القصة التالية :
كلاهما كانا في مقتبل العمر , شابين نحيلين بدأ الشعر يغزو وجهيهما وكان يخيّل لكل منهما أنّ الرجولة لم تعد بعيدة المنال منهما , فالشوارب بدأت شعراتها تنمو , وأشعار الذقن المائلة للحمرة بدأت تسترسل بشكل مبعثر هنا وهناك على الخدين . كانا يسرعان الخطا باتجاه اشهر بائع ( كنافة ) * في ذلك الوقت – منذ ما يزيد عن ثلاثين عاماً مضت – وقد اشتهر ذلك البائع باللافتة الموضوعة فوق محلّه ( حلويات مجنون ليلى ) رغم أنّه ليس بالمجنون , ولم تكن ليلى العامرية عشيقته , وكل ما في الأمر إنّه أحبّ أن يطلق على محل حلوياته هذا الاسم إيماناً منه بأنّ من يأكل من هذه الحلوى سيحبها كما أحبّ قيس بن الملوح ليلى العامرية ..
وصل الشابان إلى دكان الحلويات المشهورة ( حلويات مجنون ليلى ) الكائنة قرب ساحة البلدية القديمة في المدينة , وكان المكان كعادته في تلك الأيام مكتظاً بالزبائن , وقد تحلقوا حول البائع , وكل يناديه بأعلى صوته راجياً أن لا يؤخره وأن يسرع بتلبية طلبه …ولم يكن البائع بقادر على تلبية الطلبات بالسرعة التي يأتي بها الزبائن إلى محله كما لم يكن باستطاعته تلبية رغباتهم بحسب تسلسل قدومهم إلى محله ذلك أنه لم يكن قادراً على ضبط تسلسل قدومهم , فكان المحظوظ منهم القادر على تجاوز دور غيره وبالتالي حصوله على طلبه دون طول انتظار , ولربما كان للمقربين من البائع ومعارفه بعض الحظوة في تخطيهم أدوار غيرهم أيضا .
وهذا ما كان , مما جعل الشابين يتأخران كثيراً في الحصول على طلبهما من الحلوى .. وكان لا بد من إيجاد وسيلة ود تقربهما من البائع كي يؤمّن لهما طلبهما بأسرع ما يمكن ..فما كان من أحد الشابين إلاّ أن توجه وبكل لباقة وأدب من البائع قائلاً : أستاذ مجنون أرجوك لا تؤخرنا أكثر من ذلك ؟!..
ويبدو أن هذه العبارة قد أصابت صاحبنا البائع بخبطة على رأسه أعادت له صحوته؟‍.. هل هو حقاً أستاذ مجنون ؟‍. هل أطلق عليه هذا اللقب عن قصد , أم أنها هفوة غير مقصودة أطلقها ذلك الشاب النحيل, لم يستوعب البائع ما جرى … توقف عن عمله للحظات وهو ينظر بذهول نحو مخاطبه , ولم يعد يدري ماذا يفعل!.. وقد كبلت يداه ولجم لسانه !..
ثم سرعان ما لبى طلب الشابين وأعطاهما حاجتهما من الحلوى!..
إنّ اللقب الذي أطلقه الشاب على بائع الحلوى (( أستاذ مجنون)) ليس فيه من الخلل أو الزلل شيء بالنسبة لمن لا يعرف اسم البائع معرفة شخصية فاللافتة تشير إلى أنّ الحلويات هي حلويات مجنون ليلى بمعنى أنّ صاحبها هو (( مجنون ليلى )) بينما المقصود من اللافتة أنّ من يأكل من حلوى هذا المكان سيصبح مجنونا بها كجنون قيس بـ ليلى.. والله أعلم.

بندر الشوووق
28-Nov-2010, 09:13 PM
حوار

حوار بين شخصٍ وضميره ( القلب ) .


يدور الحوار بين طالبين : ( الأول يُمثّل الشخص ، والآخر يُمثل الضمير )



الطالب : أنتِ أيتها المضغة العجيبة ، التي لايتجاوز حجمك قبضة يدي ؛ليتني أفهمك أو أعرف سرك .

الضمير : ماذا دهاك ...وعن أي سر تتحدث..؟ أنا واضح وبلا غموض .


الطالب: آه ...يا قلبي ، يا مقرّ وجداني ومشاعري ..ألست سبب صلاحي وفسادي ، وسبب سعادتي وشقائي ..؟

الضمير : نعم .. قد أكون سببًا بعد إرادة الله عز وجل ، ولكن ؛ لستُ الملوم الوحيد في ذلك ، فأنت المسئول عن حالك .



الطالب : كفاك مراء وهراء ...أنت وبلا شك فاسد ، وقاسٍ جدًا ، لقد أشقيتني وأقلقتني .

الضمير : ماذا دهاك .. وماذا هناك ؟ أراك قد أكثرت علي اللوم ، وبدأت تنهرين .



الطالب : دعك يا قلبي من هذه الكلمات ؛ فأنت قاسٍ حقا ، وأشكو إلى الله قسوتك .

الضمير: يا سبحان الله ..عجيب أمرك كله ؛ إنك تثرثر ، وقد برّأت نفسك ،

وجعلتني المتهم الوحيد .. إنّك بهذا تخادع وتمكر !! .



الطالب : كفاك يا هذا من تزيين الكلام ، وتحسين البيان ، لقد فهمتك .

الضمير : أأنت تفهم؟ ليتك حقا تفهم .


الطالب : عجبًا من أفكارك ؛ كل كلمة من كلماتك تزيدك قسوة وغفلة .

الضمير : والله ما زادني قسوة إلا أفعالك ، فأنت الذي تسير بي إلى الحرام ، وإن سرتَ سرتُ معك



الطالب : تمهل ..تمهّل أيها القلب ؛ فما تقوله كله هراء ، أجل هراء .


الضمير : إلى متى التمهل ؟ لقد سئمت..لقد مللت..أحرقتني ذنوبك ، وأوجعتني معاصيك ..

لقد أهملتني حتى في صلاتك ، في قراءتك ، في زكاتك ، و كل عباداتك تؤديها دون حضوري ،

وتعجل فيها دون أن تبحث عني .



الطالب : ولكن أين أنت مني في كل هذا ؟ لم تدفعني ، ولم تمنعني ؟

الضمير : مثلك يجب أن يطأطئ رأسه . قول لي بالله عليك : هل سجدت ودعوت لي بالرقة والصلاح ؟

هل ألححت يوما على الله في السؤال لي بالخشوع والخضوع ، أم أنك تلهو في الحياة ناسيًا

متناسيًا الحساب والعقاب ؟



الطالب : رويدك يا قلبي ..فلقد أغفلتني ونسيتني .( بصوت متزعزع )

الضمير : اعلم أيها الغافل أنّك لم تحاول أن تعلّقني بربي ، وعلّقتني بغيره ،

فزادني ذلك قسوةً وغلظة ، ركضت خلف الدنيا وغفلت عن ذكر ربّك ، فعشتُ معك في وحشة وغربة ،

وبعد كلّ ذلك تقول لي : رويــــــــدك ؟!!!



الطالب : ( وقد جعل رأسه إلى الأرض خجلاً وندمًا ) :

قلبي الحبيب : إنّي أعترف بخطئي ، وأرجوك أن تسامحني وأعدك ألا أعود إلى ماكنت عليه ،

وسأبدأ صفحة جديدة من حياتي ...

لقد علمت جهلي وإعراضي ، فسامحني ، سامحني ...يرتل قوله تعالى :

(( والذين جاهدوا فينا لنهدينّهم سُبلنا وإن الله مع المحسنين ))

حسنًا ..هلاّ كنتَ لي عونًا في صلاح شأني ، وقوة أمري ، وأعدك أن أسير بك إلى الخير أينما كان ،

وابتعد بك عن الشرّ حيثما وقع


الضمير : نعم ، أمامنا عام جديد ، سنشغله بالطاعات لتفتح لنا أبواب الخيرات ،

فسرّ وسأسير معك ، وإلى خيرٍ إن شاء الله ، ومغفرة من رب السموات ، فإلى الجنّات ، إلى الجنّات .

بندر الشوووق
28-Nov-2010, 09:15 PM
رسالة عتاب من أمّ إلى ابنها العاقّ



يا بني .. هذه رسالة مكلومة من أمك المسكينة كتبتها على استحياء بعد تردد وطول انتظار أمسكت بالقلم مرات فحجزته الدمعة وأوقفت الدمعة مرات فجرى أنين القلب .

يا بني .. بعد هذا العمر الطويل أراك رجلاً سوياً مكتمل العقل ومتزن العاطفة من حقي عليك أن تقرأ هذه الورقة وإن شئت بعد فمزقها كما مزقت أطراف قلبي من قبل .

يا بني .. منذ خمسة وعشرين عاماً كان يوماً مشرقاً في حياتي ، عندما أخبرتني الطبيبة أنني حامل والأمهات يا بني يعرفن معنى هذه الكلمة جيداً فهي مزيج من الفرح والسرور وبداية معاناة مع التغيرات النفسية والجسمية وبعد هذه البشرى حملتك تسعة أشهر في بطني ، فرحة جذلا ، أقوم بصعوبة وأنام بصعوبة وآكل بصعوبة وأتنفس بصعوبة ولكن كل ذلك لم ينقص محبتي لك وفرحي بك بل نمت محبتك مع الأيام وترعرع الشوق إليك . حملتك يا بني وهناً على وهن وألماً على ألم ، أفرح بحركتك وأسر بزيادة وزنك وهي حمل علي ثقيل ، إنها معاناة طويلة أتى بعدها فجر تلك الليلة التي لم أنم فيها ولم يغمض لي فيها جفن ونالني من الألم والشدة والرهبة والخوف ما لا يصفه القلم ولا يتحدث عنه اللسان ورأيت بأم عيني الموت مرات عدة حتى خرجت إلى الدنيا فامتزجت دموع صراخك بدموع فرحي وأزالت كل آلامي وجراحي .

يا بني .. مرت سنوات من عمرك وأنا أحملك في قلبي وأغسلك بيدي جعلت حجري لك فراش وصدري لك غذاء أسهرت ليلي لتنام وأتعبت نهاري لتسعد ، أمنيتي كل يوم أن أرى ابتسامتك وسروري في كل لحظة أن تطلب مني شيئاً أصنعه لك فتلك هي منتهى سعادتي .

ومرت الليالي والأيام وأنا على تلك الحال ، خادمة لم تقصر ومرضعة لم تتوقف وعاملة لم تفتر حتى اشتد عودك واستقام شبابك وبدت عليك معالم الرجولة فإذا بي أجري يميناً وشمالاً لأبحث عن المرأة التي طلبت ، وأتى موعد زفافك فتقطع قلبي وجرت مدامعي ، فرحة بحياتك الجديدة وحزناً على فراقك ، ومرت الساعات ثقيلة فإذا بك لست ابني الذي أعرفه لقد أنكرتني وتناسيت حقي . تمر الأيام لا أراك ولا أسمع صوتك وتجاهلت من قامت بك خير قيام .

يا بني لا أطلب إلا القليل اجعلني في منزلة أطرف أصدقائك عندك وأبعدهم حضوة لديك ، اجعلني يا بني إحدى محطات حياتك الشهرية لأراك فيها ولو لدقائق .

يا بني .. احدودب ظهري وارتعشت أطرافي وأنهكتني الأمراض وزارتني الأسقام ، لا أقوم إلا بصعوبة ولا أجلس إلا بمشقة ولا يزال قلبي ينبض بمحبتك .
لو أكرمك شخص يوما لأثنيت على حسن صنيعه وجميل إحسانه ، وأمك أحسنت إليك إحساناً لا تراه ومعروفاً لا تجازيه ، لقد خدمتك وقامت بأمرك سنوات وسنوات ، فأين الجزاء والوفاء ؟ ألهذا الحد بلغت بك القسوة وأخذتك الأيام .

يا بني .. كل ما علمت أنك سعيد في حياتك زاد فرحي وسروري ولكني أتعجب وأنت صنيع يدي ، أي ذنب جنيته حتى أصبحت عدوا لك لا تطيق رؤيتي وتتثاقل زيارتي ، هل أخطأت يوماً في معاملتك أو قصرت لحظة في خدمتك ، اجعلني من سائر خدمك الذين تعطيهم أجورهم وامنحني جزءاً من رحمتك ومُنَّ علي ببعض أجري وأحسن فإن الله يحب المحسنين .

يا بني .. أتمنى رؤيتك لا أريد سوى ذلك دعني أرى عبوس وجهك وتقاطيع غضبك .

يا بني .. تفطر قلبي وسالت مدامعي وأنت حيٌ ترزق ولا يزال الناس يتحدثون عن حسن خلقك وجودك وكرمك .

بندر الشوووق
28-Nov-2010, 09:16 PM
رسالة نصح إلى غاضب

• يا من اشتد غضبك ، تَذكَّر أنك قد جنيت على نفسك بغضبكحينما تشنجت أعصابك ، واحمرَّ وجهك ، وزاد خفقان قلبك ، وتتابعت أنفاسك ، وانتفختأوداجك فقبُحت صورتك واضطربت حركتك ، وارتعدت أطرافك وتلجلجت في كلامك ، وربمافَحُشَ كلامك وأشعلت في داخلك شعلة من نار يأكل بعضها بعضاً . فهل يسرك أن تكون علىهذه الحال التي هي أقرب لحال الحيوانات المفترسة من حال الإنسان المسلم الذي خلقهالله سبحانه في أحسن تقويم .

• يا من دعاك الشيطان إلى الانتقام ممن أغضبكبالسب والشتم أو الاعتداء باليد ونحو ذلك تَذكَّر ما روي عن أبي هريرة – رضي اللهعنه – أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : (( ليس الشديد بالصُّرعة ، إنما الشديدالذي يملك نفسه عند الغضب )) أخرجه البخاري .
وعليك محاولة رد الغضب والتحكم فيأقوالك وأفعالك حتى لا تخطئ في حق غيرك أو تتلفظ بلفظٍ لا يليق بك . وأعلم أن منملك نفسه عند الغضب كان أقوى إرادة وأكثر قدرةً على ضبط أعصابه وانفعالاته

بندر الشوووق
28-Nov-2010, 09:18 PM
رسالة نصح

إلى صديقي الذي لم أره من زمن

إلى أخي العزيز السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ... أما بعد :
قد تعجب عندما تصلك هذه الرسالة ، وأنا أعذركلأننا لم نتقابل منذ فترة ليست بالقصيرة ،و هاأنا ذا أرسل إليك رسالتي هذه مجدداًعهد الصداقة و متمنياً لك دوام الصحة و التوفيق .
أخي عبد الله ... أرجو أنتصدقني إذا قلت لك أنه مما يشعرني بالفخر و السعادة التعرف على شاب مثلك ... و إنيلأتذكر تماماً تفاصيل تلك الأوقات التي كنا نقضيها مع بعضنا في أنواع الضحك و اللعب، عندما كنا نظن أننا نشعر بالسعادة .
أعترف يا أخي أنني أخطأت في حقك ... فإنني بعد أن افترقنا وجدت السعادة و الراحة النفسية التي كنا نبحث عنها دائماً ، ( ألا بذكر الله تطمئن القلوب ) لقد التحقت بركب الشباب الصالحين الذين لا يربطهمببعضهم إلا الإخاء و الحب في الله ... لذلك فهم يساعدونك إن عجزت . و يذكرونك إنغفلت . و يروحون عنك إن سئمت . قد خلا لعبهم من السباب ، و خلت حياتهم من المحرمات، و عاشوا في سعادة عظيمة بعيدة عما عليه الكثير .
يا أخي و صديقي الحبيب ... إنني أخاطب عقلك السليم ، وقلبك الطيب حتى تقرر الآن و تنطلق بلا تكاسل إلى الدرباللائق بشاب مسلم مثلك .
العمر يمضي ، والشهوات تنقضي ، ولا يبقي إلا الحسرةوالألم في الدنيا، و الإثم والعقاب في الآخرة... بالله عليك لا تخذلني!! ولا تتأخرعن إدراك ركب الصالحين، فانني في شوق عظيم إلى الجلوس معك في رفقة الصالحين الذيناستثناهم الله في قوله {الْأَخِلَّاءُ يَوْمَئِذٍ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّإِلَّا الْمُتَّقِينَ }

بندر الشوووق
16-Dec-2010, 07:02 PM
منهج التعبير كامل للمرحلة المتوسطة


http://www.up-00.com/dld9w503873.rar.html (http://www.up-00.com/dld9w503873.rar.html)

ثم اضغط هنا للتحميل وحمل المنهج

بندر الشوووق
01-Jan-2011, 09:08 PM
رسالة شكر للوالدين

بسم الله الرحمن الرحين
إلى والدّي الحبيبين…

كيف أبدأ رسالتي وأنا إذ أمسكت بقلمي هذا وهممت أن أكتب لكم .. كأن قلمي لم يعرف الكتابة من قبل وكأن المداد فيه لا يعرف من الهجاء إلا علامات الإكبار وحروف الإجلال وتهرب مني الكلمات , حتى لا أجد منها كلمة واحدة تقف على حدود معنى بسيط مما أريد أن أقوله لكم , وأي ألفاظ تلك التي أرتبها فتصور لكم ما في صدري ؟ أو أتخيل أنها تصور لكم ما في صدري ؟ ماذا أكتب لكم.. وأنتم والدّي الحبيبين ؟ رسالة شكر .. ؟ رسالة عرفان ..؟ رسالة تقدير ..؟ أيشكر وأي عرفان وأي تقدير .. ؟ وقد جعلكم الله سبب وجودي . ماذا أكتب لكم ..؟ هكذا النبض من قلبي تجسد فيروحكم..والتصق بكيانكم الأوحد..
أيتها الغاليين..أكتب ..فتغارمنكم الكلمات..وتخجل أمام عظمتكم الحروف..فتهرب مني ..وتبقي أحاسيسيلكم في تضاعف لاحصر له..موطن الحنان أنتم..منكم تعلمت أن أعطي بلاحدود..أن أحب بلا حدود..وأن أسامح وأصفح لأبعد الحدود،،منكم تعلمتكيف تكون الحياة جميلة..وكيف أكون شخصاً رائعاً يعتمد عليه..منكم تعلمتمعنى التفاني والتضحية والإيثار..وستبقى أفضالكم تغرقني ..ولو قضيت بقية عمري في خدمتكم ليل نهار..!!والدّي الحنونين..سيجف المداد..وسيبقى قلمي عاجزاً أمام فيض مشاعركم..ستغرب الشمس..ويطل عليناالقمر.. وسيتضاعف حبي لكم ..مع كل شروق وغروب..في كل صباحمساء..سأتنشق عبير حبكم وحنانكم..وأقبل بكل لهفة للارتماء فيأحضانكم،،عشقتكم لحد الجنون..وهمت بكم حدالإدمان،،فصار كل حب يسكن قلبي سوى حبكم تافه سخيف..واحتواكم قلبي بكل تقاسيم وجهكم الملائكية،،عندما أراكم في كل صباح..يتجدد في صدري عهد الأمل..وتتفتح في قلبي زهرةالنقاء..واستقي من ينابيع وصلكم وعطاكم،،أيها القلبين النابضين فيصدري..أدعو من كل قلبي أن يحفظكم الله لي..ضياء ينير حاضري والمستقبل..بسمة صدق توقظ في داخلي ميت الضمير..أدامكم الله تاجاًفوق رأسي ،، أحبكم حتى الموت ،،كم أفخر بكم , ما أشد عطفكم وحنانكم علينا أنتم الآباء والأمهات , كم تأففنا منكم , وجهلنا مشاعركم , وكم نسينا فضلكم , عطاؤكم في صمت وحبكم في صمت وغفرانكم في صمت . والله ما هو بغريب أن يرفع الله الوالدين هذه الدرجات العظيمة . فيقول في كتابه الكريم : ( وقضى ربك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحسانا إما يبلغن عندك الكبر أحدهما أو كلاهما فلا تقل لهما أف ولا تنهرهما وقل لهما قولا كريما , واخفض لهما جناح الذل من الرحمة وقل رب ارحمهما كما ربياني صغيرا )..

وآخر قولي أدعوا الله أن يغفرلنا جهلنا بقدرهما يا رب , وجحودنا
فضلهما يا رب وتقصيرنا فيهما يا رب ( ربنا اغفر لي ولوالدي
وللمؤمنين يوم يقوم الحساب ) .
طفلكم الحبيب:؟؟؟؟

بندر الشوووق
01-Jan-2011, 09:09 PM
رسالة اعتذار

إلى الحضن الدافئ .. إلى الملجأ الذي أفر إليه كلما ضاقت بي الدنيا .. إلى من جعلها الله سبباً في وجودي .. إلى من سهرت الليالي من أجلي .. إليك يا أمي .. منبع الحب والصفاء ..
إليك هذه الرسالة التي تحمل في طياتها كل معاني الندم والأسف .. لما فرطت فيه من حقك .. فقد تحملتي الكثير الكثير من أجلي .. غير ناقمة ولا ساخطة ولا متبرمة .. أعطيتيني الكثير الذي لا أستحقه .. دون أن تنتظري مني مقابل ذلك .. فعلا أنا لا أستحق ذلك .. لأنني مهما فعلت .. لا أستطيع أن أوفيك حقك .. ولو جزء بسيط منه ..

أمي الحنون ..
أعتذر لك عن كل لحظة جفاء قابلتك بها .. عن كل أمر عصيتك فيه .. وأعلم أن هذا الاعتذار لا يكفي .. فواجبي أكبر من ذلك بكثير .. وما هذا إلا غيض من فيض .. فبداخلي مالا يستطيع بشر أن يصفه ..

أمي الغالية ..
ها أنا أمد يدي إليك وكلي أسف وندم .. فاقبلي اعتذاري هذا .. واعلمي أنني كلما رأيت الابتسامة على محياك .. تبتسم لي الدنيا .. وكلما عبستِ .. عبست الدنيا في وجهي .. فلا تحرميني لحظة .. هي أسعد لحظات حياتي .. عندما أدنو منك وأقبل رجليك .. وأعتذر لك ..

وأخيراً أقول لك أمي :
أمي .. أنت الدنيا وبهجتها .. يحيا بظلك أملي .. أمي .. وما أحصي أياديك .. قد طوقت عنقي بخير حُلي .. فخذي الرسالة من يدي .. وفمي يدعو بطول العمر والأجل ..

وعين الله ترعاك ,,
وتقبلي تحيات ابنتك ........!!!

بندر الشوووق
01-Jan-2011, 09:11 PM
رسالة أعتذار

صديقتي العزيزة ..

حينما صحوت اليوم .. على واقع أنك لست معي ..
أحسست بشوقي اليكـ ..
أحسست بحاجتي اليكـ ..
أحسست بمقدار الألم الذي سببته لكـ ..
لم أعرف قدرك صديقتي .. ومكانتك لدي إلا بعد
أن جربت ألم بعدكـ .. وقسوة المكان من بعدكـ
وابتعاد الناس من حولي ..
حينها فقط ..!!! عرفت كم خطئت في حقكـ
وعرفت كم آذيتكـ .. وأبكيتكـ

فهذي هي رسالتي اليكـ .. أخرجها من أعماقـ قلبي
لتصل الى اعماق قلبكـ ..
أعتذر فيها عن كل جرحـ سببته لكـ ..
تلك هي رسالتي تصلكـ خجلى ..!! ترغب في كرمكـ
وقبول سماحكـ ..
أعتذر جدا عن كل ألم سببته لكـ
وعن كل دمعة أجريتها في عينيكـ
وكل حزن أجتاح روحكـ
أعتذر جدا .. جدا .. جدا .. فهل تقبل أسفي ؟؟؟

أخــــتــــــك
" ................."

بندر الشوووق
23-Feb-2011, 10:15 PM
مقال شخصي

(( أنا و ورقة التقويم ))

نظرت إلى التقويم .. قلبت صفحاته .. كلا لم يبق إلا أيام قليلة .. وتفتح بوابة العام الجديد ..
ما أسرع أيامي .. مضت وكأني في سباق معها ..
رحلت إلى عالمي المطموس بجبروت الآخرين وقسوة قلبي ما أضعفني أمامهم وأمام شهواتي ..
أحسست بشعور غريب وكأني بين مد وجزر ..
مرت أيامي مؤلمة بين صراخ وبكاء وجدال وسذاجة أصدقاء وذنوب ومعاصي وتقصير ..
لقد طفح الكيل أحسست برغبة شديدة في البكاء ..
لعلها تذهب أحزاني وآلامي مع حرقة دموعي المهدورة
تساقطت دموعي على أوراق التقويم ..
مزقت أوراق الأيام الماضية ..
عسى أن تتبعثر ذكرياتي ..
فتبحث ولا تجد لها مكان لتوضع في ذاكرة الزمن ..
فقلبي المرهف لم يعد بيديه حملها ..،،
تذكرت ملامة الناس .. عندما أخبروني بأني تشاؤم يمشي على الأرض
فكرت كثيرا ..
أوقات تراودني أسئلة تثبطني ..
كيف أكون متفائلة وما حولي لا يدعو إلى التفاؤل ؟؟
ولقد كثرت وعظمت ذنووبي ..
و أوقات أقول لا بيدي الكثير لأجعل قلبي الحزين يتفاءل ويبتسم للحياة حتى وإن كانت ابتسامته مترهلة ..
آه ..
كأني في صراع مع نفسي ..
وكأني طفل احتار في اختيار إحدى اللعبتين يريدهما معًا ..
أعصابي على وشك التلف ..
ذهبت للوضوء لأصلي ركعتين للبارئ ..
لأشعر بالراحة ..
هدأت وأمسكت مصحفي ..
توقفت برهة ..
قرأت قوله تعالى ( قل يا عبادي الذين أسرفوا على أنفسهم لا تقنطوا من رحمة الله إن الله يغفر الذنوب جميعا إنه هو الغفور الرحيم ) الزمر
سكت .. قرأتها مرة أخرى .. وما زلت أرددها ..
تجمعت الدموع في عيني .. وقلبي تتضارب نبضاته ..
أيقنت أني أوشكت على الوصول ..،،
هدأت نفسي .. واطمئن قلبي .. وتغير حالي ..
سجدت لمن يسمعني .. ويفهمني .. ويرحم ويرفق بحالي ..
دعوته من صميم قلبي ومن جوف فؤادي ..
أحسست بأن نورا أشعل في صدري ..
وأن سكينة أنزلت على قلبي ..
شعرت براحة لو رآها الملوك لقاتلوني عليها بالسيوف ..
وأحسست بعظمة خالقي و وجوده وحلمه عليّ ..
آخر كلماتي :
إلهي إن عظمت ذنوبي كثرة *** فلقد علمت بأن عفوك أعظم

بندر الشوووق
23-Feb-2011, 10:17 PM
مقال شخصي

لحظات كئيبة وحزينة آهات وآلام انسكبت دموعي على وجنتي تجرعت كأسا مليئا بالحزن تفطر قلبي اساً وحزنا يالها من اوقات قاسية هذا هو حال الأيام تجمعنا لحظات وماتلبث حتى تفرقناآآآه من الزمن آآآآه من لحظات الوداع والفراق
لو أنها إنسان لقتلتها لحظات تعجز الكلمات والمفردات عن وصفها مواقف حزينة ومؤلمة شيء استوقفني شيء غريب !
يسيطر علينا الحزن والأسى ويستمر أياما وليالي ثم يتلاشى حتى تصبح مجرد ذكريات عابرة ومواقف كلما تمللنا تذكرناها لقد
أحسست بلوعة الفراق و ذقت مرارة الدموع في آخر أيام الاختبارات خرجت من قاعة الامتحان مسرعة متجهة نحو صديقاتي
وقد كانت أخر أيامي معهن إلا أن يشاء الله بان نلتقي في دار الفناء أو دار البقاء كان يوم امتزجت فيه المشاعر ؛
لقد كنت اضحك وابتسم ونتبادل الحكايات ونتذكر أوقاتنا ومواقفنا الجميلة لكن في قرارة نفسي حزينة قد
أحسست بان طائرة الوداع تنتظرني لأقلع فيها إلى مجتمع أخر وصديقات لم اعرفهن عدت إلى منزلي فدار شريط
ذكرياتي مع صديقاتي سريعا وتذكرت لحظة وداعنا بعضنا بعض اختلطت فيه دموعنا لا أعلم هل هي دموع فرح
لأننا انهينا مشوار طويل واقتربنا من تحقيق طموحنا أم أنها دموع حزن لأننا سنفترق حينها أجهشت بالبكاء بعد
فترة تذكرت وأيقنت بان هذا حال الأيام تجمع الأحباب والأصدقاء ثم تفرقهم قمت لاصلي
بعدما فرغت من الصلاة أحسست براحة نفسية وأخذت أنفاسي تهدأ تذكرت قول النبي صلى الله عليه وسلم
(أرحنا بها يابلال )) نعم القائد والمعلم هو جلست برهة من الزمن بعد الصلاة فاخذ شريط الذكريات يعود مره أخرى
تذكرت معلمات فاضلات أكن لهن في نفسي الحب والفخر والاعتزاز نعم المعلمات والمربيات هن ربوا الأجيال
على الفضيلة وحسن الخلق تذكرت صديقاتي وتذكرت أوقاتي الجميلة معهن كدت أن أبكي لكن الدموع
تحجرت في عيني أخذت أدعو لي ولهن بأن يوفقنا الله وأن يكلل مسعنا بالنجاح وأن يجزيهن الله عني خير الجزاء
حينها تذكرت صهيل جوادي الذي كنت استمتع لسماع صهيله عندما كنت
امتطيه ليسير بي إلى القمة اتمنى أن يستمر جوادي في المسير بي نحو القمة والتميز كما كان يفعل

بندر الشوووق
23-Feb-2011, 10:19 PM
مقال شخصي



يومك يومك

اليوم الذي أظلتك شمسه ، وأدركك نهاره هو يومك فحسب ، عمرك يوم واحد ، فاجعل في خلدك العيش لهذا

اليوم وكأنك ولدت فيه وتموت ،فيه حينها لا تتعثر حياتك بين هاجس الماضي وهمه وغمه ، وبين توقع المستقبل

وشبحه المخيف وزحفه المرعب ، لليوم فقط اصرف تركيزك واهتمامك وإبداعك وكدك وجدك ، فلهذا اليوم لابد

تقدم اطلاعا بتأمل ، واتزانا في الأمور ، وحسنا في خلق ، ورضا بالمقسوم ، واهتماما بالمظهر ، واعتناء بالجسم

، ونفعا للآخرين. لليوم هذا الذي أنت فيه فتقسم ساعاته وتجعل من دقائقه سنوات ، ومن ثوانيه شهور ،

تزرع فيه الخير ، تسدي فيه الجميل ، تستغفر فيه من الذنب ، تذكر فيه الرب ، تتهيأ للرحيل ، تعيش هذا اليوم

فرحا وسرورا ، وأمنا وسكينة ، ترضى فيه برزقك ، ببيتك ، بعلمك ، بمستواك ،تعيش هذا اليوم بلا حزن ولا

انزعاج ، ولا سخط ، ولا حقد ، ولا حسد. إن عليك أن تكتب على لوح قلبك عبارة واحدة تجعلها أيضا أمامك .

تقول العبارة : (يومك يومك). إذا أكلت خبزا حارا شهيا هذا اليوم فهل يضرك خبز الأمس الجاف الرديء ، أو

خبز غد الغائب المنتظر. إذا شربت ماء عذبا زلالا هذا اليوم ، فلماذا تحزن من ماء أمس الملح الأجاج ..

إنك لو صدقت مع نفسك بإرادة فولاذية صارمة عارمة لأخضعتها لنظرية : لن أعيش إلى هذا اليوم. حينها تستغل

كل لحظة في هذا اليوم في بناء كيانك وتنمية مواهبك ، وتزكية عملك ، فتقول : لليوم فقط أهذب ألفاظي فلا أنطق

هجرا أو فحشا ، أو سبا ، أو غيبة ، لليوم فقط سوف أرتب بيتي ومكتبتي ، فلا ارتباك ولا بعثرة ، وإنما نظام

ورتابة. لليوم فقط سوف أعيش فأعتني بنظافة جسمي ، وتحسين مظهري والاهتمام بهندامي ، والاتزان في

مشيتي وكلامي وحركاتي. لليوم فقط سأعيش فأجتهد في طاعة ربي ، وتأدية صلاتي على أكمل وجه ، والتزود

بالنوافل ، وتعاهد مصحفي ، والنظر في كتبي ، وحفظ فائدة ، ومطالعة كتاب نافع.

لليوم فقط سأعيش فأغرس في قلبي الفضيلة وأجتث منه شجرة الشر بغصونها الشائكة من كبر وعجب ورياء

وحسد وحقد وغل وسوء ظن لليوم فقط سوف أعيش فأنفع الآخرين ، وأسدي الجميل إلى الغير ، أعود مريضا ،

أدل حيران ، أطعم جائعا ، أفرج عن مكروب ، أشفع لضعيف ، أواسي منكوبا ، أرحم صغيرا ، أجل كبيرا.

لليوم فقط سأعيش فيا ماض ذهب وانتهى اغرب كشمسك ، فلن أبكي عليك ولن تراني أقف لأتذكرك لحظة ، لأنك

تركتنا وهجرتنا وارتحلت عنا ولن تعود إلينا أبد الآبدين.

ويا مستقبل أنت في عالم الغيب فلن أتعامل مع الأحلام ، ولن أبيع نفسي مع الأوهام ولن أتعجل ميلاد مفقود ، لأن

غدا لا شيء لأنه لم يخلق ولأنه لم يكن مذكورا.

يومك يومك أيها الإنسان أروع كلمة في قاموس السعادة لمن أراد الحياة في أبهى صورها وأجمل حللها



/

بندر الشوووق
23-Feb-2011, 10:20 PM
مقال شخصي

قضاء وقدر

جف القلم ، رفعت الصحف ، قضي الأمر ، كتبت المقادير ، ما أصابك لم يكن ليخطئك ، وما أخطأك لم يكن يصيبك.

إن هذه العقيدة إذا رسخت في نفسك وقرت في ضميرك صارت البلية عطية ، والمحنة منحة ، وكل الوقائع جوائز

فلا يصيبك قلق من مرض أو موت ابن ، أو خسارة مالية ، أو

احتراق بيت ، فإن الباري قد قدر والقضاء قد حل ، والاختيار هكذا ، والخيرة لله، والأجر حصل ، والذنب كفر.

هنيئأ لأهل المصائب صبرهم ورضاهم عن الآخذ ، المعطي ، القابض ، الباسط .

لن تهدأ أعصابك وتسكن بلابل نفسك ، وتذهب وساوس صدرك حتى تؤمن بالقضاء والقدر ، جف القلم بما أنت

لاه فلا تذهب نفسك حسرات ، لا تظن أنه كان بوسعك إيقاف الجدار أن ينهار ، وحبس الماء أن ينسكب ، ومنع

الريح أن تهب ، وحفظ الزجاج أن ينكسر ، ليس بصحيح رغما عنك ، وسوف يقع المقدور ، وينفذ

القضاء ، ويحل المكتوب ..

استسلم للقدر قبل أن تطوق بجيش السخط والتذمر والعويل ، اعترف بالقضاء قبل أن يدهمك سيل الندم ،

فليهدا بالك إذا فعلت الأسباب ، وبذلت الحيل ، ثم وقع ما كنت تحذر ، فهذا هو الذي كان ينبغي أن يقع ، إن بعد

الجوع شبع ، وبعد الظمأ ري ، وبعد السهر نوم ، وبعد المرض عافية ، سوف يصل الغائب ، ويهتدي الضال ،

ويفك العاني ، وينقشع الظلام ..

إذا رأيت الصحراء تمتد وتمتد ، فاعلم أن وراءها رياضا خضراء وارفة الظلال.

إذا رأيت الحبل يشتد ويشتد ، فاعلم أنه سوف ينقطع.

مع الدمعة بسمة ، ومع الخوف أمن ، ومع الفزع سكينة ..

إن عبيد الساعات الراهنة وأرقاء الظروف القاتمة لا يرون إلا النكد والضيق والتعاسة ، لأنهم لا ينظرون إلا إلى

جدار الغرفة وباب الدار فحسب. ألا فليمدوا أبصارهم وراء الحجب وليطلقوا أعنة أفكارهم إلى ما وراء الأسوار.

إذا فلا تضق ذرعأ فمن المحال دوام الحال ، والأيام دول ، والدهر قلب ، والليالي حبالى ، والغيب مستور ،

والحكيم كل يوم هو في شأن ، ولعل الله يحدث بعد ذلك أمرأ ، وان مع العسر يسرأ.

بندر الشوووق
23-Feb-2011, 10:22 PM
مقال نقدي

يقول أبو الطيب:
يـُدفـّنُ بعضنا بعضاً ويمشي
أواخرنا على هام ِ الأولي

ويقول أبو العلاء المعري:
خففِ الوطء ما أظـُنُّ أديم الأرض إلا من هذه الأجسادِ

ويقول عمر الخيام (ترجمة أحمد رامي):
خفف الوطء إن هذا الثرى
من أعينٍ ساحرةِ الاحورارِ

إذن: فكل من الشعراء الثلاثة خاض تجربة الموت، والدفن، ورأى القبور، وتصور حال
من حلّوها.

فأبو الطيب شاعر حاد النظرات قاسي القلب عاش حياته وغبار المعارك كساؤه وصليل السيوف حداؤه، والحياة عنده للقوي، ولا حظ فيها للضعيف، ومنظر الموت والدفن مألوف لديه. فإذا تفحصنا تجربته الشعرية نجدها تجربة شاعر فارس يخوض المعارك فإما قاتل أو مقتول، فإذا انجلى غبار المعركة وكان من الناجين لم يأبه لما وراء ذلك، وهذا واضح في بيته الذي أوردناه آنفا.
انظر إليه كيف وظف الكلمات لتجسد تجربته الشعرية، يقول: "يدفـّن" ولم يقل "يَدْفِن"؛ فهذه الشدة على الفاء تكشف لنا عن قلب قاس وعين جامدة، ويقول "بعضنا بعضا"؛ نعم هكذا أبناء لآباء، وآباء لأبناء، وأعداء لأعداء، من بعض لبعض، ويقول: "تمشي"؛ أي تستمر مسيرة الحياة ولا تتوقف، وما طبيعة هذا المشي إنه مشى سريع شديد الوطء مشي على الهام (الرؤوس) فآخرنا يدوس على أولنا قد شغلته الحياة عن النظر إلى من سبقوه وأصبحوا ترابا.

وتستطيع أن تقول إن المتنبي كان واقعيا ولكنه كان قاسي القلب لا مكان للعاطفة الإنسانية في قلبه، ولا يعني هذا أن المتنبي لم يكن يألم كما يألم الناس، ولكن تجارب الحرب جعلت منه أنموذجا للشاعر الفارس الفيلسوف.

وإذا انتقلنا إلى أبي العلاء المعري ذي المحبسين الذي ضاق بالحياة والأحياء وتشكك فيها وفيهم، اعتزل الناس بعدما رأى ما رأى منهم، اتهم العلماء والفقهاء بله التجار والسفهاء.
انظر إليه كيف يقول: "خفف الوطء" وهذا انعكاس لحاله، فهو الضرير الأعمى الذي يتحسس طريقه يخشى أن يصطدم بجدار أو يهوى في حفرة، "خفف الوطء" لا تمش مختالا
تدوس هام الورى. "ما أظن أديم الأرض"ظنه يكاد يكون يقينا ولكنه لم يبلغ ذلك "إلا من هذه الأجساد" هذا القصر وهذا الحصر يوحي لنا بأن شاعرنا كان يجيل ذلك في فكره فتارة يهتدي، وتارة يضل، تارة يعتصم بالدين، "منها خلقناكم وفيها نعيدكم" (طه. 55) فهذه الأجساد من التراب وإلى التراب، وستبلى وتتحول ترابا، فلا يليق بنا الاختيال، ولا يليق بنا التكبر، وعلينا أن نسير متواضعين فلم التكبر وقد عرفت النشأة، وعرفت المنتهى؟!

وننتقل إلى شاعر الفرس عمر الخيام، الشاعر العالم رأينا له نظرة تشبه نظرة أبي العلاء إلا أنه يزيد عليها لمسة من جمال كان ثم بان، فهل هذا التصوير الرائع للشاعر أم للمترجم أم لكليهما؟ إنه لكليهما.. للشاعر الذي ابتكر المعنى، وللمترجم الذي وظف الألفاظ هذا التوظيف الدقيق. فإذا انتقلنا من مصراع البيت الأول إلى مصراع الثاني، نجد شاعرنا والترجم قد بلغا أوج التجربة الشعورية. "إن هذا الثرى من أعين ساحرة الاحورر". الثرى الذي ندوسه بأقدامنا ليس من الأجساد فقط، فإن بعض الأجساد تستحق أن تداس بالنعال والأقدام معا. أما الأعين الساحرة فلا - فرفقا بالقوارير - ورفقا بالجمال.

هذه نظرات تجلت لي وأنا أتأمل الأبيات الثلاثة ما اتفق من معانيها وما اختلف، ويتبين لنا أن التجربة الشعرية جزء من نفس الشاعر، وهي الباب الذي نلجه لنطلع على مشاعر الشاعر وأحاسيسه، ومدى ارتباطه بالطبيعة وبالناس.

بندر الشوووق
23-Feb-2011, 10:24 PM
مذكرات طالب حاول يذاكر

اليوم الاول:
حاولت ان افتح الكتاب ولكن شيئا غريبا دفعني الى اغلاق جميع الكتب قبل فتحها , فقلت لنفسي : انهض لاسترح قليلا ثم اعاود المذاكرة .
استيقظت بعد فترة قصيرة جدا ست ساعات فقط فاكتشفت شيئا مهما جدا وهو انني لم اتناول طعامي فقمت بتحضيره , وبعد ذلك قلت يجب ان اقوم لاستذكر دروسي ولكني تذكرت انني لا اعرف ما هو المنهج ؟!!! اتصلت بزميل لي وتحدثنا ساعتين ونصف عن اخبار الاصدقاء , واغلقت التليفون دون ان اعلم ما هو المنهج . ثم اكتشفت شيئا بالغ الاهمية اني لم استيقظت لمدة ثلاث ساعات متواصلة دون ان انام فكيف استطيع التركيز فقررت ان استريح قليلا لأبدأ من الصباح الباكر الاستذكار جيدا .




اليوم الثاني
:

اشعر بالنشاط والحيوية ساذاكر جميع المقررات دون ترك شيء , ولكن اولا لابد ان انتهي من قراءة جميع الجرائد اليومية والاسبوعية وبعد خمس ساعات اخيرا انتهيت ياااه نسيت موعد المسلسل ساعود قريبا الى المذاكرة .








اليوم الثالث
:

فتحت الشباك , اشعر بدخول الهواء العليل الى غرفتي , فتحت الكتاب وبدات اقرا في المقرر , وأخطط على اهم النقاط ,واضع اسئلة لنفسي , اشعر ان ذاكرتي منتعشة , يا لسهولة المنهج ... هذا بفضل ذكائي .. انني اتمتع بذاكرة قوية .

وفي آخر اليوم ... كنت قد انتهيت من قراءة فصلين باكملهما عندها جاء اخي الصغير وقال لي : انني استذكر في كتابه ..

آه .. تشابه في أغلفة الكتب ليس ذنبي .







اليوم الرابع
:

اليوم سأحاول الرفع من روحي المعنوية وذلك نتيجة للمجهود المؤلم الذي بذلته أمس وضاع هباء . يجب ان انسى الماضي بكل ما فيه من مآسي وأبدا بالأمل . لا بد من الخروج من كابوس اليأس المفزع الذي أعيش فيه .. سأحاول أن انتصر على هذا اليأس يجب أن .... هاااااام ......أنام ؟؟!!!!







اليوم الخامس
:

ياإلهي ساعدني لم يبقى غير يوم واحد على الامتحان سأبدا بمادة الإمتحان .

أولا : التأكد من الكتاب المقرر علي .

ياللعجب العجاب .. ماهذا الكلام؟ هل هذه طلاسم أم ماذا ؟ لا استطيع أن افهم شيئا .. آه ضاع اليوم مني ياللهول .. اني في مقدمة الكتاب ...آه تعبت








اليوم الأخير : ماذا أفعل ؟ غدا الإمتحان ولا أعرف شيئا عن المنهج , المقرر كبير , سألغي الفصل الأول والأخير والفصل قبل الأخير !!



الآن استطيع أن اذاكر ما تبقى انه فصل وقد الغى الدكتور نصفه سأذاكر الباقي , وانشاء الله يأتي الامتحان من الصفحات التي سأذاكرها في المساء , يجب ان اشرب قهوة كثيرا فالمنهج لم ينتهي بعد ولكني اشعربأن قواي تضعف وتضعف ..







يوم الامتحان
:

اليوم سأواجه الشبح الأسود ورقة الإمتحان في اللجنة ولكني سانتصر .... ولكن ماهذه الاسئلة انها من خارج المقرر .. لم تكن موجودة في المقرر...ايه ده؟؟؟ّّّ!!!! هم غلطوا في اسم المادة ولا انا اللي كنت بذاكره ده كله كانت كتب مادة تانية..انا لن اتذلل لكي ايتها الورقة , ساواجه المصير بكل قوة ولن استسلم



ليست مشكلتي إن لم يفهم البعض مااعنيه؟ وليست مشكلتي .. إن لم تصل الفكرة لأصحابها ؟ فهذه قناعاتي .. وهذه افكاري .. وهذه كتاباتي بين يديكم أكتب مااشعر به .. وأقول ماأنا مؤمن به .. انقل هموم غيري بطرق مختلفه وليس بالضرورة ماأكتبه يعكس حياتي ..الشخصية هي في النهاية .. مجرد رؤيه لأفكاري مع كامل ووافر الحب والتقدير لمن يمتلك وعياً كافياً يجبر قلمي على أن يحترمه

بندر الشوووق
23-Feb-2011, 10:27 PM
مقال شخصي

لحظات كئيبة وحزينة آهات وآلام انسكبت دموعي على وجنتي تجرعت كأسا مليئا بالحزن تفطر قلبي اساً وحزنا يالها من اوقات قاسية هذا هو حال الأيام تجمعنا لحظات وماتلبث حتى تفرقناآآآه من الزمن آآآآه من لحظات الوداع والفراق
لو أنها إنسان لقتلتها لحظات تعجز الكلمات والمفردات عن وصفها مواقف حزينة ومؤلمة شيء استوقفني شيء غريب !
يسيطر علينا الحزن والأسى ويستمر أياما وليالي ثم يتلاشى حتى تصبح مجرد ذكريات عابرة ومواقف كلما تمللنا تذكرناها لقد
أحسست بلوعة الفراق و ذقت مرارة الدموع في آخر أيام الاختبارات خرجت من قاعة الامتحان مسرعة متجهة نحو صديقاتي
وقد كانت أخر أيامي معهن إلا أن يشاء الله بان نلتقي في دار الفناء أو دار البقاء كان يوم امتزجت فيه المشاعر ؛
لقد كنت اضحك وابتسم ونتبادل الحكايات ونتذكر أوقاتنا ومواقفنا الجميلة لكن في قرارة نفسي حزينة قد
أحسست بان طائرة الوداع تنتظرني لأقلع فيها إلى مجتمع أخر وصديقات لم اعرفهن عدت إلى منزلي فدار شريط
ذكرياتي مع صديقاتي سريعا وتذكرت لحظة وداعنا بعضنا بعض اختلطت فيه دموعنا لا أعلم هل هي دموع فرح
لأننا انهينا مشوار طويل واقتربنا من تحقيق طموحنا أم أنها دموع حزن لأننا سنفترق حينها أجهشت بالبكاء بعد
فترة تذكرت وأيقنت بان هذا حال الأيام تجمع الأحباب والأصدقاء ثم تفرقهم قمت لاصلي
بعدما فرغت من الصلاة أحسست براحة نفسية وأخذت أنفاسي تهدأ تذكرت قول النبي صلى الله عليه وسلم
(أرحنا بها يابلال )) نعم القائد والمعلم هو جلست برهة من الزمن بعد الصلاة فاخذ شريط الذكريات يعود مره أخرى
تذكرت معلمات فاضلات أكن لهن في نفسي الحب والفخر والاعتزاز نعم المعلمات والمربيات هن ربوا الأجيال
على الفضيلة وحسن الخلق تذكرت صديقاتي وتذكرت أوقاتي الجميلة معهن كدت أن أبكي لكن الدموع
تحجرت في عيني أخذت أدعو لي ولهن بأن يوفقنا الله وأن يكلل مسعنا بالنجاح وأن يجزيهن الله عني خير الجزاء
حينها تذكرت صهيل جوادي الذي كنت استمتع لسماع صهيله عندما كنت
امتطيه ليسير بي إلى القمة اتمنى أن يستمر جوادي في المسير بي نحو القمة والتميز كما كان يفعل

سويت دودي
07-Oct-2011, 09:26 PM
تقرير صحفي عن الكتابه ع الجدران

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاه والسلام على خير البشر نبينا محمد صلى الله عليه وسلم ..
اما بعد :
الكتابة على جدران المدرسة ظاهرة تفصح عن صعوبة بالغة في التعبير عن خبايا الذات ومعاناتها بصورة طبيعية. كما أن الكتابة على جدران المدرسة أو في دورات المياه يشير إلى تدني مستوى العلاقات بأبعادها المختلفة بين الطالبة وبين عناصر المجتمع المدرسي الأخرى ، وتكمن صعوبة القضاء على الحالات الفردية لهذه الظاهرة في كونها تمارس بشكل سري وبعيداً عن أعين الرقابة المدرسية ، ولذا أصبح لزاماً على المدارس استحداث برامج وقائية عامة وبرامج علاجية خاصة للحد من سلبية هذه الظاهرة على الفرد والمجتمع ، وذلك لأن الفعل التربوي يجب أن يسبق الضبط الإجرائي في مثل هذه الحالات ، لاسيما ونحن في مؤسسة تربوية مهمتها الأساسية تربية الأجيال وإعدادهم الإعداد السليم شخصياً واجتماعياً....
1- ما مدى انتشار ظاهرة الكتابة على الجدران ؟
تنتشر هذه الظاهرة بشكل كبير ومقزز في بلدنا الحبيبة، ولا يقتصر انتشارها في المدارس فحسب، إنما تنتشر وبكثرة على المباني وأسوار المنازل والمدارس وحتى المساجد...
تقول م.أ :
هذه الظاهرة منتشرة حتى في القدم ومازالت منتشرة ولكن هناك تحسن عن السابق - القليل من التحسن- ولعلنا نستطيع علاج هذه الظاهرة ومن ثم القضاء عليها......
وتقول ح.أ :
تنتشر هذه الظاهرة بشكل مفزع ، مما يعكس قلة الوعي والاهتمام بالممتلكات العامة ويجب اتخاذ إجراءات تقضي على هذه الظاهرة القبيحة....
2- ما الأسباب التي تدفع الطالبات للكتابة على حائط المدرسة؟
قد يكون السبب الذي يدفع الطالبة لذلك هو عدم قدرتها على التعبير اللفظي عما في نفسها أو لخوفها من السلطة المدرسية، لأن ما تريد الطالبة التعبير عنه لا يتوافق مع السياق العام للقيم المدرسية والاجتماعية...
تقول ب.ح :
قد تجد الطالبة المتعة بالقيام بهذا العمل فهي لا تهتم بالأماكن العامة إذ أن لا شأن لها ولن يعود لها ( في نظرها) بالخسارة في شي..
وتقول م.ع :
ربما لأوقات الفراغ أو لحب إظهار الذات بطرق غير سليمة أو لإثبات قيمتها لدى صديقاتها وأنها صاحبة أعمال مشاغبة أحياناً في المدرسة ...
أما ش.أ فأرجعت الكتابة على الجدران إلى 3 أسباب رئيسية وهي:
1- دوافع غريزية ورغبات مكبوتة في الطالبة....
2- دوافع الشتم والسب لبعض العناصر من الطالبات والمعلمات أو عضوات إدارة المدرسة بغرض الإساءة إلى أشخاصهم بسبب مواقف تربوية أو اجتماعية معينة لم ترض عنها الطالبة...
3- قد يكون فقط للهو أو إشباع الميل إلى الكتابة من أجل الكتابة فقط أي أن ما تكتبه الطالبة لا يحمل هدفا محددا...


3- ماذا يمكن أن تكتب الطالبة على جدران المدرسة؟وماذا تستفيد من ذلك؟
عندما نقف أمام نوعية العبارات المكتوبة فأغلبها تدل على الحالات النفسية التالية:
- نفسية طالبة معقدة بل وحزينة فتكتبالحزينة ، الوحيدة ،اليتيمة)
- نفسية طالبه عاشقة متيمة فتكتبأحبك ، أسيرة الحب ، المتيمة(
- نفسية طالبه مثقفة مهمله فتكتبإذا لم تستحي ففعل ما شئت ، من راقب الناس مات هماً(
- نفسية طالبه طموحة فتكتبالمفكرة ، عبقرية زمانها ، الذكية(
- نفسية متعصبة فتتعصب لمعلمه تحبها أو طالبه أو أي شخصيه معينه...
وغير ذلك قد تكتب حروف ، مقطع من أغنيه ، رموز ربما لن يفهمها غيرها - رسم بعض الرسومات .... الخ
ومن جانب الفائدة فاجتماعيا لا تكسب بل تفقد .. أما بين الصديقات فربما تكون بينهم تحديات أو ما شابه لتكسبها، أو ربما لتفريغ بعض مكنوناتها على الحائط !
4- ما هي طرق الوقاية والعلاج من هذه الظاهرة؟
تكثر طرق الوقاية والعلاج من ظاهرة الكتابة على الجدران والتي لا يقتصر انتشارها في المدرسة فحسب بل نرى إن المدينة قد امتلأت مبانيها و أسوارها أنواعا كثيرة من الكتابات والرسومات فتظهر مواهب الطلاب على تلك الجدران فيشبعون هواياتهم عليها.. أو يعبرون عن مشاعر القلق أو الاكتئاب وتنفيس عن المكبوتات والضغوط النفسية، والنزعة ألي تأكيد الذات والتعبير عن الإرادة، والتعبير عن الانتقام من الآخرين، والإعجاب بالجنس الأخر ونقل مشاعر الحب، ويظهر ذلك بصورة أكثر على جدران مدارس البنات..
ويظهر من ذلك أن أقوى الدوافع التي ظهرت مقارنة بنسب الدوافع الأخرى هي توصيل رسالة للآخرين عبر الجدران منها ما قد يكون تأكيدا للذات أمام الأقران، ومنها ما ينم عن العاطفة والحب، أو مشاعر الصداقة، أو مشاعر الاكتئاب والقلق.
وبما أننا نتحدث عن هذه الظاهرة داخل محيط المدرسة سنذكر فيما يلي بعض طرق الوقاية والعلاج من هذه الظاهرة داخل المدرسة فقط:
طرق الوقاية من ظاهرة الكتابة على جدران المدرسة منها:
1- يتم كتابة عبارات إرشادية توضع في أماكن بارزة في المدرسة تبين أضرار هذا السلوك ، كما يتم توزيع مطويات خاصة بهذه المناسبة ، وتصدر جماعة التوجيه والإرشاد صحيفة حائطية حول هذا الموضوع0
2- استغلال منبر الطابور الصباحي وكل منبر في المدرسة للتحذير من هذه الظاهرة وطرح المقارنة بين بيئة خالية من الكتابات وأخرى مشوّهةٍ بها لتميز الطالبة بنفسها وتحكم عقلها .
3- وضع حوافز للفصول النظيفة .
4- معرفة الأسباب المؤدية لتلك الظاهرة وأهمها الضغط النفسي على الطالب...
5- دعم دور المنزل فقد يكون هناك قصور في الدور الأسري فيما يتعلق بتنمية الحس الوطني والشعور بالمسئولية.


بعد انتهاء تنفيذ البرنامج على المستوى الوقائي يتم إتباع الإجراءات العلاجية التالية:
1- يتم تشكيل جماعة من الطالبات بمعرفة مديرة المدرسة والمرشدة الطلابية مهمتهن رصد الطالبات الذين يمارسون هذا السلوك والإبلاغ عنهم بشكل سري لدى مديرة المدرسة أو المرشدة الطلابية0
2- تستدعي المرشدة الطالبة - للمرة الأولى - إلى مكتبها وتعقد لها جلسة إرشادية تبصرها فيها بعواقب هذا السلوك وتبلغها بتسجيل هذه المخالفة عليها من قبل الاداره0
3- إذا تكرر السلوك من ذات الطالبة تعقد لها المرشدة الطلابية جلسة إرشادية بحضور مديرة المدرسة وتبلغها فيها مديرة المدرسة باتخاذ الإجراء المناسب ضدها الذي نصت عليه لائحة الانضباط السلوكي0
4- إذا تكرر الأمر لنفس الطالبة يتم ابلاغ ولي أمرها بتصرفاتها والإجراءات التي اتخذت بحقها.
5- تبلغ مديرة المدرسة الطالبات في الإذاعة الصباحية عن سلوك تلك الطالبة وتصرفها وما اتخذته الإدارة من إجراءات في حق تلك الطالبة وان من تسلك سلوكها ستلقى مثل ما واجهته من عقاب...
5- إذا رأيت طالبه تكتب على حائط المدرسة.فما دورك كعضو فعال في مدرستك ومجتمعك؟
أخذنا رأي بعض الطالبات حول دورهن تجاه الطالبة المُمَارسة لهذا السلوك...
فقالت هـ.س: بالتأكيد سأنصحها بأن هذا المكان جزء من مجتمعنا الذي يعكسنا من خلاله فيجب تجميله..
أما ع.أ فقالت : نصيحتها بالحسنى , وإخبارها أن هذا السلوك يعتبر من التخلف ولا يواكب الرقي الحضاري ..
وبذلك يجب علينا القضاء على هذه الظاهرة الغير الحضارية بتحسين البيئة التعليمية والممارسات التربوية وتكوين وتعزيز الصداقات النافعة ، ودعم دور المنزل في الجانب الوقائي وتكثيف الحملات الإعلامية والإرشادية في زيادة الوعي بين الطلبة، وتثقيفهم
وتذكروا أن بقاء الحوائط نظيفة.. تدل على النظافة الشخصية ، والوعي والسعي للمحافظة على المجتمع

بندر الشوووق
11-Oct-2011, 03:02 AM
خاطرة عن الصداقة

لا أعرف كيف أبدأ كلماتي..

من أين...وإلى متى ستأستمر

الصداقة...ما أجملها من كلمة...ما أجمله من شعور

كلمة تحمل أكثر من معنى

حب...وفاء...إخلاص...عطف وحنان

الحب...سيظل حبا قد هواه القلب عن صدق ودين

ونظل نذكر بعضنا في لهفة عبر السنين

الوفاء...حنين يملأ القلب و اشتياق

حنين سببه الوفاء...فهل هناك اجمل من هذا الحنين؟!!

الإخلاص...ومن منا لا يستطيع العيش دونه

إخلاص صديق...من فقده فهو حتما تعيس

العطف...اجعل قلبك مدينة كبيرة تعطي الآخرين

ولا تنتظر العطاء

الحنان...اللسان يعجز عن التعبير

فالحب والإحساس يجتمعان في الحنان

بندر الشوووق
11-Dec-2011, 01:07 AM
المذكرات اليومية
__________________

الأهداف التعليمية :
1. أن يعرف الطالب مفهوم المذكرات اليومية .
2. أن يقدر أهمية المذكرات اليومية في حياة الإنسان .
3. أن يعتاد التعبير عن رؤيته الشخصية للحياة اليومية من خلال ما يمر به من مواقف .
4. أن يكتب مذكرات يومية متنوعة .

تعريف المذكرات اليومية :
المذكرات اليومية هي : رصد للأحداث المهمة في حياة الإنسان ، من خلال رؤيته الخاصة .

عناصرها:
تتكون المذكرات اليومية من العناصر التالية :
أ- تحديد الزمان . ب – تحديد المكان . جـ - وصف الحدث . د – تحديد الشخصيات ذات العلاقة .

خطوات التنفيذ :
1. عرض نموذج للمذكرات اليومية .
2. مناقشة النموذج لمعرفة عناصر المذكرات , وكيفية كتابتها .
3. كتابة مذكرات يومية.




النموذج :

مذكرات يتيم في ليلة العيد

تقترب الساعة من الثالثة بعد منتصف ليلة العيد لم أستطع النوم ، نام إخوتي الصغار ونامت أختنا الكبيرة فاطمة ، لقد تعبت من كثرة العمل في نظافة المنزل ، إنها أخت طيبة تحملت مسؤليتنا بعد وفاة الوالدين ، ضحت بالكثير من أجلنا حتى رفضت الزواج قبل أن نكمل دراستنا إنني أشفق عليها ، وحزين من أجلها ، أحس أحيانًا أنها حزينة ، تحاول أن تخفي حزنها حتى لا نشعر بفقد الوالدين ، وكأنها تريد أن تتحمل مشاعر اليتم وحدها ، كانت دائما ــ ضاحكة مبتسمة في عهد أبي وأمي ، والآن اختفت الابتسامة الجميلة ، وظهرت على وجهها علامات الهم وأشباح الحزن 0 كان أبي يحبها كثيرًا ، وكانت أمي سعيدة بذكائها وتفوقها في الدراسة ، مسكينة يا أختاه رأيت دموعها اليوم وهى تعد لنا ملابس العيد ، إنه أول عيد يمر علينا بعد رحيل أمنا ، ما زلت أحس أنفاسها ، وحركاتها الكثيرة في ليلة العيد ، وما زال صوتها يرن في آذاني وهى توقظني مع تكبيرات العيد ، ثم تلبسني ثوبًا جديدًا ، فأذهب مع والدي إلى المصلى وكلانا يكبر ( الله أكبر ) لأول مرة سأذهب لصلاة العيد وحدي ، ثم أعود لأوقظ أخوتي الصغار 0
ياإلهي ! ساعدني حتى أجعل إخوتي سعداء بالعيد 0 وحدي ، ثم أعود لأوقظ أختي فاطمة وإخوتي الصغار ،


.
..

بندر الشوووق
11-Dec-2011, 01:09 AM
نماذج للمذكرة اليومية


قصة : أنا و صديقتي ....

كانت لي على هذه الحياة صديقة تحمل كل معاني الصداقة والحب كنا كروح في جسدان ، تسعى إحدانا لما يرضي الأخرى وتؤثرها على نفسها ولو كان بها خصاصة ، لا تلم بإحدانا لامة أو مصيبة إلا وتسجد الأخرى لله ضارعة أن يكشف هم أختها ويؤجرها على صبرها ،ويعلي بها من درجاتها حتى إذا ما كشف ضرها ذكرتها أختها بحمد الله وشكره في السرو العلانية وبالقول والعمل ،كنا دائماً ندعو الله بأن يجعلنا من الأخلاء المتقين كي لا نندم في الآخرة ، ف( الأخلاء يومئذ بعضهم لبعض عدو إلا المتقين ).

وهكذا استمرت محبتنا في الله ولله سبحانه ،بطاعته والاستعانة به وذكره في السر والعلانية، إلى أن جاء اليوم الذي انتظرته وترقبته ،فقد وعدتني صديقتي بالحضور في زفاف أختي فهاتفتها للتأكد من مجيئها فأخبرتني بأنها ستحضر في الساعة الثامنة والنصف مساء وأوصتني كعادتها بالحق والصبر .جلست بقرب باب القاعة وأنا في غاية الشوق واللهفة إلى رؤية صديقتي أو بالأصح أختي في الله.. كنت أتطلع إلى بابا القاعة أخرج تارة إلى باب الفندق وأدخل تارة ،مرت الساعة الثامنة فالتاسعة أصبحت الساعة العاشرة ولم تأت ،ضاق صدري كثيراً، لاحظت أمي علي التوتر والقلق فطمأنتني وأخذت تضع الأعذار لتأخرها ؛ربما تعطلت السيارة .. وربما ألغت زيارتها لظرف طارئ وربما وربما..إلى أن قررت قطع الشك باليقين فهاتفتها وأجابتني والدتها، في البداية أنكرت صوت أمها فقد كان هادئاً رزيناً أما هذه المرة فقد بدا على غير عادته، حزيناً مؤثراً .. سألتها بعد التحية عن صديقتي لما لم تأت بعد ؟ فأجابتني ولم أتوقع الجواب نهائياً وكان آخر ما يمكن أن أفكر فيه ، فقد وضعت لتأخر صديقتي أعذاراً شتى..ولكن هذا العذر الذي هز وجداني لم تلده بنات أفكاري ،طلبت من والدتها أن تعيد الجواب ؛لعلي أفيق من صدمتي ،فإذا بها تقول لقد استردها مودعها وهي في محرابها ،إنا لله وإناإليه راجعون، احتسبتك عند إلهي يا ابنتي ،كانت أمها تحدثني بصوت متقطع مليء بما لايوصف من الحزن والأسى ،إلا أنه صوت راضية لما كتبه الله تعالى وهي لا تلام على حزنها لأنها فقدت قرة عينها تلك التي وهبها الله تعالى الخلق الحسن ورزقها البر بوالديها الشيء الكثير .

واسيت أمها وأقفلت السماعة ولم ازل بجانب الهاتف ،أتذكرها وأتذكر أيامنا الجميلة التي قضيناها معاً ،وأتذكر وصيتها الغالية التواصي بالحق والتواصي بالصبر ،أجهشت في البكاء قررت أن أكمل دربي في طاعة ربي وأن أحمده وأعبده بشتى الطرق في جميع أوقاتي حتى أفوز بالجنة ويتسنى لي لقياها مرة أخرى في جنات ربي..

فيا أخيتي لا تتركيني يتيمة في دربي ،وأنا أبسط لك يميني ،هيا لنسع معاً لمرضاة الرحمن ،ولنرتق معا سلم الطاعة والفلاح هيا قبل أن يفوت الأوان فقد قال الله تعالى :

(والعصر ،إن الإنسن لفي خسر ،إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات وتواصوا بالحق وتواصوا بالصبر )


مدرستي.... بقلم أسماء منصور

لقد أتى ذلك اليوم وهو يحمل في طياته بما لايوصف من الحزن والأسى، أتى وانقضى ولكن مازالت ذكراه خالدة في قلبي.. منشغل به فكري ..لقد ودعت في ذلك اليوم مدرستي الغالية ، عشت فيها أجمل سنوات عمري وأحلاها عشت مع أناس لم أر مثلهم في سلوكهم وأدبهم الجم عشت ونشأت فيها وترعرعت على أيد سامية نبيلة .. و ها أناذا أتخرج منها..أتخرج منها وأنا في ذروة سعادتي لأنني أتخرج من هذه المدرسة لا من غيرها ، وأيضا يخالطني شعور من الشجون والأسى لأنني سأفارق مدرستي الحبيبة ومن فيها، تلك المدرسة لي فيها مراتع وذكريات ،فهنا كنت أخط باليراع أملي .. وهناك تعلمت كيف أضع هدفي نصب عيني ، وفي تلك الزاوية رسمت مستقبلي .. وفي كل شبر فيها لي ذكرى قابعة في مخيلتي ، هذه هي الحياة فراق و لقاء فالفراق عامل من عوامل الحياة و يأتي بعده وبإذن الله اللقاء .. هو قدر الله وهاهي الظروف تفرقنا ولكنني سأقهر الظروف و سأكون على اتصال معك دائماً مدرستي ، وسآتيك غداً بإذن الله مدرّسة لا دارسة وسأخرج أجيلاً من بعدي كما خرجتني ، أجيالاً لهم أهداف راقية..يرسمون طموحهم بأناملهم ..

بندر الشوووق
11-Dec-2011, 01:11 AM
نموذج المذكرة اليومية


رحلتي الأولى

في الساعة الخامسة من صباح يوم الخميس العاشر من شهر صفر تحركت

بنا السيارة إلى مطار الملك فهد الدولي بالدمام
. الجو جميل ,
وهواء الصباح الباكر يداعب

شعري , فيتمايل في كل اتجاه معلنا عن فرحته الشديدة
لم تغب عن بالي صورة الطائره
التي سـأركبها بعـد قـليل .
كان حـلماً بالنسبة لي .
كنت أراها وهي في الجـو كالطائر الصغير .
فكيف أراها اليوم ؟؟ سألت أبي أسئلة كثيرة عن حجمها .
لم أتوقـف عن السؤال حتى رأيت نفسي داخـل الطـائرة وكــان أبي سعـيدا

بفـرحة ووجـل في نـفس الوقت , وشاهدت مساحتها الواسعـة , وصفـوف

المقـاعد المنظمة وعدداً كبيراً من المسافرين منهم الأطفال والرجال والنساء بشتى أعمارهم . جلست على

مقـعـد إلى جـوار والدي , وبدأت أترقب لحظة الطيران في الجو, وفجأةً

تحركت الطائرة ببطء شديد , ثم أسرعت شيئاً فشيئاً حتى انطلقت بسرعة

مذهلة إلى أعلى . كم كنت سعيدة وأنا في الجو ! إنها أول مرة

أركب فيها الطائره , وأول مرة أصاحب فيها والدي في السفر

بندر الشوووق
11-Dec-2011, 01:57 AM
خطبه دينيه قصيرة



بسم الله الرحمن الرحيم

ان من اعظم ما يفتخر به المسلم ايمانه و محبته لرسول الله محمد صلى الله عليه وسلم ومع ان المسلم يؤمن بالانبياء جميعا عليهم الصلاة والسلام ولا يفرق بين احد منهم الا ان النبي محمد صلى الله عليه وسلم خاتمهم و افضلهم و سيدهم فهو الذي يفتح به باب الجنه و هو الطريق الى هذه الامه فلا يؤذن لاحد بدخول الجنه بعد بعثته الا ان يكون مؤمن به . قال تعالى : (( لقد جاءكم رسول من انفسكم عزيز عليه ما عنتم حريص عليكم بالمؤمنين رؤوف رحيم )) .
ايها المسلمون :
ترى ماذا نقول امام ما نشرته الصحف الدنماركيه من رسما كاريكاتيريا ساخرا , بمن يا ترى ؟ باعظم رجل وطات قدماه الثرى , بامام النبيين صلى الله عليه وسلم .
فماذا نقول تجاه هذا العداء والتهكم المكشوف ؟ هل نغمض اعيننا , و نصم اذاننا , ونطبق افواهنا ؟
لا والذي كرم محمد , واعلى مكانته , لن نعجز عن تطبيق الحق .
انه النبي محمد صلى الله عليه و سلم , حيث الكمال الخلقي , فانه اوفر الناس عقلا , واسداهم رايا , و اصحهم فكره , اسخى القوم و اجودهم نفسا .
ايها الناس :
ان من واجب النبي صلى الله عليه وسلم علينا ان نحبه و نعظمه و نتبع سنته في الظاهر و الباطن , وان نبعد كيد الكائدين و مكر الماكرين عنه .
فان ضعاف النفس و ضعاف القلوب هاجموا المسلمين ولم يكتفوا و استهزئوا بهم ولم يكتفوا , حتى ان وصلوا بجهلهم و قلة معرفتهم الى الاستهزاء بالرسول صلى الله عليه و سلم , فلجئوا الى التشويه الاعلامي , ليتمكنوا من الوصول الى هدفهم , وهو تشويه الاسلام والمسلمين . قال الله تعالى (( أبالله و اياته و رسوله كنتم تستهزئون ))
ايها المسلمون :
اين غيرة المسلم على دينه و نبيه ؟ اين دفاعنا عن الدين ؟ اين زجرنا للمعتدين ؟
فلنحاول نصرة نبينا حتى وان كان بالشيء القليل , نحن الان امام منكر عظيم فلنتبع قول الرسول و نغيره . قال صلى الله عليه و سلم : ( من راى منكم منكرا فليغيره بيده فان لم يستطع فبلسانه فان لم يستطع فبقلبه و ذلك اضعف الايمان (

استغفر الله لي و لكم و لسائر المسلمين , و صلى الله على نبيه محمد و على صحبه الى يوم الدين

أبو خالد
23-May-2013, 05:30 PM
" تقرير "


تقريرًا عن زيارة وفد المدرسة إلى مستشفى الأمير / عبدالله بن عبدالعزيز بن مساعد ، التي تأتي ضمن برامج النشاط الصحي بالمدرسة ؛ بهدف التعرف على الخدمات التي المستشفى.
وقد بدأت الزيارة عند الساعة الرابعة وأربعين دقيقة بعد صلاة العصر من يوم الثلاثاء الموافق 26/06 / 1434 هـ ، وكان في استقبال الوفد مدير المستشفى وبعض الأطباء والممرضين .
وقد توجه الجميع إلى القاعة الكبرى في المستشفى ، وقدمت مستلزمات الضيافة ، ثم ألقى سعادة مدير المستشفى كلمة ترحيبيه ، بيّن فيها دور المستشفى ، وأهم أقسامها العاملة ، ، وقدم شرحاً موجزًا عن برنامج الرعاية الصحية وما يقدمه من مساعدات طبية وخدمات توعوية ، تتمثل في تقديم العلاج المباشر والنشرات والحملات والمشاركة في الندوات والمؤتمرات والمعارض المحلية والدولية . كما يقوم المستشفى بالمشاركة في جسور الإغاثة العاجلة للبلدان المتضررة وكيفية إقامة المستشفيات الميدانية بعد ذلك اصطحب المسؤولين في المستشفى الوفد الزائر إلى مرافق المستشفى ، حيث تجولوا في مقرات الأقسام ، واطلع الوفد على تنظيم ملفات المرضى، وطريقة تقديم الإسعافات الأولية بقسم الطوارئ، وتجول الزائرون في مقر مركز الأسرة وخدمة المجتمع . وما يقدمه من جهود لتوعية المواطنين للفحص المبكر قبل الزواج وفي نهاية الزيارة شكر الوفد الزائر مدير المستشفى وطاقمه الطبي على جهودهم الجبارة ، وعلى حفاوة استقبالهم هذا وقد انتهت الزيارة عند الساعة السادسة مساءً حيث عاد الطلاب إلى مقر المدرسة .
وفي ختام هذا التقرير أوصي بما يلي :_
1. إتاحة الفرصة لبقية الطالبات لزيارة هذا المرفق المهم من مرافق المجتمع، وذلك بالإعلان عن تنظيم زيارة أخرى .
2. تقديم برامج توعوية تحث الطالبات وأولياء أمورهم على زيارة مركز الأسرة وخدمة المجتمع لما يقدمه من برامج توعوية .
. كتابة رسالة شكر لسعادة مدير المستشفى على حسن استقباله ،وإطلاعه الوفد الطلابي الزائر على جميع أقسام المستشفى ومرافقه .
4. شكر سعادة مديرة المدرسة ، ومشرفة النشاط الصحي على تنظيم مثل هذه الزيارات المثمرة .
والله الموفق ،،،
معد التقرير /